alexametrics


وزير الزراعة يكشف نظرية الجرم الجنائي في قضية نفوق الأبل..!

وزير الزراعة يكشف نظرية الجرم الجنائي في قضية نفوق الأبل..!
  • 29
  • 0
  • 0
migrate reporter

migrate reporter

الاثنين - 28 شعبان 1428 - 10 سبتمبر 2007 - 10:25 صباحًا

عاجل-(أحمد المحيميد) لم يستبعد وزير الزراعة الدكتور فهد بالغنيم وجود بعد جنائي في نفوق الإبل, وقال في رد على سؤال لـ\"الوطن\" إن وزارته جهة علمية تقوم بالجزء المخصص لها ومن ثم تحيل الموضوع إلى الجهات ذات الاختصاص التي تجري التحقيق والبحث إذا كان هناك أي عمل جنائي وتصدر فتواها. وكشف بالغنيم خلال رعايته صباح أمس اللقاء الأول لمنتجي الأعلاف في السعودية أن المركب \" سالينومايسين\" الذي أظهرته نتائج تحليل علف النخالة هو عبارة عن مضاد حيوي خاص بعلاج مرض الكوكسيديا الذي يصيب صوص الدجاج، وهي مادة توضع في أعلاف الدواجن فقط، وخاصة أعلاف الصيصان الصغيرة، وذلك لمساعدتها في مكافحة هذا المرض لديها. وأشار بالغنيم إلى أن مادة\"سالينومايسين\" وجدت بتركيز عال في بعض عينات النخالة وفي عينات الشرائح التي أخذت من الإبل، مشيرا إلى أن وجود هذه المادة في أعلاف النخالة أمر غريب، حيث إن الوزارة كجهة تخصصية فنية مهمتها جمع هذه المعلومات وتوثيقها ليتم عرضها على الجهات المختصة التي ستتولى البحث والتحقيق عن أسباب وكيفية وصول هذه المادة إلى النخالة التي تغذت عليها الإبل. وأكد الدكتور بالغنيم أن اللجنة المكونة من ممثلين لوزارات الداخلية والمالية والزراعة عقدت اجتماعاتها لوضع الأسس اللازمة للبدء في توزيع التعويضات المالية على أصحاب الإبل النافقة قريبا جدا. وحول ارتفاع أسعار الشعير، أشار إلى أن اللجنة الوزارية للتموين المكلفة من المقام السامي تقوم بمتابعة أسعار الشعير خاصة في الأسواق العالمية والأسواق المحلية، مبينا أن السبب الرئيس لارتفاع أسعاره هو ارتفاعها في الأسواق العالمية, لافتا إلى أن الارتفاع سينعكس سلبا من خلال ضرره المادي على مربي الماشية في المملكة ، وأن وزارته لديها تصور مبدئي حول وضع الثروة الحيوانية في المملكة، وخاصة الأعلاف التي تمثل نحو 60 % من تكلفة إنتاج الثروة الحيوانية. وبين بالغنيم أن الهدف من اللقاء الأول لمنتجي الأعلاف هو الالتقاء بالمختصين في مجال الأعلاف عامة من منتجين وتجار لوضع خطة عمل آنية من خلال زيادة الطاقة الإنتاجية لمصانع الأعلاف لتعويض النقص الحاصل في إمدادات الشعير في سوق الأعلاف في المملكة وإيجاد البدائل الضرورية لمربي الماشية لتخطي هذه المرحلة، موضحا أن القطاعات الحكومية المختصة والقطاع الخاص يبحثان عن الحلول اللازمة لهذه المشكلة من خلال الشراكة فيما بينهم للتخفيف من الآثار السلبية التي نتجت عن زيادة أسعار الشعير في الأسواق العالمية. _______________ تعليقات الزوار عبدالعزيز الخالدي من امن العقوبه اساء الادب معالي الوزير قل ما شئت فلن تجد من يسألك وسوفتنسى هذه القضيه مثل كثير من القضايا . معالي الوزير ليست الابل اعز من البشر واطباء وزارة الصحه والمستشفيات الخاصه عاثوا بالارواح وكل العقوبه اعادتهم الى وطنهم .. اما اسعار الشعير اجابتك ان الارتفاع علمي فهذا كشفته شاشة بورصة وول ستريت وسبقك زميلك اليماني بهذه الاجابه ... اللهم قيض لولاة امورنا المستشارين والوزراء الصالحين

الكلمات المفتاحية

مواضيع قد تعجبك