alexametrics
عوض الشمراني

عوض الشمراني

داهية القرن الواحد والعشرين

الجمعة - 24 صفر 1440 - 02 نوفمبر 2018 - 01:56 صباحًا

نحن أمام شخصية قيادية فذة وفريدة من الطراز النادر، رجل يقف له الزعماء ورؤساء الدول إجلالًا ومهابة. أحدث فارقًا فريدًا في النظام السياسي والاقتصادي للمملكة العربية السعودية في وقتٍ وجيز. 

بدأ مسيرته بإلجام الأعداء وتجفيف منابع الخونة، ثم وضع رؤيته الثاقبة لمستقبل الوطن والمواطن قائلًا: (يسرني أن أقدّم لكم رؤية الحاضر للمستقبل، التي نريد أن نبدأ العمل بها اليوم لِلغد، بحيث تعبر عن طموحاتنا جميعًا وتعكس قدرات بلادنا)، ثم ختمها بقوله: (لقد سمينا هذه الرؤية بـرؤية المملكة العربية السعوديّة 2030 لكننا لن ننتظر حتى ذلك الحين، بل سنبدأ فورًا في تنفيذ كل ما ألزمنا أنفسنا به، ومعكم وبكم ستكون المملكة العربية السعودية دولة كبرى نفخر بها جميعا إن شاء الله تعالى). 

إنه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان آل سعود ولي العهد الأمين، (وداهية القرن الواحد والعشرون).

ويشرفني أن أطلق هذا اللقب على سموه الكريم فهو الرجل الطموح الذي لا يرد طموحاته إلا عنان السماء، قاد شعبه ودولته إلى مصافِّ الدول الكبرى بحكمته وحنكته وبعد نظره. ذو دراية بالأحداث، وهو من يحدد اتجاه البوصلة ويضع الأمور في نصابها الصحيح. كما يعتبر أصغر ولي للعهد في تاريخ المملكة العربية السعودية. 

الأحداث هي من تصنع القادة وها هو محمد بن سلمان القائد الذهبي في العصر الذهبي، والذي إذا ذُكر اسمه في المحافل الدولية اتجهت كل الأنظار إليه، وإذا خطب أصغت كل المسامع معه، وإذا مشى تسابقت كل الخطى لنيل شرف الـ"سلفي" مع سموه الكريم. 

حاسم في قراراته مؤثر في مواقفه مقدام، ولا يهاب الصعاب فهو من جمع وقاد دول التحالف العربي والإسلامي لقطع الطريق على أطماع الأعداء، وتأديب الخونة ومن سار على طريقتهم ونهج نهجهم. 

تغنَّى بكلماته الشعراء عندما وصف شعبه بجبل طويق فقالوا:
شبهتنا بطويق يا قمة طويق
وحنا على الهقوات عالين همه
أبشر بنا يا راس روس المطاليق
نثبت مدام انك على الراس قمه 

هو الرجل الذي وصفته شبكة (السي إن إن) العالمية بأنه الرجل الذي يحاول تغيير العالم. أما (السي إن بي سي) فوصفته بالأمير الذكي الذي يملك رؤية استشرافية رائدة مذهلة.

وهو الذي من أجله كسر الرئيس الأميركي البروتوكول احتفاء به خلال استقباله في أميركا. كما اعتبرته الصحيفة الفرنسية (لو بان) بأنه يجسد قوة السعودية في أحسن تجلياتها. أما صحيفة (إيسبايس مانجير) فقد وصفته بأنه محرك التغيير في المنطقة.

نعم إنه محمد بن سلمان ( داهية القرن الواحد والعشرين).

الكلمات المفتاحية