Menu
ترامب حان الوقت للتخلِّي عن الاتفاق النووي مع إيران

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأطراف الموقِّعة على الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015 إلى التخلِّي عنه، بعد التراجع عن الصراع العسكري المتصاعد مع إيران.

وقال ترامب في إشارة إلى الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015 الذي وقَّعه سلفه باراك أوباما إلى جانب خمس دول أخرى والاتحاد الأوروبي: «ينتهي العمل وفقًا لخطة العمل الشاملة المشتركة المعيبة للغاية قريبًا على أيِّ حال، وهي تمنح إيران طريقًا واضحًا وسريعًا لتحقيق اختراق نووي».

وأضاف: «لقد حان الوقت أن تعترف المملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا وروسيا والصين بهذا الواقع. يجب أن يخرجوا الآن مما تبقَّى من الاتفاق الإيراني».

وكان الاتفاق النووي يهدف إلى منع طهران من الحصول على سلاح نووي مقابل تخفيف العقوبات المفروضة عليها.

وفي عام 2018، انسحب ترامب من الاتفاق وبدأ حملة «الضغط الأقصى» للعقوبات على إيران.

ومنذ ذلك الحين، تصاعدت التوترات بين الدولتين باطراد، حتى وصلت إلى نقطة الغليان نهاية الأسبوع الماضي وخلال الأسبوع الجاري، بمقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في هجوم أمريكي يوم الجمعة الماضي.

وردَّت ايران فجر الأربعاء بقصف صاروخي استهدف قاعدتين أمريكيتين في العراق دون وقوع خسائر بشرية.

2020-01-09T02:03:42+03:00 دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأطراف الموقِّعة على الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015 إلى التخلِّي عنه، بعد التراجع عن الصراع العسكري المتصاعد مع إيران. وقا
ترامب حان الوقت للتخلِّي عن الاتفاق النووي مع إيران
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


ترامب: حان الوقت للتخلِّي عن الاتفاق النووي مع إيران

دعا الأطراف الموقعة إلى التراجع عنه

ترامب: حان الوقت للتخلِّي عن الاتفاق النووي مع إيران
  • 301
  • 0
  • 1
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
14 جمادى الأول 1441 /  09  يناير  2020   02:03 ص

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأطراف الموقِّعة على الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015 إلى التخلِّي عنه، بعد التراجع عن الصراع العسكري المتصاعد مع إيران.

وقال ترامب في إشارة إلى الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015 الذي وقَّعه سلفه باراك أوباما إلى جانب خمس دول أخرى والاتحاد الأوروبي: «ينتهي العمل وفقًا لخطة العمل الشاملة المشتركة المعيبة للغاية قريبًا على أيِّ حال، وهي تمنح إيران طريقًا واضحًا وسريعًا لتحقيق اختراق نووي».

وأضاف: «لقد حان الوقت أن تعترف المملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا وروسيا والصين بهذا الواقع. يجب أن يخرجوا الآن مما تبقَّى من الاتفاق الإيراني».

وكان الاتفاق النووي يهدف إلى منع طهران من الحصول على سلاح نووي مقابل تخفيف العقوبات المفروضة عليها.

وفي عام 2018، انسحب ترامب من الاتفاق وبدأ حملة «الضغط الأقصى» للعقوبات على إيران.

ومنذ ذلك الحين، تصاعدت التوترات بين الدولتين باطراد، حتى وصلت إلى نقطة الغليان نهاية الأسبوع الماضي وخلال الأسبوع الجاري، بمقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في هجوم أمريكي يوم الجمعة الماضي.

وردَّت ايران فجر الأربعاء بقصف صاروخي استهدف قاعدتين أمريكيتين في العراق دون وقوع خسائر بشرية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك