Menu
مستعدة للتبرع بها للدول المتقدمة أو إتلافها.. دولة أفريقية ترفض لقاحات كورونا

أعلنت حكومة مالاوي عزمها المضي قدمًا في خطط تدمير الآلاف من جرعات لقاحات مضادة لفيروس كورونا منتهية الصلاحية، رغم دعوات منظمة الصحة العالمية والمركز الأفريقي لمكافحة الأمراض بعدم إتلافها.

وحثت منظمة الصحة العالمية ومركز السيطرة على الأمراض في أفريقيا هذا الأسبوع الدول الأفريقية على عدم إتلاف لقاحات كورونا التي ربما تكون قد تجاوزت تواريخ انتهاء صلاحيتها، قائلة إنها لا تزال آمنة للاستخدام، بحسب قناة «الحرة».

وتقول حكومة مالاوي إن النداءات جاءت بعد فوات الأوان لمنع إتلاف آلاف الجرعات من لقاحات منتهية الصلاحية، إذ جرى التخلص من 16.440 جرعة من لقاح أسترازنيكا التي انتهت صلاحيتها في 13 أبريل الحالي.

ويوم الخميس، حثت منظمة الصحة العالمية ومركز السيطرة على الأمراض في أفريقيا الدول الأفريقية على عدم تدمير اللقاح الذي ربما تكون صلاحيته منتهية، قائلين إنه لا يزال قابلًا للاستخدام.
 وقال وزير الصحة في ملاوي، تشارلز موانسامبو: إنه لا بد أن يكون لكل شيء مصنع تاريخ انتهاء صلاحية لا يمكن استخدامه بعده.

تابع: في حالات اللقاحات، لا يمكننا المضي قدمًا في استخدامها لأن هناك تاريخًا واضحًا لانتهاء الصلاحية، وبالتالي لن يجري التسامح مع أي طبيب في حالة حدوث أي شيء سلبي بعد استخدام لقاح انتهت صلاحيته.

ولفت موانسامبو أيضًا إلى أن استخدام اللقاح منتهي الصلاحية سيخيف الناس من أخذ اللقاحات من المخزون المتبقي.

وزاد: إذا احتفظنا باللقاحات المنتهية الصلاحية أو قمنا بتخزينها، فسيكون ذلك بمثابة ضربة كبيرة لحملة التطعيم لدينا، إذ لن يأتي الناس للحصول على التطعيم مخافة أن يتم إعطاؤهم اللقاحات منتهية الصلاحية.

 وقال موانسامبو إن البلاد ربما تفكر في تمديد العمر الافتراضي للمخزون المتبقي من اللقاح الذي يتم تلقيه من خلال مبادرة "كوفاكس" ومن الحكومة الهندية والتي تنتهي صلاحيتها في يونيو ويوليو.

وأكد أن الحكومة ستعلن قريبًا التاريخ الذي ستقوم فيه علنًا بتدمير اللقاح منتهي الصلاحية في عاصمة ملاوي، ليلونجوي.

وفي نفس السياق، قال المدير التنفيذي لشبكة العدالة الصحية في ملاوي، جورج جوبي إن استخدام لقاح منتهي الصلاحية سيخلق موقفًا سلبيًا لدى الناس.

وأردف: يمكن أن يحصل رهاب لدى الملاويين بشأن اللقاحات وهو أمر ينبغي ألا يحدث، و إذا كانت اللقاحات منتهية الصلاحية آمنة بالإمكان التبرع بها للدول المتقدمة أو منظمة الصحة العالمية، ونحن بانتظار اليوم الذي لا نشهد وجودها في مالاوي.

2021-09-13T15:17:59+03:00 أعلنت حكومة مالاوي عزمها المضي قدمًا في خطط تدمير الآلاف من جرعات لقاحات مضادة لفيروس كورونا منتهية الصلاحية، رغم دعوات منظمة الصحة العالمية والمركز الأفريقي لم
مستعدة للتبرع بها للدول المتقدمة أو إتلافها.. دولة أفريقية ترفض لقاحات كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مستعدة للتبرع بها للدول المتقدمة أو إتلافها.. دولة أفريقية ترفض لقاحات كورونا

رغم تصريحات منظمة الصحة العالمية..

مستعدة للتبرع بها للدول المتقدمة أو إتلافها.. دولة أفريقية ترفض لقاحات كورونا
  • 4905
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 رمضان 1442 /  25  أبريل  2021   09:29 م

أعلنت حكومة مالاوي عزمها المضي قدمًا في خطط تدمير الآلاف من جرعات لقاحات مضادة لفيروس كورونا منتهية الصلاحية، رغم دعوات منظمة الصحة العالمية والمركز الأفريقي لمكافحة الأمراض بعدم إتلافها.

وحثت منظمة الصحة العالمية ومركز السيطرة على الأمراض في أفريقيا هذا الأسبوع الدول الأفريقية على عدم إتلاف لقاحات كورونا التي ربما تكون قد تجاوزت تواريخ انتهاء صلاحيتها، قائلة إنها لا تزال آمنة للاستخدام، بحسب قناة «الحرة».

وتقول حكومة مالاوي إن النداءات جاءت بعد فوات الأوان لمنع إتلاف آلاف الجرعات من لقاحات منتهية الصلاحية، إذ جرى التخلص من 16.440 جرعة من لقاح أسترازنيكا التي انتهت صلاحيتها في 13 أبريل الحالي.

ويوم الخميس، حثت منظمة الصحة العالمية ومركز السيطرة على الأمراض في أفريقيا الدول الأفريقية على عدم تدمير اللقاح الذي ربما تكون صلاحيته منتهية، قائلين إنه لا يزال قابلًا للاستخدام.
 وقال وزير الصحة في ملاوي، تشارلز موانسامبو: إنه لا بد أن يكون لكل شيء مصنع تاريخ انتهاء صلاحية لا يمكن استخدامه بعده.

تابع: في حالات اللقاحات، لا يمكننا المضي قدمًا في استخدامها لأن هناك تاريخًا واضحًا لانتهاء الصلاحية، وبالتالي لن يجري التسامح مع أي طبيب في حالة حدوث أي شيء سلبي بعد استخدام لقاح انتهت صلاحيته.

ولفت موانسامبو أيضًا إلى أن استخدام اللقاح منتهي الصلاحية سيخيف الناس من أخذ اللقاحات من المخزون المتبقي.

وزاد: إذا احتفظنا باللقاحات المنتهية الصلاحية أو قمنا بتخزينها، فسيكون ذلك بمثابة ضربة كبيرة لحملة التطعيم لدينا، إذ لن يأتي الناس للحصول على التطعيم مخافة أن يتم إعطاؤهم اللقاحات منتهية الصلاحية.

 وقال موانسامبو إن البلاد ربما تفكر في تمديد العمر الافتراضي للمخزون المتبقي من اللقاح الذي يتم تلقيه من خلال مبادرة "كوفاكس" ومن الحكومة الهندية والتي تنتهي صلاحيتها في يونيو ويوليو.

وأكد أن الحكومة ستعلن قريبًا التاريخ الذي ستقوم فيه علنًا بتدمير اللقاح منتهي الصلاحية في عاصمة ملاوي، ليلونجوي.

وفي نفس السياق، قال المدير التنفيذي لشبكة العدالة الصحية في ملاوي، جورج جوبي إن استخدام لقاح منتهي الصلاحية سيخلق موقفًا سلبيًا لدى الناس.

وأردف: يمكن أن يحصل رهاب لدى الملاويين بشأن اللقاحات وهو أمر ينبغي ألا يحدث، و إذا كانت اللقاحات منتهية الصلاحية آمنة بالإمكان التبرع بها للدول المتقدمة أو منظمة الصحة العالمية، ونحن بانتظار اليوم الذي لا نشهد وجودها في مالاوي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك