Menu


مقتل 4 وسقوط جرحى في تفجير استهدف الناطق باسم الجيش الليبي

أثناء تشيع جنازة القائد السابق للقوات الخاصة

أسفر انفجار سيارة مفخخة، اليوم الخميس، عن مقتل 4 أشخاص، وسقوط عدد من الجرحى، فيما أفادت مصادر أن التفجير استهدف الناطق باسم الجيش الليبي، أحمد المسماري، وآمر ال
مقتل 4 وسقوط جرحى في تفجير استهدف الناطق باسم الجيش الليبي
  • 1468
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أسفر انفجار سيارة مفخخة، اليوم الخميس، عن مقتل 4 أشخاص، وسقوط عدد من الجرحى، فيما أفادت مصادر أن التفجير استهدف الناطق باسم الجيش الليبي، أحمد المسماري، وآمر القوات الخاصة. 

وأثناء تشييع جنازة اللواء خليفة المسماري، بمقبرة الهواري في مدينة بنغازي شرقي ليبيا، أسفر التفجير الإرهابي عن مقتل 4 أشخاص، وسقوط عدد من الجرحى. وقالت مصادر ليبية، إن التفجير استهدف قيادات في القوات الخاصة الليبية بمدينة بنغازي، مشيرة إلى نجاة قيادات في قوات الصاعقة من التفجير الانتحاري.

وتزامن التفجير مع تشييع اللواء في الجيش الليبي، خليفة المسماري، وهو القائد السابق للقوات الخاصة، والذي توفي قبل يومين بسبب مرض مزمن. وأفادت مصادر لـ«العربية»، أن التفجير استهدف الناطق باسم الجيش الليبي، أحمد المسماري، وآمر القوات الخاصة.

وفي سياق ذي صلة، أعربت لجنة الاتحاد الإفريقي الخاصة بليبيا عن قلقها إزاء «التدخلات الخارجية» في هذا البلد، وعرضت إرسال موفد خاص باسم الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي.

وقد عقدت اللجنة الخاصة بليبيا اجتماعًا مغلقًا في السابع من يوليو، إلا أنها لم تصدر بيانها إلا أمس الأربعاء، رغم انعقاد قمة الاتحاد الإفريقي بين الرابع والثامن من الشهر الحالي في نيامي بالنيجر. وأفاد مصدر دبلوماسي في الاتحاد الإفريقي، أن الاجتماع كان «متوترًا»، بحسب ما أوردته بوابة إفريقيا الإخبارية.

وأعربت اللجنة، بحسب بيان صادر عنها، عن عميق قلقها إزاء التدخلات الخارجية المتواصلة في الشؤون الداخلية لليبيا التي تحركها مصالح أنانية، وإزاء مواصلة عرقلة الجهود التي تبذل للتوصل إلى وقف دائم وغير مشروط لإطلاق النار كشرط ضروري للحوار وللتوصل إلى حل يكون ليبيًّا. 

من جهة أخرى، عرضت اللجنة «تسمية موفد خاص مشترك بين الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة لتعزيز تنسيق جهود المنظمتين، على أساس خريطة طريق يقوم الموفد الخاص بإعدادها لتكون وسيلة لدعم جهود السلام التي يقوم بها الليبيون».
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك