Menu


استنفار الدفاع المدني والطوارئ لمواجهة أمطار وسيول جازان

بلاغات بانهيارات صخرية وانقطاع للكهرباء

استنفار الدفاع المدني والطوارئ لمواجهة أمطار وسيول جازان
  • 268
  • 0
  • 0
migrate reporter
migrate reporter 4 شعبان 1438 /  30  أبريل  2017   09:40 ص

شهدت منطقة جازان، مساء أمس السبت (29 إبريل 2017)، أمطارا ما بين متوسطة وغزيرة، مصحوبة بعواصف رعدية ورياح شديدة أدت إلى جريان الأودية، واستدعت انتشار فرق للدفاع المدني وتدخلا لبعض القطاعات الحكومية لمواجهة أي طارئ، فيما استنفرت طوارئ الكهرباء طاقاتها للتعامل مع انقطاعات التيار الكهربائي عن المشتركين في بعض المحافظات إثر البلاغات الواردة إليها، وسارعت إدارة الطرق بالمنطقة إلى توفير المعدات لفتح الطرق في القطاعات الجبلية والتي تعرضت لانهيارات صخرية جراء الأمطار.

وقالت مصادر لـ"عاجل" إن فرق الدفاع المدني عثرت صباح الأحد (30 إبريل 2017) على الشخص المفقود في وادي العارضة وقد فارق الحياة؛ حيث كثفت الفرق عمليات تمشيط وبحث واسعة على طول الوادي في محاولة للعثور على الشخص المفقود بعد البلاغ الوارد؛ ولكن نظرًا لغزارة الأمطار والظلام الشديد واجهت الفرق صعوبة في التنقل خلال عمليات التمشيط على طول الوادي وأعاقتهم في بعض المواقع رغم اتخاذهم كافة التدابير والإجراءات اللازمة.

من جهته، أوضح المتحدث الرسمي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان المقدم يحيى القحطاني، أن أمطارا متوسطة إلى غزيرة هطلت، مساء أمس السبت، على كافة محافظات المنطقة ومراكزها جرى على إثرها عدد من الأودية. مبينًا أنه تم نشر دوريات السلامة على الأودية لتحذير العامة من مخاطر السيول.

وأشار القحطاني إلى أنه نتج عن هطول الأمطار وجريان السيول انجراف سيارة بوادي جوراء بمحافظة الدائر، وجارٍ التأكد من عدم وجود أشخاص بداخلها، بالإضافة لانقطاع الطريق في عقبة الصلالة، وتم تمرير البلاغ لإدارة الطرق لإعادة فتحها وإصلاحها بعد توقف الأمطار.

وأشار القحطاني إلى أن جريان الأودية في محافظة الريث أدى لانقطاع كذلك في عقبة الهاوية، وتم إبلاغ الطرق لإعادة فتحها وإصلاحها بعد توقف الأمطار، كما أدت لجرف سيارة بوادي الشارة التابع لمحافظة العارضة بها شخصان، تم إنقاذ أحدهما عن طريق فرق الدفاع المدني وانجراف الآخر في الوادي قبل وصول الفرق، وتم تشكيل فرق بحث لدعم إدارة العارضة للبحث عن المفقود في ساعته.

وبين القحطاني أن جريان السيول في محافظة هروب أدى لانقطاع طريق الصهاليل والجزعة، وتم إبلاغ الطرق لإعادة فتحها وإصلاحها بعد توقف الأمطار.

ودعا القحطاني الجميع إلى أخذ الحيطة والحذر عند هطول الأمطار وجريان السيول، واتباع الإرشادات التي تقي بعد الله وتحقق السلامة للجميع، وأن يجب على الجميع عند هطول الأمطار الابتعاد عن مجاري السيول ومتابعة التحذيرات الصادرة من الدفاع المدني، خاصة وأن المنطقة تشهد في هذه الفترة هطول الأمطار وجريان السيول المنقولة.

وشدد على عدم الاقتراب من المستنقعات وتجمعات المياه التي قد تؤدي إلى الغرق، متمنيًا السلامة للجميع.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك