Menu
بوجبا المستفيد الأكبر من «الإقفال التام»

كشف الدولي الفرنسي بول بوجبا، متوسط ميدان فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم، أنه يستفيد من فترة الإقفال التام المفروض؛ بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، من أجل استعادة لياقته البدنية، بعد أن أبعدته الإصابات عن غالبية فترات الموسم.

ولم يخض اللاعب الفرنسي المتوج بكأس العالم 2018 مع منتخب بلاده، أي مباراة في العام 2020؛ بسبب مشاكله المتواصلة في كاحله، إذ تعود آخر مواجهة خاضها للفوز أمام نيوكاسل في الدوري في 26 ديسمبر الماضي، إلا أنه يواصل إعادة التأهيل والتمارين خلال فترة الإقفال التام، وسط آمال بالعودة إلى أرض الملعب في حال استئناف الدوري في الصيف.

وقال متوسط ميدان الشياطين الحمر، في تصريحات أبرزها موقع المان يونايتد الرسمي: «لدي صالة تدريبات صغيرة في منزلي، بإمكاني القيام ببعض التمارين والركض وركوب الدارجة، الخروج والتمرن مع الكرة، أبقي نفسي منشغلًا وبصحة جيدة».

وأضاف الفرنسي: «يجب أن نبقى متحفزين، ليس هناك خيار آخر، إنها فترة لا نعرف إلى متى ستمتد على هذا النحو، ولكن ما زال لدي أهداف، ويومًا ما نأمل أن ينتهي هذا الوباء، ومن ثم سنعود إلى الملاعب، لذا يجب أن نكون جاهزين».

وكشف ارتكاز يوفنتوس الإيطالي السابق، أنه على تواصل دائم مع زملائه في مان يونايتد خلال فترة الحجر الصحي، مؤكدًا أنهم يلتزمون بتعليمات النادي الإنجليزي فيما يخص نظام اللياقة البدنية من المنزل.

وارتبط بوجبا بالرحيل عن فريق المدرب النروجي أولي جونار سولسكاير، الذي يحتل المركز الخامس في البريميرليج قبل توقف المباريات منذ منتصف مارس الماضي؛ بسبب الوباء الوافد من الصين، إلا أن عودته إلى المنافسات قد تعزز آمالهم بالتأهل إلى دوري الأبطال الموسم المقبل في حال استئناف الدوري.

يأتي ذلك، في الوقت الذي يرتبط اسم نجم وسط منتخب فرنسا بانتظام؛ منذ أكثر من عام بالانتقال إلى صفوف ريال مدريد الإسباني، أو العودة إلى يوفنتوس الإيطالي، معتمدين في ذلك على فرضية انتهاء عقده مع مانشستر يونايتد في عام 2021، وعدم تخطيط النادي الإنجليزي لتفعيل التجديد التلقائي للتعاقد للاعبه الفرنسي.

يُذكر أنَّ بوجبا لعب ثماني مباريات فقط مع مانشستر يونايتد؛ منذ انطلاق الموسم الجاري في جميع المسابقات؛ بسبب تعرضه لإصابات مختلفة في الكاحل؛ ليثير التكهنات حول مستقبله في أولد ترافورد.

 اقرأ أيضًا:

بند في عقد بوجبا يسمح لمانشستر يونايتد بالتمديد لموسم آخر

إنتر ميلان يخطف بوجبا من ريال مدريد ويوفنتوس

2020-05-04T14:50:52+03:00 كشف الدولي الفرنسي بول بوجبا، متوسط ميدان فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم، أنه يستفيد من فترة الإقفال التام المفروض؛ بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد «ك
بوجبا المستفيد الأكبر من «الإقفال التام»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بوجبا المستفيد الأكبر من «الإقفال التام»

بعدما غاب عن مباريات 2020

بوجبا المستفيد الأكبر من «الإقفال التام»
  • 16
  • 0
  • 0
فريق التحرير
11 رمضان 1441 /  04  مايو  2020   02:50 م

كشف الدولي الفرنسي بول بوجبا، متوسط ميدان فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم، أنه يستفيد من فترة الإقفال التام المفروض؛ بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، من أجل استعادة لياقته البدنية، بعد أن أبعدته الإصابات عن غالبية فترات الموسم.

ولم يخض اللاعب الفرنسي المتوج بكأس العالم 2018 مع منتخب بلاده، أي مباراة في العام 2020؛ بسبب مشاكله المتواصلة في كاحله، إذ تعود آخر مواجهة خاضها للفوز أمام نيوكاسل في الدوري في 26 ديسمبر الماضي، إلا أنه يواصل إعادة التأهيل والتمارين خلال فترة الإقفال التام، وسط آمال بالعودة إلى أرض الملعب في حال استئناف الدوري في الصيف.

وقال متوسط ميدان الشياطين الحمر، في تصريحات أبرزها موقع المان يونايتد الرسمي: «لدي صالة تدريبات صغيرة في منزلي، بإمكاني القيام ببعض التمارين والركض وركوب الدارجة، الخروج والتمرن مع الكرة، أبقي نفسي منشغلًا وبصحة جيدة».

وأضاف الفرنسي: «يجب أن نبقى متحفزين، ليس هناك خيار آخر، إنها فترة لا نعرف إلى متى ستمتد على هذا النحو، ولكن ما زال لدي أهداف، ويومًا ما نأمل أن ينتهي هذا الوباء، ومن ثم سنعود إلى الملاعب، لذا يجب أن نكون جاهزين».

وكشف ارتكاز يوفنتوس الإيطالي السابق، أنه على تواصل دائم مع زملائه في مان يونايتد خلال فترة الحجر الصحي، مؤكدًا أنهم يلتزمون بتعليمات النادي الإنجليزي فيما يخص نظام اللياقة البدنية من المنزل.

وارتبط بوجبا بالرحيل عن فريق المدرب النروجي أولي جونار سولسكاير، الذي يحتل المركز الخامس في البريميرليج قبل توقف المباريات منذ منتصف مارس الماضي؛ بسبب الوباء الوافد من الصين، إلا أن عودته إلى المنافسات قد تعزز آمالهم بالتأهل إلى دوري الأبطال الموسم المقبل في حال استئناف الدوري.

يأتي ذلك، في الوقت الذي يرتبط اسم نجم وسط منتخب فرنسا بانتظام؛ منذ أكثر من عام بالانتقال إلى صفوف ريال مدريد الإسباني، أو العودة إلى يوفنتوس الإيطالي، معتمدين في ذلك على فرضية انتهاء عقده مع مانشستر يونايتد في عام 2021، وعدم تخطيط النادي الإنجليزي لتفعيل التجديد التلقائي للتعاقد للاعبه الفرنسي.

يُذكر أنَّ بوجبا لعب ثماني مباريات فقط مع مانشستر يونايتد؛ منذ انطلاق الموسم الجاري في جميع المسابقات؛ بسبب تعرضه لإصابات مختلفة في الكاحل؛ ليثير التكهنات حول مستقبله في أولد ترافورد.

 اقرأ أيضًا:

بند في عقد بوجبا يسمح لمانشستر يونايتد بالتمديد لموسم آخر

إنتر ميلان يخطف بوجبا من ريال مدريد ويوفنتوس

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك