Menu


مصادر تروي تفاصيل محاولة هروب أكثر من 70 ألف امرأة وطفل من «داعش» شمال سوريا

استغلوا انشغال قوات سوريا الديمقراطية بمواجهة الاجتياح التركي

وثَّق مقطع فيديو عملية إحباط الأجهزة الأمنية الكردية محاولة هروب في مخيم «الهول» شمال شرق سوريا، الذي يأوي الآلاف من أسر مسلحي التنظيم الإرهابي. ووفق مسؤولين أ
مصادر تروي تفاصيل محاولة هروب أكثر من 70 ألف امرأة وطفل من «داعش» شمال سوريا
  • 747
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

وثَّق مقطع فيديو عملية إحباط الأجهزة الأمنية الكردية محاولة هروب في مخيم «الهول» شمال شرق سوريا، الذي يأوي الآلاف من أسر مسلحي التنظيم الإرهابي.

ووفق مسؤولين أكراد، فإنَّ المخيم الذي يأوي الآلاف من عوائل «داعش»، قد شهد محاولات هروب نفذتها نساء حاولن الفرار في الطريق الرئيسي الذي يمرّ بوسط المخيم.

وقالت مصادر في قوات سوريا الديمقراطية: إنَّ العشرات من النساء من سكان المخيم هاجمن بوابة مخيم «الهول» قبل أن يتم احتواء الوضع الذي وصفته المصادر بالحَرِج. والمخيم الذي يضم أكثر من 70 ألف امرأة وطفل من عائلات «داعش»، تعتبره مصادر كردية قنبلة موقوتة؛ بسبب الظروف الصعبة التي يعيشها سكانه.

ومع انصراف قوات سوريا الديموقراطية للردّ على الهجوم التركي في شمال شرق سوريا، يحاول تنظيم «داعش» استجماع قوته من خلاياه النائمة، ومن ضمنها نساؤه اللاتي مازلن في هذا المخيم، والتي وصفتهن مصادر كردية بأنهن أكثر خطورة بسبب تلقينهن للأطفال أيديولوجية هذا التنظيم الإرهابي، ومحاولتهن فرض الأفكار المتطرفة على سكان المخيم.

ولم تكن هذه الأزمة الأولى المتعلقة بالآثار المدمرة للغارات التركية والغزو الذي تشنّه أنقرة على الأراضي السورية المجاورة، لمحاربة الأكراد؛ إذ نجح بالفعل 5 من عناصر داعش في الفرار  من سجن «نفكور»، الواقع عند الأطراف الغربية لمدينة القامشلي ذات الغالبية الكردية. وجاء ذلك بعد سقوط قذائف تركية بجوار السجن في مدينة القامشلي شمال شرق سوريا، لتتحقق بذلك المخاوف من أن يؤدّي الغزو التركي للمنطقة إلى فرار عناصر التنظيم وإعادة بناء قدراته.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك