Menu


موقع أمريكي: هل تصبح إيران فنزويلا القادمة؟

تسارع انهيارها الاقتصادي أعلى بكثير من كراكاس

قال موقع "أمريكان ثنكر"، إن تسارع الانهيار الاقتصادي في إيران يجري بوتيرة أسرع من تلك التي شهدتها فنزيلا، موضحًا أن طهران حققت انخفاضات في المؤشرات الاقتصادية خ
موقع أمريكي: هل تصبح إيران فنزويلا القادمة؟
  • 1689
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

قال موقع "أمريكان ثنكر"، إن تسارع الانهيار الاقتصادي في إيران يجري بوتيرة أسرع من تلك التي شهدتها فنزيلا، موضحًا أن طهران حققت انخفاضات في المؤشرات الاقتصادية خلال 5 شهور، تعادل تلك التي حققتها كاراكاس في أكثر من عامين.

وذكر مقال لـ "باباك وزيري"، وهو ناشط ومدون إيراني، منشور بالموقع، ترجمته "عاجل": "يواجه كل الإيرانيين تقريبًا سؤالًا: هل ستصبح إيران فنزويلا القادمة؟".

وتابع الكاتب: "في الحقيقة، إيران لم تصبح فقط فنزويلا القادمة، ولكن تسارع انهيارها الاقتصادي أعلى بكثير من فنزويلا".

ومضى يقول: "يمكن مقارنة الأوضاع الاقتصادية لفنزويلا وإيران بدراسة معدل التضخم ومعدل التحويل للدولار إلى بوليفار (عملة فنزويلا)، ومعدل التضخم ومعدل تحويل الريال الإيراني إلى الدولار الأمريكي".

وأضاف: "تقريبًا كل دخل فنزويلا هو من صناعة النفط، في عام 2015، تقلص الاقتصاد المعتمد على النفط بنسبة 5.7٪ ومعدل التضخم، الذي كان عند 57٪ في عام 2014، فجأة بلغ 181٪.

في عام 2016، انخفضت عائدات النفط بنسبة 12.7٪، وانخفضت الإيرادات غير النفطية في فنزويلا بنسبة 19.5٪، والتي بدورها رفعت معدل التضخم إلى 254٪".

وأردف يقول: "في عام 2017، استمر هذا الاتجاه، بلغ معدل التضخم 741٪، والآن البلد الذي كان مزدهرًا بسبب ارتفاع أسعار النفط فجأة، واجه كارثة اقتصادية، وخفض الفنزويليون وجباتهم، وشكلوا طوابير طويلة للحصول على الطعام وورق التواليت، وأجبروا على أكل الأطعمة الملوثة من صناديق القمامة".

ومضى يقول: "في سبتمبر 2018، اجتمع الرئيس روحاني ومجلس وزرائه مع المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي. وخلال حديثهما، ذكر خامنئي أن النقص طال حفاضات الأطفال، وألقى باللوم على الولايات المتحدة التي تريد أن يغضب الشعب الإيراني من حكومته".

وتابع "لنعد الآن إلى اقتصاد إيران ونقارنه باقتصاد فنزويلا. وفقا لتحليل البروفيسور هانكي ، كان معدل التضخم في أبريل 2018، 52.7 ٪. فقط بعد خمسة أشهر ، في 4 سبتمبر 2018 ، بلغ معدل التضخم 268 ٪".

وأضاف "السبب في القول بأن تسارع انهيار الاقتصاد الإيراني أعلى بكثير من فنزويلا لأنه استغرق عامين لزيادة معدل التضخم في فنزويلا من 57٪ إلى 254٪ ، ولكن في إيران استغرق الأمر خمسة أشهر فقط".

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك