alexametrics
خلف وقيت

خلف وقيت

الدجه...بيت الشباب أنموذجا..!!

الخميس - 15 رمضان 1428 - 27 سبتمبر 2007 - 09:57 مساءً

http://www.burnews.com/u/upload/wh_83640966.jpg الدجه...بيت الشباب أنموذجا.. في ما يشبه الكآبة التي اصطبغت بها أرجاء البيت هذا المساء.. فكر كثيراً في مكان يحتويه .. قلب في ذاكرته أرجاء البلد من حديقة البصر وحتى آخر طعس سلم من معاطن الجمال في الجراد.. ومن مخطط الرواف حتى آخر رصيف مزروع بالثيل قرب ما يسمى بحراج المقاصيص ! .. فكر في مكان يحتويه في الكافيهات وتخيل نفسه يتناثر بين من يلوذون برصيف طريق النهضة أو حديقة الشماس .. فكر هل يوجد عندنا ملتقيات ثقافية أو نوادي اجتماعية .. فكر في جمعية الثقافة والفنون والنادي الأدبي ومركز الملك خالد الحضاري .. فما وجد غير تجارب مريرة .. جمعية الثقافة والفنون بمبناها المتهالك جدا والذي لا يصلح ولا للاستخدام الآدمي .. وبرامجه التي لا تتعدى في مستهدفها الخمسين فردا في منطقة يتعدى تعداد سكانها المليون .. من سنتين وعد رئيس مجلس إدارتها الدكتور يوسف العثيمين وعودا مخملية فما رأينا غير ( الدجة ) ! .. والنادي الأدبي بالمنطقة ليس منها ببعيد .. أما مركز الملك خالد الحضاري فلا أدري ما سمة الحضارة التي يحملها .. وليس له أي دور حضري يسهم بدرجة أو بأخرى تجعلنا نعده في خانة الحضاري .. منشآت وإمكانات مغلقة .. لا تثير معي منشآت وبيوت الشباب التي وضعت لـ ( النوم ) فقط .. وكأن الشباب عندنا لا يحتاج إلا للنوم . أما الجمعيات الخيرية فتتعامل معنا على أننا فقراء أوأيتام نحتاج الطعام والكسوة أو صوام نحتاج إلى أن نفطر في المسجد !.. كل الجمعيات الخيرية ترعى الأيتام .. لكنها لا ترعى الشباب الأيتام الحقيقيين الذين فقدوا المكان المناسب لهم وفقدوا البرامج الموجهة إليهم .. اذكر لي جمعية خيرية واحدة تهتم بالشباب وترعاهم .. في كل العالم أندية للشباب ينظمون إليها ويرتادونها ويجدون فيها ما يحفظ أو قاتهم بالنافع والمفيد .. إلا عندنا !.. نادي الرائد والتعاون لو تعاونا في مشروع رائد مع الجمعيات الخيرية في إيجاد مقار ثقافية واجتماعية تحتضن الشباب فيها كل ما يحتاجه الشاب ويغريه بالمجيء والانتساب .. أفكار كثيرة وكبيرة دارت في خلده قبل أن يخرج منطلقا في شوارع بريدة .. لا يدري إلى أين يتجه .. يمر الآن بمحاذاة الشؤون الإسلامية وفوضى عارمة في السيارات المقابلة عند الوجبات الجاهزة .. وبقايا الأطعمة واللفافات والعصيرات ترمى في المواقف وعلى الرصيف وبصورة تدعو للاستغراب .. من المسؤول عن هكذا تربية ؟! كيف نطالبهم بالنظافة وفي البيت تجري خلفهم الشغالات وفي المدرسة عامل التنظيف وفي الشارع عامل النظافة ؟! يا أصحاب التربية أظن أن الدور دوركم .. ويا أصحاب الدراسات وأكاديميي الجامعات لم لا توجهون دراساتكم وبحوثكم للظواهر التي لها مساس بحياتنا .. وياصحة البيئة بالبلدية هل تقتصر الصحة على البيئة فقط بمجرد أن تبادر البلدية بتنظيف المكان صباحا .. ويلتزم صاحب المطعم بالحد الأدنى من الاشتراطات الصحية ؟ أم أننا نحتاج مع صحة البيئة إلى أن نهتم بصحة ( الإنسان ) .. ياجماعة ، الشباب يتغذون وبصورة رئيسية على هذه اللفافات .. لم لا نصنف المطاعم تبعا لاكتمال العناصر الغذائية فيما يقدمونه من وجبات . هواجس دارت في رأسه قبل أن يصل لدوار العثيم ويجد الفوضى المرورية العارمة .. ودعوات وشتائم متطايرة بالقرب من ذلك الدوار .. أكثر ما خشي أن يكون الهواء ( شمالياً ) فتنفذ هذه الصيغ القبيحة إلى أذان المواليد في مستشفى الولادة .. تبسم قبل أن يقول : ( أقول ليش عيال ها الوقت كذا .. أثرهم راضعينها مع الهواء ؟!! ) .. دار ودار في شوارع البرسوبس والأرصفة الحزينة والشوارع الملتوية ثم رجع قافلا إلى البيت .. صعد الدرج واحدة واحدة .. ألقى التحية على والدته المتسمرة في سجادة صلاتها .. أطلقت دعوتها المعتادة كلما رأته : ( الله يجعل لك يا وليدي من كل هم فرجا .. ) .. صعد إلى سريره وتناول قرص ( باندول ) ود فعه بما تبقى من ( بيرة ) البارحة .. كان متأكداً تماما بأنه سيمر بصداع ما . تغطى ونام .. وحلم ليلتها أنه في بيت الشباب ! خلف وقيت مقالات سابقة المجالس البلدية .. هل ضاعت الطاسة ؟ ________________________ تعليقات الزوار ابو نواف للشباب سوءات ، اكتوينا بها مؤخراً ، وصار البلد العزيز يدفع فواتير مكلفة ، وأرجع الباحثون السبب إلى أن تلك الأدمغة قد ملئت فراغاً .. فأين العِوض ؟ تلك الجهات المذكورة في مقالتك ، لاتزال ـ وإن ملكت أفنية ومرافق ـ تدار بعقول هرمة وأفكار مندثرة !! فأين الملاءمة ؟ الشباب يعيش عالماً متسارعاً ، وهو يسايره في حياته ، ومرافقه والخدمات الموجهة إليه من الثمانينات أو قبلها ، فكيف ننجح ؟ فهد التويجري شف ياخلف ماراح اجاملك كلامك مليون بالالف واقعي وصحيح صالح الغماس نعم الشباب بحاجة ماسة لمنفس يشيل عنهم الهموم بدلا من الاهمال الذي يلاقونه هنا وهناك .بارك الله فيك ياخلف منى المحمد انتم كل شيء رجال في رجال طيب عطونا وجه يالحريم وين نروح عبد العزيز البليهد استاذي الكريم نعم الشباب لديه فراغ اذا لم يستفاد منه بطرق سليمه سوف ياتي من يستفيد منه بطرق ملتويه يدفع ثمنه الوطن والمواطن . ودرهم وقايه خير من قنطار علاج ... الي قهرني الي اسمها منى فوق الحريم كل الاماكن عائليه ولو تجي الحرمه لحالها دخلت محسوبه عائله والشاب يتقلع لاقرب رصيف منى المحمد الاخ البليهد انت تحسب الحدائق اماكن ترفيه نريد اماكن تثقيف وليس ثرثره لاتقدم ولاتؤخر فهد خلف وقيت انا اشهد انك منسم..!! علي المحيميدكلامك استاذ خلف صح لكن ليس على العموم فعندنا اشياء لابأس بها ونطلب المزيد والمزيد من تفعيل وزيادة الأندية والبيوت والأندية الصيفية وحلق التحفيظ والدور النسائية وافتتاح الأكثر من المشاريع الخاصة بالشباب التي ترعاهم لأن الشباب والشابات يزدادون يوم بعد يوم ولابد من مسايرة هذا كله . وللتربية الدور الأكبر تجاه هذا كله . كما للمؤسسات الأجتماعية ذلك ايضاً . ياهملالي أختنا \"الدجة\" كانت مرافقة حنونة لك في جولتك التي شملت كافة الجهات الأصلية .. كنت يا\"خلف\" محظوظا فالدجة معروف عنها اللطف والستر وكتم السر وقلة الهمق والقرق والثرثرة أما نحن فقد رافقتنا أختها \"الدحة\" التي عانينا منها كثيرا في كل شارع و\"عاير\" ومخبز وبقالة في \"لصب\" وفنادق متهالكة وبيوت شعبية ينتابك الخوف من مجرد المرور بجوارها , ومع أنني كنت قد هيأت نفسي لإستقبال جميع \"الدحات\" والتعامل معها .. إلا أن دحة المواقع الإليكترونية التي تحمل إسم مدينة بريدة من مواقع ومنتديات كانت قوية جدا وتطورت من \"دحة \" الى طحلة مع الشاتسلة وأنت الخبير بطحلة الشاتسلة وقوة أثرها ... شكرا خلف وسوف ترى مزيدا من الصعارير على واجهة المدينة حينما \"تظل مبحلقاَ\" هكذا سامي يا خلف ... دونك عن المركز الحضاري لو قامت الجهة المشرفة على المركز الحضاري بحصر الفعاليات من المؤتمرات والندوات وورش العمل والمهراجانات ...لأستحق هذا الأسم وآخرها فعاليات الصيف وما تضمنته من مهرجان ثقافي متنوع أسمح لي يا خلف شكلك ما تدري عن اللي بالديرة ! وأتحداك تذكر على الأقل آخر ثلاث فعاليات أقيمت بالحضاري خلف وقيت هاي صح النوم الاخ سامي .. ارجع واقرأ الموضوع زين بعدين ممكن تتحدى .. ياسامي المركز الحضاري مجرد مكان البرامج والفعاليات لجهات أخرى تقيمها هي .. بينما يفترض أن تكون برامج خاصة بالمركز ويفتح يوميا للمسرحيين والتشكيليين وملتقى للمثقفين ويقيم برامج موسمية وأخرى اجتماعية .. فهمت والا لا ..؟ اروى عبدالله اتمنى ان نجد حلولا جذرية لجميع الاجناس

الكلمات المفتاحية