Menu
ارتفاع الإصابة بالكوليرا في موزمبيق إلى 139 حالة

أكد مسؤول بارز في موزمبيق، أمس الخميس، ارتفاع عدد حالات الإصابة بالكوليرا بعد إعصار «إيداي» إلى 139 شخصًا.

وقال أوسين عيسى مدير إدارة المساعدات الطبية في موزمبيق اليوم، إن عدد حالات الوفاة بلغ خمس حالات نتيجة الإصابة بالكوليرا.

وأعلن فيليب جاسينتو نيوسى، رئيس موزمبيق، انتهاء عمليات البحث عن ناجين في ا لمناطق التي ضربتها الفيضانات الناجمة عن الإعصار، وتركز السلطات حاليًّا جهودها على تزويد السكان بالإمدادات الضرورية والإعداد لعمليات إعمار ما أتلفه الإعصار.

وتسبب الإعصار في تشريد نحو 500 ألف شخص وتدمير 91 ألف منزل.

ومن جانبها، أعلنت منظمة الصحة العالمية أمس الخميس، أن موزمبيق ستبدأ حملة اللقاح ضد وباء الكوليرا الأسبوع المقبل في المناطق التي اجتاحها إعصار «إيداي»، وذلك عقب اكتشاف خمس حالات مصابة بالكوليرا جراء الإعصار .

وقال ديفيد ويتويك، أحد الأعضاء البارزين بفريق الاستجابة التابع للمنظمة في مدينة بيرا- حسبما ذكرت شبكة يورو نيوز الأوروبية- إن تم تأسيس 7 عيادات من أجل علاج مرضى الكوليرا، فضلًا عن أنه سيتم بناء عيادتين أخريين قريبًا.

وأضاف ويتويك «سيصل لنا نحو 900 ألف لقاح فموي يوم الاثنين القادم، وسنبدأ في حملة التلقيح في أقرب وقت خلال الأسبوع القادم».

ولم يتمكن عشرات الآلاف من البشر الذين علقوا في المدن التي غمرها إعصار «إيداي» من الوصول إلى المياه النظيفة، مما ساعد على انتشار الإصابة بالكوليرا؛ حيث ضرب «إيداي» مدينة بيرا الساحلية في 14 مارس الماضي، مما أسفر عن إحداث فيضانات كارثية ومقتل أكثر من 700 شخص في كلٍّ من موزمبيق ومالاوي وزيمبابوي الواقعين بجنوب شرق إفريقيا .

يذكر أن الكوليرا من الأمراض المتوطنة في موزمبيق؛ حيث يتفشى بشكل منتظم على مدار الخمس سنوات الماضية، وأودى بحياة نحو 2000 مصاب به في آخر موجة تَفَشٍّ له بالبلاد، والتي انتهت في فبراير من العام الماضي، حسبما أعلنته منظمة الصحة العالمية.

2019-03-29T01:42:17+03:00 أكد مسؤول بارز في موزمبيق، أمس الخميس، ارتفاع عدد حالات الإصابة بالكوليرا بعد إعصار «إيداي» إلى 139 شخصًا. وقال أوسين عيسى مدير إدارة المساعدات الطبية في موزمب
ارتفاع الإصابة بالكوليرا في موزمبيق إلى 139 حالة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ارتفاع الإصابة بالكوليرا في موزمبيق إلى 139 حالة

منظمة الصحة تبدأ حملة اللقاح ضد الوباء الأسبوع المقبل..

ارتفاع الإصابة بالكوليرا في موزمبيق إلى 139 حالة
  • 47
  • 0
  • 0
فريق التحرير
22 رجب 1440 /  29  مارس  2019   01:42 ص

أكد مسؤول بارز في موزمبيق، أمس الخميس، ارتفاع عدد حالات الإصابة بالكوليرا بعد إعصار «إيداي» إلى 139 شخصًا.

وقال أوسين عيسى مدير إدارة المساعدات الطبية في موزمبيق اليوم، إن عدد حالات الوفاة بلغ خمس حالات نتيجة الإصابة بالكوليرا.

وأعلن فيليب جاسينتو نيوسى، رئيس موزمبيق، انتهاء عمليات البحث عن ناجين في ا لمناطق التي ضربتها الفيضانات الناجمة عن الإعصار، وتركز السلطات حاليًّا جهودها على تزويد السكان بالإمدادات الضرورية والإعداد لعمليات إعمار ما أتلفه الإعصار.

وتسبب الإعصار في تشريد نحو 500 ألف شخص وتدمير 91 ألف منزل.

ومن جانبها، أعلنت منظمة الصحة العالمية أمس الخميس، أن موزمبيق ستبدأ حملة اللقاح ضد وباء الكوليرا الأسبوع المقبل في المناطق التي اجتاحها إعصار «إيداي»، وذلك عقب اكتشاف خمس حالات مصابة بالكوليرا جراء الإعصار .

وقال ديفيد ويتويك، أحد الأعضاء البارزين بفريق الاستجابة التابع للمنظمة في مدينة بيرا- حسبما ذكرت شبكة يورو نيوز الأوروبية- إن تم تأسيس 7 عيادات من أجل علاج مرضى الكوليرا، فضلًا عن أنه سيتم بناء عيادتين أخريين قريبًا.

وأضاف ويتويك «سيصل لنا نحو 900 ألف لقاح فموي يوم الاثنين القادم، وسنبدأ في حملة التلقيح في أقرب وقت خلال الأسبوع القادم».

ولم يتمكن عشرات الآلاف من البشر الذين علقوا في المدن التي غمرها إعصار «إيداي» من الوصول إلى المياه النظيفة، مما ساعد على انتشار الإصابة بالكوليرا؛ حيث ضرب «إيداي» مدينة بيرا الساحلية في 14 مارس الماضي، مما أسفر عن إحداث فيضانات كارثية ومقتل أكثر من 700 شخص في كلٍّ من موزمبيق ومالاوي وزيمبابوي الواقعين بجنوب شرق إفريقيا .

يذكر أن الكوليرا من الأمراض المتوطنة في موزمبيق؛ حيث يتفشى بشكل منتظم على مدار الخمس سنوات الماضية، وأودى بحياة نحو 2000 مصاب به في آخر موجة تَفَشٍّ له بالبلاد، والتي انتهت في فبراير من العام الماضي، حسبما أعلنته منظمة الصحة العالمية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك