Menu


أخبار فنية

حضور سعودي في مهرجان الشارقة السينمائي للأطفال والشباب

تشارك السعودية في فعاليات مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للأطفال والشباب، والذي تفتتح فعالياته غدًا الأحد (13 أكتوبر 2019م)، ويستمر لمدة ستة أيام، تحت شعار «أفلام مستوحاة من كتب». ويستضيف المهرجان العديد من النجوم، من بينهم الفنان السعودي عبدالمحسن النمر، والنجم السعودي الصاعد عبدالله علي، إضافة إلى فنانين من عدة دول من بينهم: الممثل الكويتي عبدالرحمن العقل، والسوري باسل خياط، والشاعرة والمخرجة الإماراتية نجوم الغانم، والفنان والمخرج الإماراتي عبدالله الجنبيي، والمخرجة الإماراتية نهلة الفهد، والمخرج المصري يسري نصر الله. وأعلنت إدارة المهرجان أنه بمناسبة احتفاء إمارة الشارقة للقب العاصمة العالمية للكتاب للعام 2019، تم اعتماد شعار المهرجان «أفلام مستوحاة من كتب» ليعكس أهمية الكتاب ودوره الرائد في النهوض بالفنون، على اختلافها، مشيرة إلى أنه سيتم عرض مجموعة متنوعة من الأعمال السينمائية المستوحاة من كتب لتعريف الزوار على القيمة المعرفية والفنية التي يقدمها الكتاب للسينما. وأضافت أن المهرجان تلقى طلبات مشاركة لـ1454 فيلمًا من 86 دولة، حيث سيعرض 12 فيلمًا للمرة الأولى عالميًا، و75 للمرة الأولى في الشرق الأوسط، و7 على صعيد دول مجلس التعاون الخليجي تتوزع على فئات المهرجان السبع، وهي: أفلام من صنع الأطفال والناشئة، وأفلام خليجية قصيرة، وأفلام دولية قصيرة، وأفلام الرسوم المتحركة، وأفلام وثائقية، وأفلام روائية، وأفلام من صنع الطلبة. من جانبها، قالت الشيخة جواهر بنت عبدالله القاسمي، مديرة مؤسسة «فن» ومهرجان الشارقة السينمائي الدولي للأطفال والشباب: «نتطلع إلى دورة جديدة أكثر نجاحًا من الأعوام السابقة، تعزز مكانة الجيل الجديد على خارطة الإبداع السينمائي العربية والعالمية، وتضيف إلى تاريخ الشارقة والإمارات الثقافي منجزًا جديدًا يعبر عن القيمة الحقيقية للإنسان والبعد التنموي للفنون والإبداع».

حب وذكريات وسينما في ندوة تكريم نجمة مصر الأولى بـ«الإسكندرية السينمائي»

شهدت ندوة تكريم الفنانة المصرية نبيلة عبيد ضمن فعاليات مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، مظاهرة حبّ من جموع الفنانين تجاه نجمة مصر الأولى. حضر الندوة عدد كبير من نجوم الفن في مقدمتهم لبلبة، ورجاء الجداوي، وإلهام شاهين، ووفاء عامر، وأدارها الناقد الأمير أباظة رئيس المهرجان، والسيناريست مصطفى محرم. من جانبه، قال الناقد مصطفى محرم: إنَّ مشوار نبيلة عبيد الفني ينقسم إلى جزأين المرحلة الأولى كانت أفلام الأبيض والأسود، قبل أن تتوقف لتخطط للمرحلة الثانية لتحقق نجاحًا حقيقيًا يخلد اسمها، بعد أن أحاطت نفسها بكوكبة من الكتاب وأحاطوها بما تريد من نجاح. وأضاف محرم أنَّ المرحلة الثانية من مشوارها الفني كل فيلم يمثل تحفة فنية وهو ما تحقّق من خلال  إصرارها على النجاح، ولهذا أصبحت نبيلة عبيد نجمة مصر الأولى. بينما حمّلت الإعلامية سهير شلبي كُتّاب السيناريو مسئولية عدم تقديم الفنانة نبيلة عبيد لأدوار تتناسب مع الفترة الحالية مثل الأم أو المرأة العاملة، مؤكدة أن نجاح نبيلة لا يكمن في التنوع فحسب، لكن في الاستمرارية بعد أن ظلت على عرش النجومية لمدة ٣٠ عامًا تبحث فيها عن القصص المختلفة والكلمة الحلوة. وقالت الفنانة إلهام شاهين، إنَّه لا توجد فنانة في تاريخ السينما المصرية قدَّمت كل هذه النوعية من الأدوار، سوى نبيلة عبيد التي كانت دائمًا متمردة، ما جعلها تكرِّس حياتها للفن، لدرجة أنها كانت تنتهي من فيلم لتفكر في الآخر، إلى جانب التوتر والقلق من استقبال الجمهور لكل فيلم، لتصبح حياتها سلسلة من التوتر والقلق على فنها، بالإضافة إلى الجانب الإنساني الذي يعرفه كل أبناء الوسط الفني. بينما أكدت الفنانة لبلبة، أن مشوار نبيلة عبيد كان وراءه إخلاص لفنها لدرجة أنها نسيت حياتها الشخصية، وأصبح يجمعنا أننا لم يصبح عندنا أسرة، مشيرة إلى أنه من شدة حبها في نبيلة طلبت من المخرج سمير سيف أن يسميها «بلبلة» في فيلم «احترس من الخط». من جانبه، قال المخرج علي عبد الخالق الذي قدّم مع نبيلة عبيد ٥ أفلام ومسلسلًا: إنها من شدة إخلاصها تسببت في ظلم نفسها «الإنسانة» فلم تكن تأكل لحرصها الحفاظ على مظهرها كنجمة، كما حرمت نفسها من نعمة الأمومة. فيما روت الفنانة وفاء عامر تفاصيل مكالمة دارت بينها وبين نبيلة عبيد حول قيام الأخيرة بإهدائها مجموعة من بدل الرقص لم تستخدم في فيلم «الراقصة والسياسي» لكي تستخدمها في مسلسل «تحية كاريوكا»، رغم أنهما لم يكونا أصدقاء في هذا التوقيت، مطالبة بأن تكون هناك قاعة باسمها في معهد السينما، أو مسرح وسينما نبيلة عبيد. وقالت الفنانة فردوس عبد الحميد: إنَّ من يريد مشاهدة أفلام تتناول المجتمع المصري وما يجرى فيه منذ ٣٠ عامًا يشاهد أفلام نبيلة عبيد، التي قدّمت للفن كل حياتها، ومنحها الفن نجومية كبيرة. فيما أكدت الفنانة رجاء الجداوي، أنَّ نبيلة عبيد تنوعت في أدوارها لدرجة أنها قدمت كل دور بصدق فصدّقها الجمهور، مطالبة صغار الفنانين بمشاهدة أدوارها للتعلم منها. وقام فاروق صبري، رئيس غرفة صناعة السينما، عقب انتهاء ندوتها بتكريمها، وصعدت عدد من نجمات الفن إلى المنصة لتقديم التهنئة لها، والْتَقَطن صورًا تذكارية معها، ومنهم رجاء الجداوي، وإلهام شاهين، ولوسي، ولبلبة، ونشوى مصطفي، ووفاء عامر وغيرهن.

داليا مبارك تحتفل بإطلاق ألبومها الجديد «في حياتك مستحيل»

احتفلت الفنانة السعودية داليا مبارك بإصدار ميني ألبوم جديد من انتاج شركة «تيونز»، وجاء الألبوم بعنوان «في حياتك مستحيل». وأقيم الحفل وسط حضور عدد كبير من أصدقاء المطربة وأسرتها في دبي، بمشاركة كبيرة من أهل الفن والصحافة العربية. وشهد الحفل، الذي نظمته شركة هيومانجمنت، عدة لقطات مميزة، خاصة حضور زوج الفنانة داليا «لي ستاركس» لدعمها في هذه المناسبة، حيث عبر عن فخره ومحبته ودعمه الدائم لها، إضافة لحضور أهم الشركات التي تعنى بالموسيقى مثل «أنغامي»، «روتانا»، «بلاتينوم» وغيرها العديد. كما كان هناك حضورًا لافتًا لشركات مواقع التواصل الاجتماعي، «انستجرام» و«تيك توك». وتعاونت داليا مبارك  في هذا الألبوم، التي حرصت على أن يكون صناعة سعودية قدر المستطاع، مع عدد من أهم الشعراء والموزعين، حيث أن كافة الأغاني من ألحان الملحن الشهير ياسر بوعلي. وعبرت الفنانة عن مدى إعجابها بالتعاون مع هذا الفريق، مؤكدةً أن هذا الميني ألبوم الذي يضم 5 أغاني باللهجة السعودية والخليجية هي (وينك الليلة، في حياتك مستحيل، أبد ما هو، تمر البال، ولا طحت)، هو من أهم الخطوات التي قامت بها خلال مسيرتها الفنية. يذكر أن ميني ألبوم «في حياتك مستحيل» قد نال اعجاب جمهور داليا مبارك، منذ اللحظات الأولى لإطلاقه على مواقع التواصل الاجتماعي، وما يزال يحقق نسب مشاهدات عالية جدًا.

بالصور.. انطلاق الدورة الـ35 لمهرجان الإسكندرية السينمائي

انطلقت بأوبرا الإسكندرية «مسرح سيد درويش»، فعاليات الدورة الـ35 لمهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، برئاسة الناقد الأمير أباظة؛ وذلك في حفل افتتاح حضرته وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبدالدايم، وعدد من نجوم مصر والعالم العربي؛ منهم لبلبة، ومحيي إسماعيل، ووفاء عامر، ونشوى مصطفى، وسلوى محمد علي، والمخرج الكبير علي عبدالخالق، وعمرو عابدين، ومحمد عبدالعزيز، والمنتج محسن علم الدين، والنجم أحمد عبدالعزيز، وتكلا شمعون من لبنان، ومحمد مفتاح من المغرب، والمخرج كولدو سيررا من إسبانيا ضيف شرف المهرجان. بدأ حفل الافتتاح بالسلام الوطني، تلاه أوبريت «100 سنة ثورة» للمخرج عادل عبده، وهو الاستعراض الذي حكى مشاهدَ من تاريخ مصر، وامتزج بمشاهد فيلمية من أعمال المُكرَّمين والمُحتفَى بهم في الدورة الحالية، منها مشاهد من «بين القصرين» للمخرج حسن الإمام، الذي تدور أحداثه في فترة ثورة 1919 التي تمر ذكراها المئوية هذا العام، ومشاهد من فيلم «رد قلبي» للمخرج عز الدين ذو الفقار، الذي تحتفي الدورة بمئوية ميلاده أيضًا، فضلًا عن مشاهد من فيلم «ناصر 56» للمخرج الكبير محمد فاضل أحد المكرمين في الدورة. وتلا الاستعراضَ أغنيةُ «يلا نبني بلدنا». ثم قدم الحفلَ الإعلاميةُ بوسي شلبي والإعلامي إبراهيم الكرداني؛ وذلك من خلال تقديم أعضاء لجان تحكيم المسابقات المختلفة. وفي لمسة وفاء من المهرجان، قُدمت خلال الحفل أغنية «آه وحشتونا»؛ لتقديم الشكر والعرفان للنجوم الذين أثرَوا الحياة الفنية في مصر: فاروق الفيشاوي، ونادية لطفي، ومحسنة توفيق، ونادية فهمي، وحسن كامي، وجلال عيسى، ومحمود الجندي، وعزت أبو عوف، ومحمد أبو الوفا، والناقد الدكتور أحمد سخسوخ، والمخرج عمر الشيخ، وأخيرًا طلعت زكريا الذي وافته المنية قبل ساعات من افتتاح المهرجان. الناقد الكبير رئيس المهرجان الأمير أباظة، قدَّم الشكر -في بداية كلمته- إلى وزيرة الثقافة إيناس عبدالدايم، على دعمها الكبير للمهرجان وللسينما في مصر، كما شكر كل داعمي المهرجان، وكل من ساهم في خروج هذه الدورة بهذا الشكل، ثم جاءت كلمة أحمد جمال نائب محافظ الإسكندرية، الذي نقل تحيات عبدالعزيز قنصوة محافظ الإسكندرية لكل أفراد المهرجان، ووجَّه الشكر إلى كل من دعم هذه الدورة؛ بدايةً من وزارة الثقافة والمجتمع السكندري، مشيرًا إلى أن توقيت المهرجان جاء في تاريخ عزيز ومهم: ذكرى السادس من أكتوبر، وتزامنًا مع عرض فيلم «الممر» الذي جمع المصريين على حب هذا الوطن. ودعت بوسي شلبي، وزيرةَ الثقافة إيناس عبدالدايم لافتتاح الدورة؛ حيث صعدت الوزيرة على المسرح ورحَّبت بضيوف مصر الأعزاء، وشكرت رئيس المهرجان الأمير أباظة وكل فريق العمل على المجهود الذي بُذل من أجل إنجاح المهرجان، معبرةً عن سعادتها بأن المهرجان عاد إلى بيته (دار الأوبرا «مسرح سيد درويش») من جديد. ثم جاءت لحظة التكريم. وكانت النجمة الكبيرة نبيلة عبيد أول الصاعدين على المسرح الذي ضجَّ بالتصفيق المتواصل؛ حيث عبَّرت نبيلة عن فرحتها الغامرة بتكريمها في المهرجان، الذي تعتبره تكريمًا خاصًّا، رغم أنها سبق أن حصلت على جوائز فيه خلال دورات سابقة، وأضافت أن هذه الدورة تحمل اسمها، مشيرةً إلى أنها تعتبر المهرجان من أهم المهرجانات في منطقة دول البحر الأبيض المتوسط. أما المخرج الكبير محمد فاضل، فقال إن تكريمه «بطعم الجائزة»؛ لأنه جاء من مهرجان عريق هو مهرجان الإسكندرية، الذي تنظمه جمعية متخصصة بالسينما؛ هي جمعية «كتاب ونقاد السينما». وعبَّر فاضل كذلك عن سعادته بالمكان الذي يُكرَّم فيه (الإسكندرية) وعلى المسرح الذي كان يحمل اسم محمد علي في البداية ثم سيد درويش، وأضاف -في نهاية كلمته- أنه يهدي التكريم إلى زوجته ورفيقة مشواره الفنانة فردوس عبدالحميد، إضافة إلى كل كُتاب السيناريو الذين عمل معهم، وكل مديري التصوير والفنانين وعمال البلاتوهات، وكل شخص له دور في الوصول إلى هذا التكريم. كما تم تكريم النجم الكبير محمود قابيل الذي شكر كل أهل الإسكندرية، كما خص بالشكر رئيس المهرجان الأمير أباظة الذي رشحه لهذا التكريم، قائلاً: «أحب أن أشكر أصحاب الفضل عليَّ في هذا المجال.. كل مخرج أو مخرجة، وكل مؤلف أو مؤلفة أدَّيْت دورًا في عمل من أعمالهم، وكل زميل أو زميلة وقفوا بجانبي، وعلموني واستفدت منهم، وكل عامل في مجال السينما.. أشكركم.. أنتم أصحاب فضل». وأهدى قابيل جائزته إلى رفقاء السلاح وزملائه في الدفعة «49 حربية». ومن لبنان، تم تكريم النجم رفيق علي أحمد، الذي قال إن كثيرًا من المبدعين كانوا يلتقون منذ 40 سنة في مهرجانات، وكانوا لا يفهم بعضهم بعضًا بسبب اختلاف اللهجات، لكنهم بفضل السينما المصرية صارت لغة التواصل سهلة ويسيرة، مضيفًا: «شكرًا للسينما لأنها أوجدت هذه الثقافة.. تحية من لبنان، ومحروسة يا مصر». ومن تونس، تم تكريم المخرج الكبير رشيد فيرشو، الذي قال: «أنا فخور بهذا التكريم الذي له نكهة خاصة؛ لأنه جاء من بلد قريب إلى قلبي وعزيز عليَّ؛ هو مصر بلدي الثاني، التي لي فيها أصدقاء وذكريات كثيرة»، مضيفًا: «مصر علمتني كثيرًا، وهي التي أعطتني فرصًا كثيرة للتقريب بين الشعوب؛ فمصر هي عائلتي.. وتحيا مصر وتحيا تونس». كما تم تكريم النجم الإسباني هوجو سيلفا، الذي أهدى تكريمه إلى كل أم موجودة في حفل الافتتاح، قائلًا: «ما وصلت إليه هو بسبب أمي»، في حين تم تكريم المخرج الإسباني الكبير كولدو سيررا صاحب فيلم الافتتاح «70 بن لادن»، الذي قال إنها المرة الأولى التي يحضر فيها إلى مصر، وكل ما يعرفه عنها كان السينما. ثم تم تسليم جوائز مسابقة ممدوح الليثي للسيناريو، التي تقدم لها 18 سيناريو؛ حيث أسفرت النتيجة عن فوز سيناريو «حبيبتي» لشهيرة سلام بالجائزة الأولى. وفاز بالجائزة الثانية سيناريو «بعد الغروب» لياسر فؤاد، ثم تقاسم الجائزةَ الثالثةَ ثلاثةُ سيناريوهات: «سيلفي» لمحمد الدرة، و«نوة شتا» للسيد عبدالنبي مرسي، و«سان ستيفانو» لنور الدين زكي.

وفاة النجم الكوميدي طلعت زكريا قبل تقديم عرض مسرحي في السعودية

توفي -منذ ساعات قليلة- الفنان المصري طلعت زكريا عن عمر يناهز ٥٨ عامًا. وفي تصريح خاص لـ«عاجل» أكد أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية في مصر الخبر، حيث انتقل للمستشفى إثر تعرضه لوعكة صحية، وسيتم تحديد إجراءات الدفن والجنازة والعزاء، في وقت لاحق اليوم. وكانت إيمي، ابنة الفنان طاعت زكريا، قد ناشدت الجمهور صباح اليوم الثلاثاء بأن يدعوا لوالدها بالشفاء لتعرضه لأزمة صحية طارئة، وقالت إن حالته حرجة. ويعد طلعت زكريا من نجوم الكوميديا، وقدّم أعمالًا مثل «سيد العاطفي» و«حاحا وتفاحة» و«طباخ الرئيس»، كما كان يحضر للمشاركة في عرض مسرحي في المملكة العربية السعودية.

«المرشحة المثالية» يمثّل السعودية في منافسات جائزة أوسكار

رشَّحت السعودية فيلم «المرشحة المثالية» للمخرجة هيفاء المنصور؛ للدخول في منافسات جائزة الأوسكار المقبلة، ضمن فئة أفضل ناطق بلغة أجنبية. وجاء اختيار فيلم «المرشحة المثالية»، بعد أن استقبل بحفاوة من قبل النقاد والجمهور، خاصة بعد مشاركته في المسابقة الرسمية لمهرجان فينسيا السينمائي الدولي، الذي افتتح  في أغسطس الماضي. وفيلم «المرشحة المثالية»، هو أول فيلم سعودي يشارك في المسابقة الرسمية لمهرجان فينسيا، وينافس على الأسد الذهبي ضمن 21 فيلمًا آخر، وشاركت في المنافسة مخرجتان فقط من بينهما المنصور. وتشارك هيفاء المنصور للمرة الثانية في مهرجان فينسيا الدولي؛ حيث كانت الأولى بفيلم «وجدة» عام 2012م، وتم عرضه ضمن مسابقة (Venice Horizons Award)، وفازت بثلاث جوائز مهمة.   وتدور أحداث فيلم «المرشحة المثالية» حول طبيبة شابة تُدعى مريم، تقرر الترشح في الانتخابات البلدية، ويرصد التغيّر الذي حدث في المجتمع السعودي تجاه دور المرأة خلال السنوات الماضية. وقام ببطولة الفيلم كلٌ من: ميلا الزهراني ونورة العوض، وهو من سيناريو واخراج هيفاء المنصور، وشارك في كتابته براد نيمن، وتم تصويره داخل المملكة. وخلال مشاركتها في فعاليات مهرجان فينسيا السينمائي الدولي، قالت المخرجة هيفاء المنصور، في مؤتمر صحفي، إن هناك زخمًا للتغيير في السعودية الآن، مشيرة إلى أن ذلك الزخم يعد فرصة مناسبة للنساء لاستغلالها، وفقًا لـ«رويترز». وذكرت المنصور، أنها وبشكل شخصي ترغب في مشاركة واسعة للنساء في المناصب، وأن يُصبحن فاعلات في المجتمع. يُذكر أن السعودية نافست في جائزة الأوسكار من قبل من خلال أفلام: «وجدة – 2013م» للمخرجة هيفاء المنصور، وفيلم «بركة يقابل بركة – 2017م» للمخرج محمود صباغ.

بالصور.. 12 مشتركًا جديدًا في «The Voice» يتأهلون لمرحلة المواجهات

حاول النجوم- المدرّبون الأربعة ببرنامج «The Voice» بنسخته العربية- اتباع استراتيجيات جديدة؛ التزامًا بالعدد المحدّد للفرق، والذي يجب ألاّ يزيد على 15 مشتركًا، ضمن ثالث حلقات مرحلة «الصوت وبس» في البرنامج  المذاع على MBC1، MBC مصر، MBC العراق، MBC5. يأتي ذلك، بعد احتدام المنافسة على الأصوات نفسها في الحلقتين الماضيتين، فيما شهدت الحلقة التي يقدّمها ياسر السقاف وناردين فرج، تنافسًا حادًا بين المدرّبين على الأصوات، وضغطت سميرة على زر الاستبعاد لمنع حماقي من الفوز بإحدى المواهب، لكن المشتركة خذلتها واختارت فريق راغب. وفي الختام، سحرت مشتركة دخلت على كرسي متحرك اللجنة بصوتها وإرادتها وصلابتها، وأبهرت المدربين. وفي نهاية الحلقة، ضمّ راغب إلى فريقه ثلاثة مشتركين هم: يوسف هنّاد، دعاء لحياوي، وميشال شلهوب، وفازت أحلام بمشتركيْن اثنين هما: ياسمين بلقاسم وإيمان عبدالغني، أما سميرة فضمت ثلاثة مشتركين هم: كلارا عطاالله، وأريج إيشوع، وأحمد عبدالعزيز، فيما ضم حماقي أربعة مشتركين هم: أسماء الشريف، عاصم سلام، ماهر يوسف، وئام رضوان. وانطلقت الحلقة مع كلارا عطاالله من لبنان، إلى مدرّسة الموسيقى التي خذلتها تجربتها الأولى في الموسم الثالث من البرنامج، إذ لم يلف لها عندئذ أي كرسي، وعادت لتثبت أنها طوّرت نفسها وسترد اعتبارها أمام من شاهدها في المرة الأولى. وغنت One night only لجنيفر هادسون (Jennifer Hudson)، فلفت لها الكراسي الأربعة تباعًا، وحاول كل مدرّب إقناعها بالانضمام إليه، فقال لها حماقي، «إن إيمانك بموهبتك أوصلك إلى هنا»، ودعتها سميرة لفريقها بمقطع من أغنيتها «يلا نكون سوا»، ولم تتأخر كلارا حتى قرّرت الانضمام للفريق. وتحدت أسماء الشريف تقاليد صعيد مصر بمحافظة سوهاج جنوبي البلاد لتشارك بالبرنامج، وأشارت إلى أن حياتها محصورة في متابعة مواقع التواصل الاجتماعي، وأنها خرجت من القفص لتغني على هذا المسرح بدعم من والدها. وغنت «موال البارحة بالحلم» لكاظم الساهر، متبوعًا بأغنية «سلّم علي» لليلى مراد. واستدار حماقي مشيرًا إلى أن صوتها فيه شيء لمسه، وأهداها وردة وطلب منها تقديمها لوالدها، لتكون أسماء أول المنضمين إلى فريق حماقي. بعدها غنت ياسمين بلقاسم المغربية التي تعيش في فرنسا، والتي بدأت الغناء في الصغر، وكان والدها أكثر الداعمين لها. وغنت Stronger than me  لإيمي واينهاوس Amy Winehouse، واستدار لها المدربون تباعًا. وأثنت سميرة على صوتها ومظهرها، وكسرت أحلام قرارًا اتخذته في عدم لف كرسيها إعجابًا بصوت ياسمين وأدائها، وعلَّق حماقي بالقول إن لدى المشتركة طاقة استثنائية وهي صدّرت لنا البهجة بغنائها، وقال إن لديها شخصية النجم، واختارت ياسمين الانضمام إلى فريق أحلام، لترفع عدد أعضاء الفريق إلى تسعة. بعد ذلك، وقف على المسرح عاصم سلام من السعودية، الذي يرى في الموسيقى كل الحياة، وكان احتراف الغناء حلمًا يراوده بدعم وتشجيع من ابن عمّه الذي فارق الحياة، وغنى «عايش سعيد» لعبدالمجيد عبدالله، وأهدى مشاركته بالبرنامج إلى ابن عمّه. واستدار حماقي بكرسيه في اللحظة الأخيرة، وقال إن إحساسه لمسه، مشيرًا إلى أنه ينوي العمل معه على صقل موهبته؛ إثر إعلان المشترك الانضمام إلى فريق حماقي. أما المصرية إيمان عبدالغني، فأعطت صوتها لعمل درامي يحكي سيرة الراحلة ليلى مراد، وأدت أغنية «الحب كده» لأم كلثوم؛ حيث جاءت المشتركة محمّلة بثقة كبيرة واعتزاز، جعلها تتأكد من أن المدربين الأربعة سيلفون لها، لكن توقعها خاب، إذ استدارت لها أحلام وحدها وفي اللحظة الأخيرة، ونصحتها بإدراك الفارق بين الثقة بالنفس والغرور. بعدها أطلت السورية أريج إيشوع، التي تعيش في السويد، الشابة المتأثرة بالسيدة فيروز ومعاني أغنياتها، ولفتت إلى أنها تتمنى نجاحًا بتمثيل بلدها وغنت «مستنياك» لعزيزة جلال، فاستدارت سميرة لتقول إن إحساس المشتركة يُشبه إحساسي، وهي تعرف كيف تغني بأسلوبها، وضمتها إلى فريقها. أما ماهر سامي من السودان، فتمنى الانضمام لفريق حماقي، لافتًا إلى أنه يريد نشر الثقافة السودانية عالميًا، وغنى Fly me to the moon لفرانك سناترا  (Frank Sinatra)، ومن الأجواء السودانية غنى لمنتصر هلالية. واستدار حماقي وحده، واصفًا المشترك بالمجتهد والمتشبع بلونه والمتمسك به، وحقق ماهر أمنيته في الانضمام لفريقه. وللمشترك يوسف هنّاد من المغرب حكاية طويلة، فقد احترف كرة القدم قبل أن تمنعه إصابة في قدمه من استكمال المشوار الرياضي، فاتجه إلى الغناء وأدى أغنية Elle est partie للشاب خالد، واستدار له راغب، معربًا عن سعادته بضمه إلى فريقه، وبمحاربته بهذا الصوت بقية الفرق والأصوات. وأشار المصري أحمد عبدالعزيز، إلى أن مشاركته هدية لوالدته على ما قدمته له، وغنى «سلام» لصابر الرباعي، واستدارت سميرة لوحدها. وقد علّق حماقي على أن أسلوب غناء أحمد يوحي بأنه خليجي وليس مصريًا، لأن أداءه متقن للأغنية، وحيّت سميرة جرأته معربة عن سعادتها بضمه لفريقها. أما المغربية دعاء لحياوي، فنوعت في مجالات العمل إلى جانب عشقها للغناء، من عارضة للأزياء إلى مضيفة طيران، ظهرت واثقة من خطواتها، وغنت If i ain't got you لأليسيا كاي (Alicia Keys). واستدارت سميرة ثم حماقي وراغب، وضغطت سميرة زر الاستبعاد لحماقي، لتنحصر المنافسة بينها وبين راغب، الذي قال إن المشتركة جاهزة لتكون النجمة القادمة. ولم تتأخر دعاء حتى اختارت الانضمام إلى فريق راغب. وجاء ميشال شلهوب من لبنان؛ ليثبت أن صوته هو الحصان الرابح، وليس شكله فقط، آملًا أن يستدير له النجوم الأربعة. وغنى «موال عتابا» وأغنية الزينة لبست خلخالًا لسمير يزبك، واستدار له حماقي وتبعته سميرة ثم راغب، الذي قال «ذكرتني ببداياتي»، مشيرًا إلى أن ميشال أعجبه في أدائه للموال، وشعر بأن فنانًا آخر متمكنًا يؤدي الأغنية، فيما اختار المشترك الانضمام إلى فريق راغب. أما مسك الختام، فضرب على وتر الإحساس عند المدربين الأربعة، فقد أدمعت المشتركة المغربية وئام رضون، عيني حماقي وأثرت في بقية المدربين. فلم تمنعها إعاقتها وجلوسها على كرسي متحرك من التحليق بصوتها بأغنية You are the reason لكالوم سكوت (Calum Scott) استدار حماقي عند بدئها بالغناء، وانتقل فورًا إلى المسرح ليجثو على ركبتيه إلى جانبها، ثم استدارت سمير وتبعها راغب وأحلام، وانضم المدربون إلى حماقي على المسرح، قبل أن تعلن وئام انضمامها لحماقي. وقالت إن حلمها يتحول إلى حقيقة، بينما علق حماقي بالقول «إن وئام أقوى منا في هذا المكان، وهي طاقة كبيرة، صدقت حلمها وتحدت كل الظروف كي تحققه». الجدير بالذكر، أن عرض كواليس البرنامج يستمر في حلقات خاصة في سهرة كل خميس، وتتضمن جولة في تحضيرات المشتركين، وتصويرهم في لحظاتهم العفوية، وفي أوقات البروفات على ما سيقدمونه لاحقًا على المسرح.

إعادة التحقيق مع مخرج فرنسي شهير متهم باغتصاب الممثلة ساند فان روي

فتح القضاء الفرنسي التحقيق من جديد، مع المخرج لوك بيسون، مخرج فيلم «العنصر الخامس»، على خلفية اتهامات ضده باغتصاب الممثلة ساند فان روي. وقال المحامي فرنسيس سبينر، الذي يقوم بالدفاع عن الممثلة ساند فان روي، التي تتهم بيسون باغتصابها- أمس الجمعة-، في رسالة نشرها على موقع تويتر، إنه برغم اعتراض الادعاء العام الفرنسي، إلا أن القضية ستُفتح من جديد. كان الادعاء الفرنسي، قد أوقف التحقيق في هذه الاتهامات في شهر فبراير الماضي، بعد أن أثبتت التحقيقات التي أجريت، عدم تأكيد الاتهامات. وقال محامي بيسون لوكالة الأنباء الفرنسية، إنه يأمل في أن تصل التحقيقات مجددًا إلى نفس النتيجة. كان المخرج بيسون، 60 عامًا، قد نفى التهم مرارًا عن نفسه. وقالت الممثلة فان روي، على موقع «تويتر»، إن أحد القضاة قرر فتح القضية من جديد. وقالت صحيفة «ميديابارت» الإلكترونية الاستقصائية، إنه في إطار التحقيقات داخل فرنسا، اتهمت نساء أخريات نجم الإخراج باعتداءات جنسية عليهن. وحصل المخرج الشهير على العديد من الجوائز مكافأة على أعماله المتميزة.

بالفيديو.. محمد رمضان يوجه رسالة للسعوديين

قال الفنان المصري محمد رمضان، إنه متحمس جدًّا لحفله الذي سيقدمه للشعب السعودي خلال موسم الرياض. وتابع رمضان، عبر الصحفة الرسمية لرئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه تركي آل الشيخ، «انتظروني إن شاء الله في موسم الرياض، سنعمل حفلة كبيرة تليق بالشعب السعودي والشعب العربي». وأكمل الفنان المصري، «بشعار ثقة في الله نجاح، ستكون تلك أول حفلة لي بالمملكة العربية السعودية، وأنا متحمس جدًّا لها بنفس درجة حماسي لحفلاتي التي أقدمها بمصر وربما أكثر». وكانت مصادر أكدت لـ«عاجل» أن رمضان يستعد للسفر أولًا إلى فرنسا ثم إلى لبنان في جولة سريعة، وبعدها بأيام يعود إلى مصر لتجهيز أغنيتين على أن يؤديهما أمام الجمهور السعودي، وستجمع إحدى الأغنيتين رمضان بالفنان المغربي سعد لمجرد، كما يعكف رمضان على تجهيز استعراض سيقدمه وفرقته على المسرح.  ويُعد حفل محمد رمضان في السعودية هو أول حفل غنائي له خارج مصر، ويأتي تأكيدًا على رغبته في احتراف الغناء، كما أنه يفكر في أن يضم أغنياته في «سي دي» خلال الفترة المقبلة.

محمد هنيدي لـ«عاجل»: تكريمي في مهرجان الجونة بعد عادل إمام وداوود عبدالسيد شرف كبير

بعد تكريم الفنان عادل إمام والمخرج الكبير داوود عبدالسيد في الدورتين السابقتين لمهرجان الجونة السينمائي، كرم في الدورة الثالثة الفنان محمد هنيدي، ممثلًا الجيل الشاب الذي استطاع أن يغزو السينما في التسعينات ليحدث طفرة سينمائية أطلقت جيلًا من النجوم الموجودين على الساحة حاليًا، وإن كان تكريم هنيدي لم يمر مرور الكرام؛ حيث انتقده البعض وهو ما يرد عليه في الحوار التالي: -في البداية كيف شعرت أثناء تكريمك في مهرجان الجونة السينمائي؟ =بكل تأكيد هو شرف كبير خاصة أن يتم تكريمي بعد الزعيم والنجم الكبير عادل إمام ومخرج كبير وعظيم مثل داوود عبدالسيد، فهو أمر بكل تأكيد أسعدني كثيرًا والحمد لله وفخور بأن أكرم من مهرجان الجونة لأنه مهرجان مهم وصنع فرحة للمصرين والوطن العربي ويتطور من دورة لأخرى. -البعض انتقد تكريمك في المهرجان هل أغضبك الأمر؟ =إطلاقًا، فهو أمر طبيعي ولا يفسد للود قضية فكل شخص من حقه أن يرى الأمور بطريقته ولكني مبسوط لأن الكثيرين كانوا سعداء بتكريمي سواء جمهوري وحتى زملائي وعائلتي. -هل الأمر مرتبط بنوعية أعمالك التي تنتمي للتيمة الكوميدية خاصة وأنها غالبًا ما تهمش في المهرجانات ولا يتم تكريم صناعها؟ =في الماضي كان لا يتم تكريم نجوم الكوميديا إلا بعد سنوات طويلة أو رحيلهم ولكني أرى بأن المسألة اختلفت مؤخرًا، والجمهور لديه وعى بقيمة الأعمال الكوميدية التي تقدم والتي تحمل أيضًا قضايا مهمة، بجانب الضحك والذي يعتبر من أهم الأمور؛ فالعالم بحاجة للضحك والكرة الأرضية كلها بحاجة للضحك. -عرض فيلم «الفارس والأميرة» ضمن فعاليات المهرجان وخارج المسابقة الرسمية، ما ردود الأفعال التي وصلتك خاصة وأن الفيلم منذ 20 عامًا؟ =تلقيت الكثير من اتصالات التهنئة فالحمد لله الفيلم خرج على مستوى عال وجيد في التنفيذ وسعيد بأن عرضه الأول في الجونة وسط صناع الأفلام من مختلف العالم، وأتمنى أن يكون الفيلم هو بداية صناعة كاملة من أفلام الكرتون، والتي لم يعد يتم تقديمها للصغار فقط بل الكبار أيضًا يشاهدونها. -هل هناك نية لتقديم أعمال كارتون قريبًا؟ =بالفعل هناك اتفاق بيني وبين شركة ديزني لتقديم فيلم جدد وسيتم الاتفاق قريبًا على التفاصيل.

مينا مسعود لـ«عاجل»: هدفي تقديم شخصيات عالمية.. وأتمنى العمل مع عادل إمام ويسرا

مؤخرًا، كان النجم المصري العالمي مينا مسعود حاضرًا بقوة ضمن فعاليات مهرجان الجونة السينمائي، وخلال المهرجان التقينا مينا الذي كان حريصًا على أن يتابع بشغف كل ما يجري في المهرجان وكان سعيدًا أيضًا بتواجده في مصر بعد غياب، فكان حريصًا على تلبية دعوة صناع مهرجان الجونة له وكان الحوار التالي الذي خص به صحيفة «عاجل»: -تعود إلى مصر بعد غياب لسنوات طويلة، حدثنا عن شعورك في مصر، وأيضًا مشاركتك في الدورة الثالثة لمهرجان الجونة السينمائي. لقد تغيبت ما يقرب من عشر سنوات وفي هذه الفترة كانت أسرتي تزور مصر من وقت لآخر لكن ظروف عملي ودراستي منعتني من السفر؛ فكنت أعمل في الصيف من أجل أن أدرس وهو ما جعلني أنشغل تمامًا، حتى جاءتني الدعوة لزيارة مصر من خلال مهرجان الجونة، والحقيقة أنني سعيد للغاية لما وجدته في المهرجان فهو مشرف وانبهرت بحجم المهرجان، والتنظيم أيضًا، وأن أتواجد على السجادة الحمراء التي يسير عليها نجوم كبار كانوا نجومي المفضلين في الصغر هو أمر رائع بكل تأكيد مثل يسرا وهاني رمزي ومنى زكي وبكل تأكيد الفنان عادل إمام والذي أحب أن أشاهد أفلامه دائمًا. -وكيف تقيّم الدورة الثالثة للمهرجان؟ هناك بكل تأكيد بعض الملاحظات لكن في الحقيقة أنا فخور بأن يكون في مصر مهرجان مثل الجونة، فلم أتوقع هذا المستوى المشرف والذي لا يقل إطلاقًا عن المهرجانات في العالم. -هل هناك نجوم من مصر تتمنى العمل معهم؟ عادل إمام ويسرا، كما أنني أحب أيضًا أعمال أحمد السقا ولكني لست متابعًا جيدًا للأعمال الجديدة ولكني أستمع لتعليقات عائلتي عن الأعمال الجديدة التي يقدمها الشباب. -شبهت من فترة عادل إمام في تصريحات تليفزيونية لك بأنه مثل روبين ويليامز، لماذا؟ مسيرة الفنان الكبير عادل إمام مسيرة حافلة بالكفاح والتعب والعمل والنجاح أيضًا، فهو بدأ مشواره الفني منذ أن كان يقدم مشهدًا واحدًا، وبالتالي هو واحد من أهم النجوم الملهمين لأي ممثل يريد أن يشق طريقه للوصول إلي هدفه. -حدثنا عن مشوارك في التمثيل. أعمل في المجال منذ فترة ولكن بشكل احترافي منذ عشر سنوات، وأعتقد بأن أغلب الأدوار التي قدمتها في البداية كانت نمطية لحد كبير لملامحي العربية حتى فيلم علاء الدين الذي قمت به مؤخرًا رشحت له لأنهم كانوا يبحثون عن شاب ملامحه عربية لتجسيد الدور، ولكن هدفي الآن هو أن أقدم شخصيات ممكن أن يقدمها أي فنان في العالم وهو ما تحقق لي بالفعل من خلال مسلسل Reprisal، والذي أقدم به دور Ethan Hart علي شبكة Hulu ومن المقرر عرضه في نهاية 2019 بديسمبر المقبل.

عادل إمام يرد على مطالبات وقف مسلسله الجديد عبر «عاجل»

بعد مطالبات بوقف مسلسله الجديد «فلانتينو»، حيث تقدم أحدهم برفع دعوى قضائية من أجل إيقاف تصوير المسلسل باعتباره يسيء للمدرسين، قال «الزعيم» عادل إمام في تصريح خاص لـ«عاجل»: كيف يمكن التنبؤ بأن العمل يسيء للمعلمين قبل أن يعرض بأشهر خاصة وأننا ما زلنا في مرحلة تصوير المسلسل؟. وتابع إمام: على البعض ألا يتسرع في الحكم على عمل قبل أن يتم عرضه، وعلى الجمهور الانتظار لحين عرضه أولًا وبعدها يحكم على المسلسل. «الزعيم» كشف أيضًا لـ«عاجل» بأنه مشغول حاليًا بتصوير المسلسل ولديه حرص على الانتهاء منه قبل شهر رمضان المقبل وهو ما جعله يستأنف التصوير منذ أسابيع. وكان بدوي علام رئيس جمعية المدارس الخاصة قام برفع دعوى قضائية ضد صناع المسلسل لتجسيد عادل إمام شخصية رجل أعمال يمتلك مدارس دولية يدعى نور عبدالمجيد، ويدخل في قصص عاطفية، وهو ما جعل علام يرى بأن الأمر يسيء للتعليم الخاص.

«الجوكر» يثير المخاوف بأمريكا.. الشرطة تستعد والجيش يحذر جنوده

قررت شرطة لوس أنجلوس بالولايات المتحدة، نشر المزيد من قواتها لحماية دور السينما التي ستعرض فيلم «الجوكر» عقب مخاوف أمنية قد تطال المتفرجين.  وذكرت المتحدثة باسم شرطة لوس أنجلوس، روزي سيرفانتيس، إن «الشرطة ستنتشر بكثافة حول الصالات التي ستبدأ عرض الفيلم»، مشيرة إلى أنه حتى الآن لا توجد أي تهديدات جدية في منطقة لوس أنجلوس، مضيفة «نشجع الجميع على الخروج والاستمتاع في النشاطات التي توفرها هذه المدينة خلال عطلة نهاية الأسبوع، لكن على السكان أن يكونوا متنبهين ومتيقظين، وكما هي الحال دائماً، إذا رأيت شيئاً مريباً بلغ عنه». كما حذرت المباحث الفيدرالية الأمريكية، من حوادث إطلاق نار عشوائي متوقعة، خلال عرض فيلم الجوكر، كما حذر الجيش الأمريكي، جنوده، من حضور الفيلم في قاعات السينما حتى لا يصبحوا ضحايا محتملين للعنف. ومن المقرر عرض فيلم الجوكر، في الولايات المتحدة يوم 2 أكتوبر المقبل، وهو من إنتاج شركة وورنر براذرز، وقام ببطولته: جواكين فينيكس، وحصل على جائزة مهرجان فينسيا مؤخرًا. وكان مسلح أطلق النار في عام 2013م، على رواد سينما بولاية كولورادو، أثناء عرض فيلم باتمان الذي حمل اسم «ذي دارك نايت رايزز»، وقتل في الحادث 12 شخصًا، وأرسلت أسر بعض الضحايا رسالة إلى الشركة المنتجة، قالت فيها «استوقفتنا معرفة أن وورنر براذرز ستطلق فيلمًا بعنوان جوكر، يصوّر شخصية مجرمة كبطل في قصة تدعو إلى التعاطف معه». ودافعت الشركة عن نفسها، نافية أن تكون قصة الفيلم تشجع على العنف بأي شكل من الأشكال.

«ستموت في العشرين» و«حديث عن الأشجار» و«امتحان» يحصدون نجمات الجونة الذهبية

اختتم مهرجان الجونة السينمائي مساء أمس الجمعة دورته الثالثة بحفل على مسرح المارينا، شهد الإعلان عن الأفلام الفائزة بالجوائز، والتي تبلغ قيمتها المادية نحو 224 ألف دولار أمريكي. وجاءت جوائز المهرجان كالتالي: مسابقة الأفلام الروائية الطويلة 1-     جائزة نجمة الجونة الذهبية للفيلم الروائي الطويل (نجمة الجونة وشهادة و50000 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «ستموت في العشرين» للمخرج أمجد أبو العلاء. 2-     جائزة نجمة الجونة الفضية للفيلم الروائي الطويل (نجمة الجونة وشهادة و25000 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «عيد القربان» للمخرج يان كوماسا. 3-     جائزة نجمة الجونة البرونزية للفيلم الروائي الطويل (نجمة الجونة وشهادة و15000 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «آدم» للمخرجة مريم توزاني. 4-     جائزة نجمة الجونة لأفضل فيلم عربي روائي طويل (نجمة الجونة وشهادة و20000 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «بابيشا» للمخرجة مونية مدور. 5-    جائزة نجمة الجونة لأفضل ممثل (نجمة الجونة وشهادة) وذهبت إلى الممثل بارتوش بيلينا عن دوره في فيلم «عيد القربان». 6-     جائزة نجمة الجونة لأفضل ممثلة (نجمة الجونة وشهادة) وذهبت إلى الممثلة هند صبري عن دورها في فيلم «حلم نورا».  مسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة 1-     جائزة نجمة الجونة الذهبية للفيلم الوثائقي الطويل (نجمة الجونة وشهادة و30000 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «حديث عن الأشجار» للمخرج صهيب قسم الباري. 2-     جائزة نجمة الجونة الفضية للفيلم الوثائقي الطويل (نجمة الجونة وشهادة و15000 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «143 طريق الصحراء» للمخرج حسن فرحاني. 3-     جائزة نجمة الجونة البرونزية للفيلم الوثائقي الطويل (نجمة الجونة وشهادة و7500 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «كابل.. مدينة في الريح» للمخرج أبوزار أميني. 4-     جائزة نجمة الجونة لأفضل فيلم عربي وثائقي طويل (نجمة الجونة وشهادة و10000 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «إبراهيم.. إلى أجل غير مسمى» للمخرجة لينا العبد. مسابقة الأفلام القصيرة   1-     جائزة نجمة الجونة الذهبية للفيلم القصير (نجمة الجونة وشهادة و15000 أمريكي) وذهبت إلى فيلم «امتحان» للمخرجة سونيا ك. حداد. 2-     جائزة نجمة الجونة الفضية للفيلم القصير (نجمة الجونة وشهادة و7500 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «أمي» للمخرج وسيم جعجع. 3-     جائزة نجمة الجونة البرونزية للفيلم القصير (نجمة الجونة وشهادة و4000 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «لحم» للمخرجة كاميلا كاتر. 4-     جائزة نجمة الجونة لأفضل فيلم عربي قصير (نجمة الجونة وشهادة و5000 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «سلام» للمخرجة زين دريعي. 5-     تنويه لجنة التحكيم الخاص لفيلم "السادس عشر من ديسمبر" للمخرج ألفارو جاجو دياز. جائزة سينما من أجل الإنسانية جائزة يمنحها جمهور المهرجان لفيلم يهتم بالقضايا الإنسانية (نجمة الجونة وشهادة و20000 دولار أمريكي) وذهبت إلى فيلم «البوساء» للمخرج لادج لي. جائزة لجنة تحكيم "نيتباك" لأفضل فيلم آسيوي ذهبت إلى فيلم «كابل.. مدينة في الريح» للمخرج أبوزار أميني. جائزة لجنة تحكيم «فيبريسي» ذهبت إلى فيلم «1982» للمخرج وليد مؤنس.

استقالة لجنة إجازة المسلسلات الكويتية.. ومصادر تكشف السبب

قدَّم أعضاء لجنة إجازة نصوص المسلسلات التليفزيونية في وزارة الإعلام الكويتية، استقالاتهم الأسبوع الماضي؛ بسبب ضغوط مورست على بعضهم. وذكرت صحيفة «القبس» الكويتية، عبر موقعها الإلكتروني- اليوم الخميس- نقلًا عن مصادر، إن رئيس اللجنة طلال العصيمي، ومقررة اللجنة عذاري الدريعي، قدما استقالتيهما إلى وكيلة الوزارة، رغم الإشادات الواسعة بدور اللجنة خلال السنتين الماضيتين، ومساهمتها في بروز الأعمال الدرامية الكويتية، فضلًا عن اهتمامها بدعم المبدعين الكويتيين المختصين بالكتابة الدرامية والنصوص. وأضافت مصادر، أن اللجنة تمكَّنت في الفترة الماضية من حل جميع المشاكل، والمسائل المتعلقة بالنصوص التليفزيونية، وإجازتها لجميع الأعمال المقدمة من شركات الإنتاج، التي تتماشى مع الشروط والقرارات المنظمة لعمل اللجنة، كما كانت تقوم بإبراز المخالفات القانونية في نصوص الكتاب؛ ليعملوا على تغييرها أو حذفها؛ لتُصبح منسجمة مع قانون الإعلام. وأكَّدت المصادر، أن اللجنة تميَّزت بسرعة تسليم الإجازات للشركات للاستفادة من النصوص، التي يكتبها مبدعون كويتيون، ويستفيد منها الممثلون الكويتيون بشكل خاص، والقنوات المحلية بشكل عام. وأضافت المصادر، أن جميع الأعمال التي قُدّمت خلال تولي اللجنة الإشراف على النصوص تمت إجازتها، مبينًا أن الضغوط على أعضاء اللجنة أجبرتهم على الاستقالة، رغم تمسُّك الكتَّاب والفنانين الكويتيين برئيسها ومقررتها، محذرةً من هجرة النصوص الكويتية إلى الدول الأخرى وبيعها لشركات أخرى، تمامًا كما سبق أن هاجرت بعض العقول الكويتية المتميزة.

المزيد