Menu

تعيين أمين عام جديد لرئاسة الجمهورية في الجزائر

بعد أيام من إنهاء مهام عدد من المسؤولين

قالت الرئاسة الجزائرية، إن رئيس الدولة المؤقت عبد القادر بن صالح، عين اليوم السبت، نور الدين عيادي، أمينًا عامًّا لرئاسة الجمهورية خلفًا لحبه العقبي. وكان بن ص
تعيين أمين عام جديد لرئاسة الجمهورية في الجزائر
  • 147
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

قالت الرئاسة الجزائرية، إن رئيس الدولة المؤقت عبد القادر بن صالح، عين اليوم السبت، نور الدين عيادي، أمينًا عامًّا لرئاسة الجمهورية خلفًا لحبه العقبي.

وكان بن صالح أنهى مهام عدد من المسؤولين في الأيام الماضية، أبرزهم عبد المؤمن ولد قدور، الرئيس التنفيذي لشركة المحروقات «سوناطراك» المملوكة للدولة، وفاروق باحميد، المدير العام لجهاز الجمارك.

من جهة أخرى، كشف التلفزيون الجزائري الرسمي، عن إنهاء مهام حميد ملزي، كرئيس مدير عام للمؤسسة العمومية للاستثمارات الفندقية، بعدما تم إنهاء مهامه الأسبوع الماضي كمدير عام لإقامة الدولة «الساحل».

وتعيش الجزائر منذ 22 فبراير الماضي، حراكًا شعبيًّا غير مسبوق للمطالبة برحيل كل رموز الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة.

وكان رئيس أركان الجيش الجزائري أحمد قايد صالح كشف الأربعاء الماضي، القبض على مندسين بحوزتهم أسلحة نارية وسط المتظاهرين .

وقال صالح في تصريحات اليوم: «يواصل الجيش الوطني الشعبي التصدي للمخططات الرامية إلى زرع الفتنة والتفرقة بين الجزائريين وجيشهم، وفقًا لما تقتضيه أحكام الدستور، وقوانين الجمهورية».

وأضاف: «لقد نجحت الوحدات الأمنية، المكلفة بحفظ النظام في إحباط عديد المحاولات الرامية إلى بث الرعب والفوضى وتعكير صفو الأجواء الهادئة والآمنة التي تطبع مسيرات المواطنين، وهو ما تأكد بتوقيف أشخاص خلال نهاية الأسبوع الماضي، بحوزتهم أسلحة نارية وأسلحة بيضاء وقنابل مسيلة للدموع وكمية كبيرة من المهلوسات وأجهزة اتصال».

وأكد أن «قيادة الجيش الوطني الشعبي تقدم الضمانات الكافية للجهات القضائية لكي تتابع بكل حزم، وبكل حرية ودون قيود ولا ضغوطات، محاسبة المفسدين وهي الإجراءات التي من شأنها تطمين الشعب بأن أمواله المنهوبة ستسترجع بقوة القانون وبالصرامة اللازمة».

وشدد صالح أن بلاده «ستخرج من أزمتها الراهنة أكثر قوة وصلابة، وذلك بفضل اللّحمة الوثيقة والرابطة الوجدانية العميقة والثقة المتميّزة التي لا انفصام لها بين الشعب وجيشه».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك