alexametrics


أكد أن عدد الشهداء 73 شهيدا و26 مفقوداً ...مساعد وزير الدفاع والطيران : أمام المتواجدين في منطقة \"الجابري\" 48 ساعة فقط للاستسلام

أكد أن عدد الشهداء  73 شهيدا و26 مفقوداً ...مساعد وزير الدفاع والطيران : أمام المتواجدين في منطقة \"الجابري\" 48 ساعة فقط للاستسلام
  • 535
  • 0
  • 0
migrate reporter
migrate reporter الثلاثاء - 5 محرّم 1431 - 22 ديسمبر 2009 - 06:14 مساءً

عاجل ( جازان ) - صرح صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبد العزيز مساعد وزير الدفاع والطيران والمفتش العام للشؤون العسكرية اليوم أن عدد الشهداء قد وصل إلى 73 شهيدا و26 مفقودا في المواجهات مع المتسللين في الحدود الجنوبية وأصيب في المواجهات 470 ويمكث حاليا 60 في المستشفيات وأضاف سموه أنه أمام المتواجدين في منطقة \"الجابري\" 48 ساعة فقط للاستسلام وأكد أن حدودنا من شرورة حتى جازان مؤمنة ومسيطر عليها بالكامل وأن المعارك الكبيرة على الحدود الجنوبية قد انتهت . ثم قام سموه اليوم بزيارة تفقدية لأفراد القوات المسلحة المرابطين بالخطوط الأمامية على الحدود الجنوبية . والقى خلال الزيارة الكلمة التالية .. الحمدلله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .. أيها الأخوة والزملاء أيها الأبطال الأشداء أيها المقاتلون الشجعان ,,, السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. أحييكم وأشد على أيديكم فردا فردا وأهنئكم رجل رجل أحيي فيكم هذه البطولات التي تقدمونها وأحيي فيكم هذه الشدة التي تظهرونها لأعدائكم تلكم الفئة الباغية التي لم ترع حقوق الدين والأخوة والعروبة ولا الجوار الحسن وأهنئكم على هذا الإنضباط التكتيكي الذي تقومون به وعلى هذه الروح القتالية العالية وعلى ذلك الانطباع الحسن الذي يتحدث به مواطنيكم عنكم في كافة مناطق المملكة شرقيها وغربيها وأوسطها ومن شمالها إلى جنوبها هذا الجنوب الغالي الذي تدافعون عنه دفاع الأبطال في عزة وكرامة وسؤدد . أيها الأبطال .. إنني وأنا اعتز بلقائكم في هذا اليوم المبارك مشاركا معكم بقلبي وعقلي وأحاسيسي فأنا جزء لا يتجزأ من هذه الملحمة البطولية الخالدة التي تخوضونها مستشعرين روح المسئولية التي القيت على عواتقكم وأنتم بلا أدنى شك بإيمانكم وإخلاصكم ورجولتكم الحقة أهلا لها . أيها الجند الميامين .. لقد شرفني سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية بنقل تحياته وتقديره وتهنئته لكم بالعام الجديد واعتزازه بكل رجل منكم والذي يوليكم جل عنايته ورعايته وبكافة القوات المسلحة بمختلف قطاعاتها ويقود وطننا الغالي بإرادة صلبة لدحر الأعداء مستشعرا فيكم روح المسئولية الحقة كما أنني أبلغكم تحيات وتقدير ووفاء سيدي صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام الذي يتمنى أن يكون هنا معكم وبينكم وأبشركم بأنه ولله الحمد في أتم صحة وعافية . أيها الجند الميامين .. لقد طالعنا التقارير وشاهدنا التحقيقات الصحفية وفي وسائل الإعلام وأنتم تعبرون عن مشاعركم الصادقة تجاه وطنكم وقيادتكم الحكيمة وعن مشاعر الفرح التي تعمكم بمناسبة عودة سموه الكريم لأرض الوطن سليما معافى وإننا لممنونون لكم على هذه المشاعر الغالية التي لا يساورنا أدنى شك بأنكم تمثلون سدا منيعا بعد توفيق الله في الدفاع عن ثرى بلادنا الغالية ضد هذه العصابة المتسللة الضالة التي غاب عنها أن شعب هذه البلاد الطاهرة وفي مقدمته قيادتنا الحكيمة وببطولاتكم التي تسطرونها بأنكم حجر عثرة ضد أي متهور طامع وإنني وبحق مسرورا جدا من هذه الإنجازات التي أخذت تنمو وتتطور يوما بعد يوم . إخواني الأعزاء .. لقد كنت يوم السبت الماضي مع سيدي ولي العهد في زيارته التفقدية لأبنائه المصابين في مستشفى القوات المسلحة بالرياض وقد شاهد الجميع تلك المشاعر الأبوية الصادقة والحب المتناهي الذي اظهره أبنائنا المصابون لوالدهم سلطان بن عبدالعزيز الذي أبى إلا أن يقابلهم فردا فردا ويقبلهم رجل رجل لما يكنه لكم جميعا حفظه الله من مشاعر صادقة وتقدير عميق وقد سمعنا منهم جميعا كم هم يتمنون العودة إلى ميدان الشرف والبطولة حينها خاطبت نفسي ورددت في خاطري وأنا على يقين تام بأنه لن يهزم جيش بحول الله هذه معنويات جنده وكأني قرأت ما يجول في خاطره حفظه الله . ايها الأخوة والزملاء .. لقد دأبت قيادتنا الرشيدة أعزها الله عل بذل جل الرعاية والاهتمام بأسر أبنائنا الشهداء والمفقودين وإخواننا المصابين ولا زالوا يوجهوننا ببذل قصارى الجهد ليحظوا جميعا بالرعاية والاهتمام وإننا وبحول الله سنكون معهم قلبا وقالبا منفذين كل ما تتطلع إليه القيادة الكريمة بحكمة سيدي خادم الحرمين الشريفين ورعاية سمو سيدي ولي عهده الأمين . وفي الختام لكم مني من الشكر أجزله ومن التقدير أخلصه ومن الدعاء أصفاه بأن يوفقكم الله ويحرصكم من كل سوء ومكروه وأن يجنب بلادنا الفتن ما ظهر منها وما بطن ودمتم منصورين بحول الله . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته . بعد ذلك صافح سموه مجموعة من ضباط وأفراد القوات المسلحة المرابطين على الحدود الجنوبية . [IMG]http://www.spa.gov.sa/galupload/normal/46336_T66.jpg[/IMG]

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك