Menu

اتهام دولي لـ«إسرائيل» بارتكاب جرائم حرب في قطاع غزة

الأمم المتحدة: قتَلت وأصابت الآلاف في مسيرات العودة

اتهمت الأمم المتحدة -اليوم الخميس- قوات الاحتلال الإسرائيلي، بارتكاب جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية فيما يتصل بقتل 189 فلسطينيًّا وإصابة أكثر من 6100 خلال احتج
اتهام دولي لـ«إسرائيل» بارتكاب جرائم حرب في قطاع غزة
  • 81
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

اتهمت الأمم المتحدة -اليوم الخميس- قوات الاحتلال الإسرائيلي، بارتكاب جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية فيما يتصل بقتل 189 فلسطينيًّا وإصابة أكثر من 6100 خلال احتجاجات أسبوعية في قطاع غزة، العام الماضي.

وبحسب «رويترز»، جاء في تقريرٍ صادرٍ عن لجنة محققين تابعين للمنظمة الدولية: «قتلت القوات الإسرائيلية وأحدثت عاهات مستديمة بمتظاهرين فلسطينيين لم يشكلوا خطرًا وشيكًا على آخرين سواء بالقتل أو بإلحاق إصابة خطيرة، عندما أطلقت النيران عليهم كما لم يكونوا يشاركون بشكل مباشر في اشتباكات».

وأضاف التقرير أنّ اللجنة لديها معلومات سرية بشأن المسؤولين عن جرائم القتل، وبينهم قناصة وقادة عسكريون وستقدمها إلى ميشيل باشليه المفوضة السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان؛ كي تحيلها للمحكمة الجنائية الدولية.

من جانبه، صرح رئيس اللجنة سانتياجو كانتون: «الجنود الإسرائيليون ارتكبوا انتهاكات للقانون الإنساني الدولي وحقوق الإنسان.. بعض هذه الانتهاكات يمكن أن يُشكِّل جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية ويجب على إسرائيل التحقيق فيها فورًا».

ومنذ 30 مارس من العام الماضي، وتزامنًا مع الذكرى السنوية الـ42 ليوم الأرض الفلسطيني، ينظم الفلسطينيون مسيرات للعودة بشكل أسبوعي، وسقط خلالها –بحسب تقرير حقوقي- 267 شهيدًا منذ انطلاقها قبل 11 شهرًا.

وأفاد مركز الميزان لحقوق الإنسان -مقره غزة- أنّ من بين إجمالي الشهداء 40 طفلًا وسيدتين وثمانية من ذوي الإعاقة وثلاثة مسعفين وصحفيَّين، مشيرًا إلى أنّ الاحتلال يواصل احتجاز جثامين 11 شهيدًا، بينهم ثلاثة أطفال.

وبحسب المركز، فإنّ 7750 فلسطينيًّا أصيبوا بالرصاص الحي خلال مشاركتهم في المسيرات، بينهم 1433 طفلًا و151 سيدة، واتهم جيش الاحتلال باستخدام القوة المفرطة والمميتة في تعامله مع الأطفال والنساء والشبان، فضلًا عن استهداف الطواقم الطبية والصحفيين.

ودعا المركز، في تقريره، المجتمع الدولي إلى التحرُّك العاجل لوقف الانتهاكات الإسرائيلية الجسيمة والمنظمة، والعمل الفوري على إنهاء الحصانة التي يتمتع بها قادة الجيش الإسرائيلي، وملاحقة كل من يشتبه بضلوعه في أي من الانتهاكات؛ كونه سبيلًا وحيدًا لضمان احترام قواعد القانون الدولي وتحقيق العدالة.

في سياق متصل، اتهمت هيئة مسيرات العودة، الاحتلال الإسرائيلي باستهداف المتظاهرين قرب السياج الفاصل شرق القطاع بنية مسبقة للقتل.

وأفاد بيانٌ صادرٌ عن الهيئة -المشكلة من فصائل وجهات أهلية وحقوقية فلسطينية- بأنّ الجيش الإسرائيلي يعمد خلال التظاهرات إلى إطلاق الرصاص بشكل مباشر باتجاه المتظاهرين السلميين العزل.

وحمَّلت الهيئة، الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن هذه الجرائم التي تضاف إلى سلسلة انتهاكاته والإرهاب الذي يمارسه بحق الشعب الفلسطيني.

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك