Menu


«نيسان» تتخلص من كارلوس غصن بـ«اجتماع استثنائي»

حملة الأسهم اتخذوا قرار إبعاده عن مجلس الإدارة..

صوت حملة الأسهم في شركة نيسان، اليوم الإثنين، بإقالة رئيس الشركة السابق كارلوس غصن من مجلس إدارتها وتعيين رئيس مجموعة رينو جان دومينيك سينار بدلَا منه. كما صوّ
«نيسان» تتخلص من كارلوس غصن بـ«اجتماع استثنائي»
  • 1165
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

صوت حملة الأسهم في شركة نيسان، اليوم الإثنين، بإقالة رئيس الشركة السابق كارلوس غصن من مجلس إدارتها وتعيين رئيس مجموعة رينو جان دومينيك سينار بدلَا منه.

كما صوّت حملة الأسهم على إقالة الأمريكي جريج كيلي، مساعد غصن السابق، واتخذ المساهمون هذا القرار خلال اجتماع استثنائي، تم عقده في أحد فنادق طوكيو، وهو الاجتماع الأول منذ اعتقال الشرطة اليابانية «غصن» في نوفمبر 2018م، على خلفية اتهامات بارتكاب مخالفات مالية، وفقًا لـ«فرانس برس».

وكانت شركة نيسان قد أقالت، في نوفمبر الماضي، كارلوس غصن من رئاسة مجلس إدارتها، عقب القبض عليه، وظل عضوًا بمجلس الإدارة، والذي يملك المساهمين حق إقالته منه.

ويواجه غصن اتهامات بالفساد المالي وخيانة الأمانة، بعد مزاعم بعدم إفصاحه عن نحو 82 مليون دولار من راتبه، وكذلك تحويل خسائر مالية شخصية إلى حسابات شركة نيسان خلال الأزمة المالية.

وألقى القبض مجددًا على غصن يوم الخميس الماضي، على خلفية شبهات جديدة تتعلق بخيانة الثقة، وذلك بعد ساعات من تعهد كارلوس غصن، «بقول الحقيقة» في مؤتمر صحفي كان سيعقده في وقت لاحق.

وقال غصن، في تغريدة عبر موقع التواصل تويتر، «أنا مستعد لقول الحقيقة بشأن ما حدث».

وكان قرار قضائي قد صدر بالإفراج عن غصن بكفالة قدرها تسعة ملايين دولار، في السادس من مارس الماضي، بعد أن قضى أكثر من 100 يوم في مركز احتجاز بطوكيو.

وتضمن قرار الإفراج منع غصن من الاتصال بأشخاص قد يكونون على صلة بقضيته، ومنهم مديرون تنفيذيون في «نيسان»، والإقامة في منزل تحيط به الكاميرات من الخارج، وأتاح له استخدام كمبيوتر فقط في مكتب محاميه غير موصول بالإنترنت.

في المقابل، تقول عائلة غصن: إن اعتقاله والاتهامات الموجهة إليه بسوء استخدامه أموال الشركة جزءٌ مما سمّتها «معركة نفوذ» أوسع، وذكرت أيضًا أنه يجب وزن الامتيازات التي كانت لدى غصن بالإنجازات التي حققها للشركة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك