Menu
النصر يكشف حقيقة الاقتراب من خطف قائد الهلال

لا يزال الغموض يحيط بمستقبل الدولي السعودي سلمان الفرج، قائد الفريق الأول لكرة بنادي الهلال، خاصة مع اقتراب عقد «الكابيتانو» مع الزعيم من خط النهاية، دون التوصل إلى صيغة اتفاق لتمديد التعاقد، ودخول متوسط الميدان المخضرم دائرة اهتمام كبار دوري المحترفين.

وينتهي عقد الفرج، صاحب الـ31 عامًا مع أزرق الرياض، في 30 يونيو 2021؛ ليدخل الفترة الحرة مع الساعات الأولى من العام الجاري، وهو ما يمنحه حق التفاوض والتعاقد مع أي ناد والانتقال إليه مجانًا، دون الحاجة إلى موافقة الزعيم.

وكشف متوسط ميدان الهلال في أكثر من مناسبة أن الأولوية تدفع نحو التجديد مع نادي الهلال، وسط تكهنات بشأن الاستقرار على مدة تمديد التعاقد والخلاف حول المقابل المادي، في مقابل مزاعم تتعلق بدخول النصر على خط المفاوضات.

وكشفت تقارير صحفية، عن أن إدارة النصر برئاسة صفوان السويكت، تدرس تقديم عرض مغرٍ إلى سلمان الفرج، للحصول على توقيعه، مستفيدةً من عدم توصل اللاعب إلى اتفاق حول تمديد التعاقد مع الزعيم.

وأشارت التقارير إلى أن فارس نجد فتح بالفعل قنوات اتصال مع وكيل الفرج من أجل جس نبض قائد أزرق الرياض، حول إمكانية الانتقال إلى الجار اللدود، محملًا بعقد يُسيل اللعاب بزيادة تُقدر بنحو 5 ملايين ريال عن عرض الهلال، بجانب امتيازات أخرى.

ومع تزايد التكهنات، نفى مصدر مسؤول بإدارة النصر، دخول أصفر الرياض في مفاوضات من قريب أو بعيد مع سلمان الفرج، مشيرًا إلى أن ما يشاع في الوقت الحالي في هذا السياق لا أساس له من الصحة.

وأوضح المصدر، وفقًا لموقع كووورة، اليوم الإثنين، أن المنطق ينافي كافة التقارير المثارة في هذا الشأن، في الوقت التي تكافح إدارة النصر من أجل سداد المستحقات المالية المتأخرة، بحثًا عن الحصول على شهادة الكفاءة المالية.

ولفت إلى أن الجميع يعرف أن الفرج يرفض تجديد التعاقد مع الزعيم حتى الآن؛ بسبب الخلاف حول المقابل المادي، وهنا يبدو السؤال منطقيًًا: كيف يدخل النصر المزاد على خطف خدمات قائد الهلال، بينما خزينة النادي خاوية من قيمة المستحقات المالية؟

واعتبر المصدر أن محاولة وضع النصر في جملة مفيدة في سياق الحديث عن تجديد عقد الفرج، يرجع إلى اجتهاد وسطاء اللاعبين، وهذه الأمور تحدث بشكل طبيعي بحثًا عن تسويق اللاعب أو الضغط على إدارة ناديه، لكن القول الفصل أن الفرج خارج حسابات فارس نجد في الوقت الحالي.

ويعد الفرج، أحد أبناء نادي الهلال؛ حيث بدأ مسيرته ضمن صفوف فرق الناشئين والشباب حتى تم تصعيده إلى الفريق الأول عام 2008، وشارك بالقميص الأزرق في 243 مباراة وساهم في إحراز 41 هدفًا، وتوج بـ14 بطولة، أبرزها دوري أبطال آسيا 2019.

اقرأ أيضًا:

فيتوريا يستعد لخوض تجربة جديدة مع فلامنجو البرازيلي

95 مليون ريال عائق أمام حصول «النصر» على شهادة الكفاءة المالية

2021-01-17T08:12:40+03:00 لا يزال الغموض يحيط بمستقبل الدولي السعودي سلمان الفرج، قائد الفريق الأول لكرة بنادي الهلال، خاصة مع اقتراب عقد «الكابيتانو» مع الزعيم من خط النهاية، دون التوصل
النصر يكشف حقيقة الاقتراب من خطف قائد الهلال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

النصر يكشف حقيقة الاقتراب من خطف قائد الهلال

مع تعثر مفاوضات تجديد التعاقد

النصر يكشف حقيقة الاقتراب من خطف قائد الهلال
  • 5775
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 جمادى الأول 1442 /  11  يناير  2021   09:25 م

لا يزال الغموض يحيط بمستقبل الدولي السعودي سلمان الفرج، قائد الفريق الأول لكرة بنادي الهلال، خاصة مع اقتراب عقد «الكابيتانو» مع الزعيم من خط النهاية، دون التوصل إلى صيغة اتفاق لتمديد التعاقد، ودخول متوسط الميدان المخضرم دائرة اهتمام كبار دوري المحترفين.

وينتهي عقد الفرج، صاحب الـ31 عامًا مع أزرق الرياض، في 30 يونيو 2021؛ ليدخل الفترة الحرة مع الساعات الأولى من العام الجاري، وهو ما يمنحه حق التفاوض والتعاقد مع أي ناد والانتقال إليه مجانًا، دون الحاجة إلى موافقة الزعيم.

وكشف متوسط ميدان الهلال في أكثر من مناسبة أن الأولوية تدفع نحو التجديد مع نادي الهلال، وسط تكهنات بشأن الاستقرار على مدة تمديد التعاقد والخلاف حول المقابل المادي، في مقابل مزاعم تتعلق بدخول النصر على خط المفاوضات.

وكشفت تقارير صحفية، عن أن إدارة النصر برئاسة صفوان السويكت، تدرس تقديم عرض مغرٍ إلى سلمان الفرج، للحصول على توقيعه، مستفيدةً من عدم توصل اللاعب إلى اتفاق حول تمديد التعاقد مع الزعيم.

وأشارت التقارير إلى أن فارس نجد فتح بالفعل قنوات اتصال مع وكيل الفرج من أجل جس نبض قائد أزرق الرياض، حول إمكانية الانتقال إلى الجار اللدود، محملًا بعقد يُسيل اللعاب بزيادة تُقدر بنحو 5 ملايين ريال عن عرض الهلال، بجانب امتيازات أخرى.

ومع تزايد التكهنات، نفى مصدر مسؤول بإدارة النصر، دخول أصفر الرياض في مفاوضات من قريب أو بعيد مع سلمان الفرج، مشيرًا إلى أن ما يشاع في الوقت الحالي في هذا السياق لا أساس له من الصحة.

وأوضح المصدر، وفقًا لموقع كووورة، اليوم الإثنين، أن المنطق ينافي كافة التقارير المثارة في هذا الشأن، في الوقت التي تكافح إدارة النصر من أجل سداد المستحقات المالية المتأخرة، بحثًا عن الحصول على شهادة الكفاءة المالية.

ولفت إلى أن الجميع يعرف أن الفرج يرفض تجديد التعاقد مع الزعيم حتى الآن؛ بسبب الخلاف حول المقابل المادي، وهنا يبدو السؤال منطقيًًا: كيف يدخل النصر المزاد على خطف خدمات قائد الهلال، بينما خزينة النادي خاوية من قيمة المستحقات المالية؟

واعتبر المصدر أن محاولة وضع النصر في جملة مفيدة في سياق الحديث عن تجديد عقد الفرج، يرجع إلى اجتهاد وسطاء اللاعبين، وهذه الأمور تحدث بشكل طبيعي بحثًا عن تسويق اللاعب أو الضغط على إدارة ناديه، لكن القول الفصل أن الفرج خارج حسابات فارس نجد في الوقت الحالي.

ويعد الفرج، أحد أبناء نادي الهلال؛ حيث بدأ مسيرته ضمن صفوف فرق الناشئين والشباب حتى تم تصعيده إلى الفريق الأول عام 2008، وشارك بالقميص الأزرق في 243 مباراة وساهم في إحراز 41 هدفًا، وتوج بـ14 بطولة، أبرزها دوري أبطال آسيا 2019.

اقرأ أيضًا:

فيتوريا يستعد لخوض تجربة جديدة مع فلامنجو البرازيلي

95 مليون ريال عائق أمام حصول «النصر» على شهادة الكفاءة المالية

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك