Menu
بعد إقالته فالفيردي يودّع جماهير برشلونة بـرسالة عاطفية

ربما تبدو لغة الأرقام محايدة حيال تقييم مسيرة إرنيستو فالفيردي، مع فريق برشلونة طوال المواسم الثلاثة الفائتة، إلا أن نتائج الفريق مؤخرًا حسمت الصراع الدائر داخل أروقة النادي الكتالوني، لتصبّ في خانة الإطاحة بالمدرب الباسكي خارج حظيرة كامب نو.

بداية النهاية لم تكن بطبيعة الحال مع صدمة الخروج الدرامي من كأس السوبر الإسباني، الذي اختتم فعالياته مؤخرًا بالسعودية لأول مرة، ليمنح اللقب بسخاء إلى الغريم ريال مدريد، وإنما تعود إلى عامين قبل تلك الواقعة، على وقع الوداع المخيّب أمام روما في الأولمبيك بثلاثية قاسية.

إنذار روما الذي تردد بقوة في إقليم كتالوني، لم يفتر حماس إدارة جوسيب ماريا بارتوميو، تجاه فالفيردي، خاصة مع دفاع نجوم الفريق بقيادة ليونيل ميسي عن المدرب، حتى هزّ زلزال أنفيلد برباعية ليفربول، أركان البلوجرانا، ليضع مسمارًا في نعش الباسكي، ويخط قرار إقالة آجلًا، أعلن عنه رسميًّا بعد نكبة الجوهرة المشعة.

خرج إرنيستو من كامب نو، وحلّ كيكي سيتين على رأس الجهاز الفني، ليوجه فالفيردي رسالة عاطفية إلى جماهير برشلونة، اليوم الثلاثاء، بعد إقالته من تدريب البارسا، وذلك عبر كلمات تحمل مزيج من المشاعر المتناقضة على موقع النادي الرسمي.

وقال فالفيردي، في رسالته على موقع برشلونة: «خلال هذه الفترة التي قضيتها مع الفريق، كانت لي أوقات سعيدة للغاية احتفلنا خلالها بالانتصارات والألقاب، ولكننا مررنا أيضًا في المقابل، بأوقات صعبة وعصيبة».

وأضاف المدير الفني المُقال لبرشلونة: «قبل كل شيء، أريد إبراز الإحساس الذي شعرتُ به تجاه الجماهير خلال هذه الفترة من مسيرتي العملية، لا يمكن وصف تلك المشاعر، وكم كنت أتمنى أنا أحقق لهم المزيد من البطولات».

وتابع إرنيستو: «بالطبع، أود أيضًا توجيه الشكر العميق إلى اللاعبين، على العمل الهائل والجاد والجهد الذي ساعدنا على الفوز سويًّا بأربعة ألقاب، ومن الآن فصاعدًا، أتمنى حظ سعيدًا لكم جميعًا، وكذلك للمدرب الجديد كيكي سيتين».

وبعد كثير من الارتباك والحيرة -وفتح خطوط اتصال معلنة وغير معلنة مع تشابي هيرنانديز مدرب السد، ورونالد كومان المدير الفني لمنتخب هولندا- وقّع برشلونة عقدًا مع سيتين حتى 2022، ليقود المدرب الجديد فعليًّا اليوم، أول مران مع البلوجرانا.

وقاد فالفيردي، الذي حلّ على رأس الجهاز الفني للفريق الكتالوني في صيف 2017، البارسا إلى الفوز بلقب الدوري الإسباني مرتين في أول موسمين له مع الفريق، لكنه فشل في بلوغ نهائي دوري الأبطال في كل من الموسمين.

ومنح الباسكي برشلونة لقبًا في كأس الملك وآخر في السوبر الإسباني، كما يتصدر برشلونة سلم ترتيب الليجا حاليًا، ولكن بفارق الأهداف فقط أمام منافسه التقليدي العنيد ريال مدريد، وربما كانت تذبذب نتائج الدوري أحد العوامل البارزة في رحيل فالفيردي.

اقرأ أيضًا:

رسميًا.. برشلونة يعلن إقالة فالفيردي وتعيين كيكي سيتين مدربًا للفريق

تفاصيل فشل محاولة برشلونة إقناع هيرنانديز بتدريب الفريق

2020-01-14T18:39:06+03:00 ربما تبدو لغة الأرقام محايدة حيال تقييم مسيرة إرنيستو فالفيردي، مع فريق برشلونة طوال المواسم الثلاثة الفائتة، إلا أن نتائج الفريق مؤخرًا حسمت الصراع الدائر داخل
بعد إقالته فالفيردي يودّع جماهير برشلونة بـرسالة عاطفية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


بعد إقالته.. فالفيردي يودّع جماهير برشلونة بـ«رسالة عاطفية»

أتمنى حظًّا سعيدًا لكم جميعًا

بعد إقالته.. فالفيردي يودّع جماهير برشلونة بـ«رسالة عاطفية»
  • 43
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 جمادى الأول 1441 /  14  يناير  2020   06:39 م

ربما تبدو لغة الأرقام محايدة حيال تقييم مسيرة إرنيستو فالفيردي، مع فريق برشلونة طوال المواسم الثلاثة الفائتة، إلا أن نتائج الفريق مؤخرًا حسمت الصراع الدائر داخل أروقة النادي الكتالوني، لتصبّ في خانة الإطاحة بالمدرب الباسكي خارج حظيرة كامب نو.

بداية النهاية لم تكن بطبيعة الحال مع صدمة الخروج الدرامي من كأس السوبر الإسباني، الذي اختتم فعالياته مؤخرًا بالسعودية لأول مرة، ليمنح اللقب بسخاء إلى الغريم ريال مدريد، وإنما تعود إلى عامين قبل تلك الواقعة، على وقع الوداع المخيّب أمام روما في الأولمبيك بثلاثية قاسية.

إنذار روما الذي تردد بقوة في إقليم كتالوني، لم يفتر حماس إدارة جوسيب ماريا بارتوميو، تجاه فالفيردي، خاصة مع دفاع نجوم الفريق بقيادة ليونيل ميسي عن المدرب، حتى هزّ زلزال أنفيلد برباعية ليفربول، أركان البلوجرانا، ليضع مسمارًا في نعش الباسكي، ويخط قرار إقالة آجلًا، أعلن عنه رسميًّا بعد نكبة الجوهرة المشعة.

خرج إرنيستو من كامب نو، وحلّ كيكي سيتين على رأس الجهاز الفني، ليوجه فالفيردي رسالة عاطفية إلى جماهير برشلونة، اليوم الثلاثاء، بعد إقالته من تدريب البارسا، وذلك عبر كلمات تحمل مزيج من المشاعر المتناقضة على موقع النادي الرسمي.

وقال فالفيردي، في رسالته على موقع برشلونة: «خلال هذه الفترة التي قضيتها مع الفريق، كانت لي أوقات سعيدة للغاية احتفلنا خلالها بالانتصارات والألقاب، ولكننا مررنا أيضًا في المقابل، بأوقات صعبة وعصيبة».

وأضاف المدير الفني المُقال لبرشلونة: «قبل كل شيء، أريد إبراز الإحساس الذي شعرتُ به تجاه الجماهير خلال هذه الفترة من مسيرتي العملية، لا يمكن وصف تلك المشاعر، وكم كنت أتمنى أنا أحقق لهم المزيد من البطولات».

وتابع إرنيستو: «بالطبع، أود أيضًا توجيه الشكر العميق إلى اللاعبين، على العمل الهائل والجاد والجهد الذي ساعدنا على الفوز سويًّا بأربعة ألقاب، ومن الآن فصاعدًا، أتمنى حظ سعيدًا لكم جميعًا، وكذلك للمدرب الجديد كيكي سيتين».

وبعد كثير من الارتباك والحيرة -وفتح خطوط اتصال معلنة وغير معلنة مع تشابي هيرنانديز مدرب السد، ورونالد كومان المدير الفني لمنتخب هولندا- وقّع برشلونة عقدًا مع سيتين حتى 2022، ليقود المدرب الجديد فعليًّا اليوم، أول مران مع البلوجرانا.

وقاد فالفيردي، الذي حلّ على رأس الجهاز الفني للفريق الكتالوني في صيف 2017، البارسا إلى الفوز بلقب الدوري الإسباني مرتين في أول موسمين له مع الفريق، لكنه فشل في بلوغ نهائي دوري الأبطال في كل من الموسمين.

ومنح الباسكي برشلونة لقبًا في كأس الملك وآخر في السوبر الإسباني، كما يتصدر برشلونة سلم ترتيب الليجا حاليًا، ولكن بفارق الأهداف فقط أمام منافسه التقليدي العنيد ريال مدريد، وربما كانت تذبذب نتائج الدوري أحد العوامل البارزة في رحيل فالفيردي.

اقرأ أيضًا:

رسميًا.. برشلونة يعلن إقالة فالفيردي وتعيين كيكي سيتين مدربًا للفريق

تفاصيل فشل محاولة برشلونة إقناع هيرنانديز بتدريب الفريق

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك