alexametrics


حملة إلكترونية لإقالة وزيرة حقوق المرأة الفرنسية

بعد تصريحاتها المسيئة لـ "حجاب المسلمات"

حملة إلكترونية لإقالة وزيرة حقوق المرأة الفرنسية
  • 713
  • 0
  • 0
migrate reporter
migrate reporter الخميس - 22 جمادى الآخر 1437 - 31 مارس 2016 - 06:10 مساءً

دشَّن حقوقيون فرنسيون حملة إلكترونية، الخميس (31 مارس 2016)، للمطالبة بإقالة وزيرة المرأة الفرنسية، لورانس روسينيول، إثر تصريحات اعتبروها مسيئة لـ "حجاب المسلمات".

وقالت الوزيرة في حوار إذاعي، أمس الأربعاء، إن المسلمات اللاتي يرتدين الحجاب "أشبه بالزنوج الأمريكيين الذين دعموا العبودية".

كما هاجمت روسينيول دور الأزياء التي تقدم ملابس مخصصة للمحجبات، وقالت إنها "تُروج التصالح مع هذا القمع لأجساد النساء".

ونقلت شبكة بي بي سي البريطانية، انتقاد رئيس المرصد الوطني لمناهضة الإسلاموفوبيا، عبدالله ذكري، لتصريحات الوزيرة، معتبرا أن تصريحاتها "تساعد في التجنيد لصالح تنظيم الدولة الإسلامية".

وأضاف أن روسينيول "وصمت النساء المسلمات، وبصقت في وجه القوانين العلمانية بمحاولتها التدخل في زي النساء".

ومن جانبها، أدانت رابطة الفرنسيات المسلمات، في بيان لها، تصريحات الوزيرة، ووصفتها بـ "الخطيرة وغير المسؤولة".

وأشار البيان إلى أن هذه التصريحات تناقض الحملة الإعلانية التي دشنتها الحكومة الفرنسية ضد العنصرية، ومعاداة السامية، والإسلاموفوبيا.

اقرأ أيضا:

تصريحات مسيئة لوزيرة فرنسية بشأن الملابس النسائية الإسلامية

 

 

 

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك