Menu


الهلال يخوض مواجهة متكافئة على أرض السد.. غدًا

طريق صعب خاضه الفريقان حتى نصف النهائي

ستتجدد المنافسة بين الهلال السعودي والسد، عندما يلتقيان في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا، غدًا الثلاثاء. يعتبر كل من الهلال بلقب «الزعيم» والسد من أفضل فرق الق
الهلال يخوض مواجهة متكافئة على أرض السد.. غدًا
  • 399
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

ستتجدد المنافسة بين الهلال السعودي والسد، عندما يلتقيان في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا، غدًا الثلاثاء.
يعتبر كل من الهلال بلقب «الزعيم» والسد من أفضل فرق القارة الآسيوية، وهما اثنان من الفرق الأكثر فوزًا بالألقاب في غرب آسيا، وسيلتقيان في دوري الأبطال لأول مرة منذ أربعة أعوام.

ففي 2015 تبادل كل منهما الفوز على ملعبه في دور المجموعات؛ إذ انتصر الهلال 2-1 في استاد الملك فهد بالرياض، بينما فاز قبلها السد 1-0 في الدوحة.

وبرغم أنَّ الفريقين التقيا 12 مرة في مسابقة المستوى الأول للأندية في القارة، فإنَّ ثلاث مواجهات فقط كانت في أدوار خروج المهزوم.

وانتصر الهلال 1-0 في نصف النهائي 2002، قبل عام واحد من انطلاق دوري الأبطال بشكله الجديد، بينما فاز الفريق السعودي 1-0 في مجموع مباراتي ذهاب وإياب دور الثمانية في عام 2014.


وأحرز كل منهما اللقب مرتين، وكان أحدث هذه الألقاب من نصيب السد في 2011، بينما بلغ الهلال النهائي مرتين بعد ذلك في 2014 و2017، قبل أن يخسر أمام وسترن سيدني واندرارز الأسترالي، وأوراوا رد دايموندز الياباني، على الترتيب.

وقطع الفريقان طريقًا صعبًا من أجل الوصول إلى الدور نصف النهائي.. ففي دور المجموعات، تصدر الهلال مجموعته القوية التي ضمت الدحيل القطري، والعين الإماراتي، والاستقلال الإيراني، وتلقّى الفريق «الأزرق» هزيمةً واحدةً في ست مباريات، بينما تصدر السد مجموعة ضمَّت الأهلي السعودي وباختاكور الأوزبكي وبيروزي الإيراني برغم تعرضه لخسارتين في ست مباريات.

وفي دور الـ16، خاض كل منهما قمة في بلده؛ إذ نجح السد في تجاوز غريمه الدحيل، بينما فاز الهلال على الأهلي.
وفي دور الثمانية، تغلب السدّ على النصر السعودي، بينما نجح الهلال في تخطّي الاتحاد في مواجهة سعودية خالصة أخرى.

ويتشابه الفريقان أيضًا في حصول كل منهما على مدرّب جديد اعتبارًا من أدوار خروج المهزوم، إذ تولّى الإسباني تشابي تدريب السد بعد اعتزاله اللعب في نهاية الموسم الماضي، بينما قاد رازفان لوشيسكو الهلال في مسعى لاستعادة لقب الدوري السعودي الذي خسره لصالح النصر في 2018-2019، بالإضافة إلى تحقيق اللقب القاري الذي راوغه كثيرًا في الأعوام القليلة الماضية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك