Menu
البحرين تتوقع استثمارات أقل بقطاع النفط في 2020 بسبب وفرة المعروض

قال وزير النفط البحريني الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة، اليوم الأحد، إن تراجع الاستثمار في إنتاج النفط خلال سنوات عدة من تخمة عالمية في الإمدادات؛ يعني أن من المرجح أن يبدأ عدد أقل من المشروعات الجديدة التي تعزز الإنتاج في عام 2020.

ووفقًا لوكالة أنباء بلومبرج، قال الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة، في مقابلة بمدينة الكويت، إنه «إذا كنت تشهد زيادة في المعروض بأكثر من اللازم، وتراجعًا في الأسعار واستثمارات محدودة؛ فهذا يؤدي في نهاية الأمر إلى نقص الإنتاج».

وذكر أنه بحلول نهاية العام المقبل «سترى نتائج انخفاض الاستثمارات.. لن يكون هنا الكثير من المشروعات».

وكانت منظمة «أوبك» قد مددت العمل بتقليص الإنتاج حتى الربع الأول من العام المقبل في إطار جهود متواصلة لتقليل مخزونات خام النفط الزائدة، ودعم الأسعار.

وتتعاون المنظمة مع شركاء كبار وصغار من روسيا إلى البحرين في محاولة لكبح الإنتاج، وسط مؤشرات على تباطؤ الطلب على النفط.

وقال الشيخ محمد، اليوم الأحد، إن البحرين (المنتج الأصغر في منطقة الخليج)، تضخ حاليًّا نحو 45 ألف برميل من النفط يوميًّا من حقلها الذي يحمل اسمها.

وتعمل مملكة البحرين مع شركات خدمات لتعزيز الطاقة الإنتاجية، واستكشاف النفط والغاز الطبيعي في ثلاث مناطق بحرية.

وأوضح الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة أن «هناك إمكانية جيدة» لزيادة الإنتاج، دون إعطاء رقم مستهدف لإنتاج البحرين من النفط.

وبموجب أحدث اتفاق لتحالف أوبك بلس، تلتزم البلاد بضخ إجمالي لا يزيد عن 222 ألف برميل في اليوم من كل حقولها، وفقًا لحسابات بلومبرج.

وتنتج البحرين أكثر من ملياري متر مكعب من الغاز في اليوم، وتُطور خزانين جديدين للغاز على مسافة عميقة بأراضيها، وتنظر في منطقة ثالثة محتملة.

وتستورد المملكة أول شحنة تجريبية من الغاز الطبيعي المسال بمنشأة جديدة، وكانت اشترت شحنة الغاز المسال من دولة الإمارات.

2019-12-22T22:10:06+03:00 قال وزير النفط البحريني الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة، اليوم الأحد، إن تراجع الاستثمار في إنتاج النفط خلال سنوات عدة من تخمة عالمية في الإمدادات؛ يعني أن من المر
البحرين تتوقع استثمارات أقل بقطاع النفط في 2020 بسبب وفرة المعروض
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


البحرين تتوقع استثمارات أقل بقطاع النفط في 2020 بسبب وفرة المعروض

أكدت أنها ستنتظر النتائج بحلول نهاية العام المقبل..

البحرين تتوقع استثمارات أقل بقطاع النفط في 2020 بسبب وفرة المعروض
  • 19
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
25 ربيع الآخر 1441 /  22  ديسمبر  2019   10:10 م

قال وزير النفط البحريني الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة، اليوم الأحد، إن تراجع الاستثمار في إنتاج النفط خلال سنوات عدة من تخمة عالمية في الإمدادات؛ يعني أن من المرجح أن يبدأ عدد أقل من المشروعات الجديدة التي تعزز الإنتاج في عام 2020.

ووفقًا لوكالة أنباء بلومبرج، قال الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة، في مقابلة بمدينة الكويت، إنه «إذا كنت تشهد زيادة في المعروض بأكثر من اللازم، وتراجعًا في الأسعار واستثمارات محدودة؛ فهذا يؤدي في نهاية الأمر إلى نقص الإنتاج».

وذكر أنه بحلول نهاية العام المقبل «سترى نتائج انخفاض الاستثمارات.. لن يكون هنا الكثير من المشروعات».

وكانت منظمة «أوبك» قد مددت العمل بتقليص الإنتاج حتى الربع الأول من العام المقبل في إطار جهود متواصلة لتقليل مخزونات خام النفط الزائدة، ودعم الأسعار.

وتتعاون المنظمة مع شركاء كبار وصغار من روسيا إلى البحرين في محاولة لكبح الإنتاج، وسط مؤشرات على تباطؤ الطلب على النفط.

وقال الشيخ محمد، اليوم الأحد، إن البحرين (المنتج الأصغر في منطقة الخليج)، تضخ حاليًّا نحو 45 ألف برميل من النفط يوميًّا من حقلها الذي يحمل اسمها.

وتعمل مملكة البحرين مع شركات خدمات لتعزيز الطاقة الإنتاجية، واستكشاف النفط والغاز الطبيعي في ثلاث مناطق بحرية.

وأوضح الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة أن «هناك إمكانية جيدة» لزيادة الإنتاج، دون إعطاء رقم مستهدف لإنتاج البحرين من النفط.

وبموجب أحدث اتفاق لتحالف أوبك بلس، تلتزم البلاد بضخ إجمالي لا يزيد عن 222 ألف برميل في اليوم من كل حقولها، وفقًا لحسابات بلومبرج.

وتنتج البحرين أكثر من ملياري متر مكعب من الغاز في اليوم، وتُطور خزانين جديدين للغاز على مسافة عميقة بأراضيها، وتنظر في منطقة ثالثة محتملة.

وتستورد المملكة أول شحنة تجريبية من الغاز الطبيعي المسال بمنشأة جديدة، وكانت اشترت شحنة الغاز المسال من دولة الإمارات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك