Menu


أردوغان: أعارض "مخطط الجهلة" وسنرد على "نيران المورتر"

علاقتنا مع واشنطن قد تشهد صفحة جديدة

أردوغان: أعارض "مخطط الجهلة" وسنرد على "نيران المورتر"
  • 472
  • 0
  • 0
migrate reporter
migrate reporter 2 شعبان 1438 /  28  أبريل  2017   02:51 م

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجمعة (28 أبريل 2017)، أن منطقة الحدود الجنوبية لتركيا مع سوريا، تعرضت لقدر كبير من نيران المورتر، خلال اليومين الماضيين.

وأوضح (أمام قمة المجلس الأطلسي للطاقة في إسطنبول) أن القوات التركية ترد بالمثل، وأن ما تقدمه واشنطن لمقاتلين أكراد في سوريا يضر بروح التضامن.

ووصف أردوغان الذين يحاولون إنشاء دولة شمال سوريا بـ"الجهلة"، وأن "مجلس الأمن الدولي والاتحاد الأوروبي ضحيتان لمصالح قصيرة الأجل، وحسابات دول صاحبة نفوذ".

وأشار إلى أن "النظام العالمي فقد فاعليته حيال القضايا التي تؤثر فينا مباشرةً، وفي مقدمتها أزمات المنطقة".

وبشَّر بأن العلاقة بين واشنطن وأنقرة قد تشهد فتح صفحة جديدة في عهد الرئيس دونالد ترامب، "لكننا لن نسمح بإقامة ممر إرهابي على حدودنا الجنوبية".

وقال إن "تركيا تعارض تقسيم سوريا، وتقف بجانب وحدة ترابه"، وإن "أنقرة عازمة على مواصلة محاربة الإرهاب داخل تركيا وخارجها.. وننتظر من كل شركائنا وحلفائنا التضامن معنا".

وأضاف أن "الآليات التي أسست من أجل الحلول أصبحت تخلق مشكلات أكثر في ظل عدم قدرتها على الاستجابة لحاجة التغيير".

ونبه إلى أن "وحدات حماية الشعب الكردية السورية، لا تزال موجودة في منطقة بشمال سوريا إلى الغرب من نهر الفرات، ويجب طردهم من هذه المنطقة".

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك