alexametrics
Menu


مانشستر سيتي يتدارك نفسه أمام سوانزي ويصعد للمربع الذهبي لكأس الاتحاد الإنجليزي

قلب تأخره بهدفين إلى فوز بثلاثة أهداف..

مانشستر سيتي يتدارك نفسه أمام سوانزي ويصعد للمربع الذهبي لكأس الاتحاد الإنجليزي
  • 49
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
9 رجب 1440 /  16  مارس  2019   11:39 م

قلب فريق مانشستر سيتي تأخره بهدفين نظيفين أمام سوانزي سيتي إلى فوز (3-2) خلال المباراة التي جمعتهما اليوم السبت في دور الثمانية ببطولة كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

وأنهى سوانزي الشوط الأول متقدمًا بهدفين نظيفين سجلهما مات جرايمس من ركلة جزاء في الدقيقة 20 وبيرسلانت سيلينا في الدقيقة 29.

وفي الشوط الثاني، قلص مانشستر سيتي الفارق بتسجيل الهدف الأول عن طريق بيرناردو سيلفا في الدقيقة 69، وجاء الهدف الثاني لمانشستر سيتي في الدقيقة 79 من خلال ركلة جزاء سددها سيرجيو أجويرو اصطدمت بالقائم الأيمن ثم الحارس نوردفيلد وعانقت الشباك قبل أن يسجل أجويرو الهدف الثالث لمانشستر سيتي في الدقيقة 89.

وبهذا، الفوز تأهل فريق مانشستر سيتي إلى الدور قبل النهائي بالبطولة.

وجاءت بداية المباراة سريعة من الطرفين وسرعان ما سيطر مانشستر سيتي على مجريات اللعب بحثًا عن تسجيل هدف مبكر يربك به حسابات منافسه سوانزي سيتي، الذي اعتمد على تضييق المساحات وشن الهجمات المرتدة.

وأهدر مانشستر سيتي فرصة هدف مؤكد في الدقيقة الخامسة عندما توغل الجناح ليروي ساني من الناحية اليسرى ودخل منطقة جزاء سوانزي وسدد كرة قوية تصدى لها الحارس كريستوفر نوردفيلد لترتد إلى رياض محرز الذي قابلها بضربة رأس لكنها مرت بجوار القائم الأيمن.

وفي الدقيقة 13 أضاع بيرناردو سيلفا فرصة هدف مؤكد عندما توغل ساني من الناحية اليسرى ومرر كرة عرضية متقنة وصلت إليه داخل منطقة الجزاء ليسدد كرة قوية؛ لكن نوردفيلد تألق وتصدى للكرة.

وفي الدقيقة 20 احتسب الحكم ركلة جزاء لفريق سوانزي سيتي بعدما قام فابيان ديلف بعرقلة كونور روبيرتس داخل منطقة الجزاء ليسددها مات جرايمس إلى داخل المرمى معلنا تقدم سوانزي سيتي (1-0).

وكثف مانشستر سيتي محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التعادل؛ لكنه اصطدم بدفاع قوي ومنظم من لاعبي سوانزي الذين اعتمدوا أيضا على شن الهجمات المرتدة.

وعلى عكس سير اللعب سجل سوانزي الهدف الثاني في الدقيقة 29، عندما انطلق دانييل جيمس بالكرة من الناحية اليمنى ومررها إلى نايثان داير خارج منطقة الجزاء ليمررها بدوره إلى بيرسلانت سيلينا على حدود منطقة الجزاء قبل أن يسدد كرة قوية إلى داخل المرمى.

ورد مانشستر سيتي بزيادة عدد هجماته لتسجيل هدف يقلص به الفارق وكاد أن يحقق ذلك في الدقيقة 31 عندما سدد بيرناردو سيلفا كرة قوية في الدقيقة 31 من على حدود منطقة الجزاء؛ لكن الحارس نوردفيلد تألق وتصدى للكرة.

وفي الدقيقة 35 أنقذ كونرو روبيرتس فريق سوانزي سيتي من هدف مؤكد عندما مرر بيرناردو سيلفا تمريرة أرضية داخل منطقة الست ياردات لسوانزي ليقابلها ديفيد سيلفا بتسديدة قوية لكن روبيرتس أبعد الكرة من على خط المرمى.

استمرت محاولات مانشستر سيتي لتسجيل هدف قبل نهاية هذا الشوط لكن محاولاته باءت بالفشل ليطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بتقدم سوانزي (2-0).

ومع بداية الشوط الثاني، كثف مانشستر سيتي من هجماته في محاولة لتسجيل الأهداف وسط دفاع مستميت من لاعب سوانزي اللذين اعتمدوا على شن الهجمات المرتدة لينحصر اللعب في سوط الملعب.

ورغم محاولات مانشستر سيتي الهجومية إلا أنه فشل في اختراق دفاع سوانزي سيتي في الربع ساعة الأول من هذا الشوط الذي لم يشهد أي خطورة على المرميين باستثناء بعض التمريرات العرضية لفريق مانشستر سيتي وبعض الكرات الطولية للاعبي سوانزي والتي فشل مهاجمو الفريقين في استغلالها.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 69 والتي شهدت تسجيل مانشستر سيتي هدف التعادل عندما فشل روبيرتس في تشتيت الكرة لتصل إلى سيرخيو أجويرو داخل منطقة الجزاء لتصطدم في وجه جاي فولتون قبل أن تصل إلى بيرناردو سيلفا الذي سدد كرة قوية إلى داخل المرمى.

وفي الدقيقة 73 كاد مانشستر سيتي أن يسجل الهدف الثاني عندما انطلق أوليكساندر زينتشينكو من الناحية اليسرى ومرر الكرة إلى رحيم ستيرلينج الكرة خارج منطقة جزاء سوانزي ليسدد كرة قوية علت العارضة.

وفي الدقيقة 77 احتسب الحكم ركلة جزاء لفريق مانشستر سيتي عندما توغل رحيم ستيرلينج بالكرة داخل منطقة الجزاء ليضطر كاميرون فيكارز لاعب سوانزي أن يعرقله ليسدد أجويرو الكرة لتصطدم بالقائم الأيمن قبل أن تصطدم بنوردفيلد حارس المرمى وتعانق الشباك ليتعادل مانشستر سيتي 2 / 2 في الدقيقة 79.

وفي الدقيقة 83 تألق نودفيلد وأنقذ سوانزي من هدف مؤكدا عندما لعبت كرة عرضية ارتقى إليها جابرييل خيسوسوقابلها بضربة رأس تصدى لها نوردفيلت لتتهيأ إلى أجويرو الذي قابلها بتسديدة قوية لكن نوردفيلد تألق وتصدى للكرة قبل أني بعدها الدفاع.

واستمرت محاولات الفريقين الهجومية لتسجيل هدف الفوز حتى تمكن مانشستر سيتي من تسجيل هدف قاتل في الدقيقة 89 عندما مرر بيرناردو سيلفا كرة عرضية من الجانب الأيسر قابلها أجويرو بضربة رأس إلى داخل المرمى.

حاول فريق سوانزي تعديل النتيجة في الوقت المتبقي لكنه لم يتمكن من ذلك ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز مانشستر سيتي (3-2).

وكان فريق واتفورد تأهل إلى الدور قبل النهائي بالبطولة بفوزه على كريستال بالاس (2-1).

وسجل هدفي واتفورد ايتيان كابوي في الدقيقة 27 وأندري جراي في الدقيقة 79، فيما سجل هدف كريستال بالاس الوحيد ميشي باتشواي في الدقيقة 62.

كان واتفورد فاز على كوينز بارك رينجرز (1-0) في الدور الخامس، فيما فاز كريستال بالاس على دونكاستر روفرز (2-0).

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك