Menu
قائد أتلانتا يصف الوضع الحالي بالمروع.. ويؤكد أن كرة القدم لا تعني شيئًا الآن

كشف الأرجنتيني أليخاندرو جوميز قائد فريق أتلانتا الإيطالي، حجم المعاناة التي يعيشها الشعب الإيطالي في ظل اجتياح فيروس كورونا للبلاد وانتشاره بشكل كبير ومتسارع يصعب السيطرة عليه، واصفًا الفترة الحالية بأنها مروعة ولا يمكن معها التفكير في كرة القدم بأي شكل من الأشكال.

وقال جوميز في تصريحات لقناة سكاي سبورتس الإيطالية، اليوم الاثنين: «من المحزن الاستيقاظ في الصباح والاستماع إلى البيانات حول الوفيات، والتي بلغت بالفعل 5476، والمصابين الذين تجاوز عددهم 46 ألفًا».

وأضاف: «حالتي المعنوية ليست في القمة، لأن الوضع في إيطاليا ليس أفضل شيء، المرء يحاول أن يكون إيجابياً، لكن هناك أخبار قبيحة كل يوم».

وتابع: «عندما تنهض وتشاهد الأخبار تشعر بالحزن، لا يمكنك أن تفعل شيئاً آخر سوى البقاء في المنزل، نأمل أن يمر كل هذا قريباً».

وبين، «في هذه اللحظة من الصعب عليَّ التفكير في كرة القدم، أحاول أن أبقى في حالة جيدة، أتدرب قليلاً يومياً، ساعة ونصف الساعة أو ساعتين، أحاول التركيز على التمرين، لكن الأمر معقد، من الصعب التفكير في كرة القدم، الآن هي آخر شيء يهمني».

وأوضح جوميز أنه بخير مع عائلته ملتزماً بالبقاء في المنزل في برغامو التابعة لإقليم لومبارديا الواقع شمالي إيطاليا.

2020-03-23T19:44:49+03:00 كشف الأرجنتيني أليخاندرو جوميز قائد فريق أتلانتا الإيطالي، حجم المعاناة التي يعيشها الشعب الإيطالي في ظل اجتياح فيروس كورونا للبلاد وانتشاره بشكل كبير ومتسارع ي
قائد أتلانتا يصف الوضع الحالي بالمروع.. ويؤكد أن كرة القدم لا تعني شيئًا الآن
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

قائد أتلانتا يصف الوضع الحالي بالمروع.. ويؤكد أن كرة القدم لا تعني شيئًا الآن

مع وصول حالات الوفاة إلى 64 ألفًا في إيطاليا

قائد أتلانتا يصف الوضع الحالي بالمروع.. ويؤكد أن كرة القدم لا تعني شيئًا الآن
  • 57
  • 0
  • 0
فريق التحرير
28 رجب 1441 /  23  مارس  2020   07:44 م

كشف الأرجنتيني أليخاندرو جوميز قائد فريق أتلانتا الإيطالي، حجم المعاناة التي يعيشها الشعب الإيطالي في ظل اجتياح فيروس كورونا للبلاد وانتشاره بشكل كبير ومتسارع يصعب السيطرة عليه، واصفًا الفترة الحالية بأنها مروعة ولا يمكن معها التفكير في كرة القدم بأي شكل من الأشكال.

وقال جوميز في تصريحات لقناة سكاي سبورتس الإيطالية، اليوم الاثنين: «من المحزن الاستيقاظ في الصباح والاستماع إلى البيانات حول الوفيات، والتي بلغت بالفعل 5476، والمصابين الذين تجاوز عددهم 46 ألفًا».

وأضاف: «حالتي المعنوية ليست في القمة، لأن الوضع في إيطاليا ليس أفضل شيء، المرء يحاول أن يكون إيجابياً، لكن هناك أخبار قبيحة كل يوم».

وتابع: «عندما تنهض وتشاهد الأخبار تشعر بالحزن، لا يمكنك أن تفعل شيئاً آخر سوى البقاء في المنزل، نأمل أن يمر كل هذا قريباً».

وبين، «في هذه اللحظة من الصعب عليَّ التفكير في كرة القدم، أحاول أن أبقى في حالة جيدة، أتدرب قليلاً يومياً، ساعة ونصف الساعة أو ساعتين، أحاول التركيز على التمرين، لكن الأمر معقد، من الصعب التفكير في كرة القدم، الآن هي آخر شيء يهمني».

وأوضح جوميز أنه بخير مع عائلته ملتزماً بالبقاء في المنزل في برغامو التابعة لإقليم لومبارديا الواقع شمالي إيطاليا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك