alexametrics


وزيرا التربية والتعليم العالي يوقعان اتفاقية تهدف لتحديد مدى توافر الكفايات الأساسية لدى المعلمين

وزيرا التربية والتعليم العالي يوقعان اتفاقية تهدف لتحديد مدى توافر الكفايات الأساسية لدى المعلمين
  • 7
  • 0
  • 0
migrate reporter
migrate reporter الثلاثاء - 5 محرّم 1431 - 22 ديسمبر 2009 - 05:30 صباحًا

عاجل ( الرياض ) - وقع صاحب السمو الأمير فيصل بن عبد الله آل سعود وزير التربية والتعليم ومعالي وزير التعليم العالي رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للقياس والتقويم الدكتور خالد بن محمد العنقري امس اتفاقية تعاون بين وزارة التربية والتعليم ممثلة في مشروع الملك عبد الله بن عبد العزيز لتطوير التعليم العام ( تطوير ) ووزارة التعليم العالي ممثلة بالمركز الوطني للقياس والتقويم يتم من خلالها تنفيذ عدد من المشاريع ذات العلاقة بمجال عمل المركز التي تحتاجها برامج مشروع ( تطوير ) ومنها اختبارات المعلمين والمعلمات التي تهدف لتحديد مدى توافر الكفايات الأساسية لدى المعلمين والمعلمات الجدد والمقابلات الشخصية المقننة ووضع معاييرها وآليات تنفيذها . كما تشمل الاتفاقية أيضا تأسيس وتنفيذ نظام الاختبارات الوطنية التي تهدف لقياس مستوى التحصيل الدراسي للطلاب والطالبات في مراحل محددة , وتقويم جودة نواتج التعليم في المملكة العربية السعودية . وعبر سمو وزير التربية والتعليم عن سروره واعتزازه بتوقيع هذه الاتفاقية مع المركز الذي أصبح من المراكز المرموقة ذات السمعة العالمية لما قدمه من إنجازات أسهمت بشكل فعال في تحسين جودة المؤسسات التربوية, وعن ثقته أن هذا التعاون بين المركز ومشروع تطوير سيسهم في تحقيق المشروع لأهدافه وفي تحقيق مبدأ الشراكة في تطوير التعليم الذي تعمل به وزارة التربية والتعليم بما يحقق تطلعات خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني وزير الداخلية / حفظهم الله / . من جهته عبر معالي وزير التعليم العالي , رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للقياس والتقويم عن سعادته بهذه الاتفاقية التي تجسد التكامل بين الأجهزة الحكومية وتستفيد وتقدر الإنجازات الوطنية ومنها المركز الوطني للقياس والتقويم الذي أصبح بحمد الله مركزاً متخصصا يخدم القطاعات التربوية في مجال القياس والتقويم الذي تتنامى أهميته في الأنظمة التربوية والعملية المتطورة . وأعرب معاليه عن شكره وتقديره لسمو وزير التربية والتعليم على ثقته بالمركز ووعد بأن المركز سيوظف إمكاناته وخبراته في المجالات التي نصت عليها الاتفاقية من خلال المشاريع التي ستطلق قريبا بين الطرفين في إطار مشروع خادم الحرمين الشريفين لتطوير التعليم الذي يلقى عناية خاصة من قبل ولاة الأمر .

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك