Menu


دراسة طبية تكشف حقيقة علاج الثوم لأنواع خطيرة من السرطان

أجريت في جامعة بريطانية..

دراسة طبية تكشف حقيقة علاج الثوم لأنواع خطيرة من السرطان
  • 4166
  • 0
  • 0
migrate reporter
migrate reporter 12 شعبان 1439 /  28  أبريل  2018   10:27 م

توصل باحثون بريطانيون إلى عدة فوائد جديدة لنبات الثوم، مؤكدين أنه يتعدى كونه مضادًا حيويًا طبيعيًا، مؤكدين أنه يسهم في الوقاية من بعض أنواع السرطان الخطرة.

ووجد العلماء في جامعة نوتنجهام وفقًا لدراسة علمية أجريت مؤخرًا، أن الثوم يمكن أن يقلل خطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان، وأمراض القلب والأوعية الدموية ومرض السكري من النوع الثاني.

وأكد القائمون على البحث أن طريقة تحضير الثوم يمكن أن تؤثر ايجابيًا في تقديم فوائد صحية أكبر، إلا أنهم لم يتمكنوا من تحديد الطريقة الأمثل لتحضير الثوم، وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وذهب الباحثون إلى أن الثوم ينتج مركبات كبريتية مختلفة لدى تحضيره سواء بالتقطيع أو التخمير أو العصر لاستخدام زيته.

وقال الباحثون إن هذه المركبات الكبريتية تؤثر على "جزيئات تأشيرية غازية" مثل أوكسيد النتريك وكبريتيد الهيدروجين ينتجها الجسم بصورة طبيعية.

ويمكن الكشف عن تغير مستويات هذه الجزيئات التأشيرية في أشخاص يعانون أمراضًا متعددة؛ لأنها يمكن أن تمارس تأثيرًا بالغًا على التواصل بين الخلايا والحفاظ على التوازن داخل الجسم.

وقال الدكتور بيتر روز المختص بالكيمياء الحياتية في جامعة نوتنجهام وعضو فريق الباحثين، إن هذه الجزيئات تمنح النباتات أفضلية بيئية حين تنمو في البرية؛ ولكنها تنشط بيولوجيًا في خلايا الثدييات وأنسجتها. 

وأشار إلى أن العلماء لا يعرفون حتى الآن كيف يجري تمثيل هذه الجزيئات في جسم الانسان.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك