Menu


تقنية رائعة من جاكوار لاند روفر تستشعر الحالة المزاجية للسائق

إذا كنت سعيدًا بالفعل، فلن تضطر إلى التصفيق بيديك لأن جاكوار لاند روفر تقوم بتطوير تقنية جديدة يمكنها تحديد حالتك المزاجية، فوفقًا للشركة، فهم يطورون تقنية ذكاء
تقنية رائعة من جاكوار لاند روفر تستشعر الحالة المزاجية للسائق
  • 38
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

إذا كنت سعيدًا بالفعل، فلن تضطر إلى التصفيق بيديك لأن جاكوار لاند روفر تقوم بتطوير تقنية جديدة يمكنها تحديد حالتك المزاجية، فوفقًا للشركة، فهم يطورون تقنية ذكاء صناعي تستخدم كاميرا موجهة للسائق واجهزة استشعار بيومترية، لتحديد مزاج السائق، ثم ضبط إعدادات السيارة تلقائيًّا لجعلها أكثر راحة.

يراقب النظام تعبيرات الوجه للمساعدة في تتبع مستويات التوتر، ويمكنه بعد ذلك ضبط أنظمة التحكم في المناخ والإضاءة المحيطة ونظام الصوت في محاولة لجعل السائقين أكثر راحة، وبشكل خاص، قالت الشركة إن نظام الإضاءة المحيطة يمكن أن يُظهر ألوانًا مهدئة إذا كان قد حدد شعور السائق بالتوتر، ويمكن للنظام أيضًا تشغيل قائمة التشغيل المفضلة لديك وخفض درجة الحرارة في حالة اكتشاف علامات التعب.

ومن المثير للاهتمام أن جاكوار لاند روفر لا تُقصر هذه التقنية على ركاب المقاعد الأمامية فقط، حيث يختبرون النظام على ركاب المقاعد الخلفية باستخدام كاميرات مثبتة في مساند الرأس للمقاعد الأمامية، وعلى الرغم من أن النظام الأمامي يساعد على إبقاء السائقين مستيقظين، فإن نظام المقعد الخلفي يمكن أن يخفف الأنوار ويزيد من درجة الحرارة لمساعدة الراكب على النوم.

تقول الشركة إنهم يبحثون في هذه التقنية لتكون كجزء من رؤيتهم لجعل السيارة ملاذًا هادئًا لتحسين تجربة القيادة، وجعل سياراتهم الفاخرة أكثر راحة، والهدف من هذه الرؤية هو ضمان التزام السائقين باليقظة والتنبه والسيطرة، في حين جعل الركاب أيضًا مرتاحين قدر الإمكان.

تقول جاكوار لاند روفر، إن النظام سيتعلم تفضيلات السائق بمرور الوقت ويقوم بإجراء تعديلات مصممة بشكل متطور، وتعتقد الشركة أن هذا مهم لأن الدراسات أظهرت أن 74% من الناس يشعرون بالتوتر أو الإرهاق كل يوم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك