Menu
الانحراف عن المسار الأوروبي.. فولر يحذر من «تفكيك ليفركوزن»

أكد نجم الكرة الألماني رودي فولر، المدير الإداري لنادي باير ليفركوزن، أن الأحمر والأسود قد يضطر إلى بيع العديد من عناصر الفريق في ختام الموسم المتقلب، في حال الإخفاق في حجز أحد مقاعد المسابقات الأوروبية.

وأهدر ليفركوزن 19 نقطة دفعة واحدة في الجولات العشر الماضية، ليخرج من حسابات المنافسة على لقب بوندسليجا، على الرغم من القبض على صدارة ترتيب الدوري الأولي في منتصف ديسمبر الماضي.

وتراجع ليفركوزن على نحو حاد ليقبع في المركز السادس، برصيد 40 نقطة، آخر المراكز المؤهلة إلى الدوري الأوروبي، بفارق 7 نقاط، خلف أقرب مقاعد دوري الأبطال، قبل 8 جولات من ختام الموسم.

وقرر أسود ليفركوزن فك الارتباط مع المدرب بيتر بوس، في 23 مارس الجاري، على خلفية تراجع نتائج الفريق على نحو لافت والاقتراب من موسم صفري جديد، وأسند مهمة تدريب الأسود إلى هانز وولف.

وحقق ليفركوزن تحت إمرة بوس، بداية جيدة في الموسم الحالي، وتصدر ترتيب بوندسليجا، في منتصف ديسمبر الماضي؛ لكن الأوضاع تغيرت بعدها؛ حيث حقق الفريق 4 انتصارات فقط خلال 17 مباراة في العام الجاري، وتراجع إلى المركز السادس بجدول بوندسليجا، كما خسر أمام فريق الدرجة الرابعة روت-فايس إيسن في كأس ألمانيا، وخسر أمام يانج بويز السويسري ليودع منافسات الدوري الأوروبي من دور الــ32.

ويترقب الأحمر والأسود أول اختبار تحت قيادة فولف، في المباراة التي تُقام يوم السبت المقبل، أمام ضيفه شالكه «المترنح»، على ملعب باي إرينا، لحساب منافسات الجولة الـ27 من عمر الدوري الألماني.

وشدد فولر، في تصريحات لمجلة «شبورت بيلد»، نشرتها اليوم الأربعاء، على ضرورة تحقيق بداية ناجحة أمام الأزرق الملكي، معقبًا: «لو لم نحقق التأهل للمشاركة الأوروبية، لن يكون مضمونًا أن نحتفظ بجميع لاعبينا».

وأضاف بطل العالم رفقة المانشافت في مونديال 1990: «الأهم من ذلك، هو أننا ربما لا نستطيع ضم لاعبين مميزين، الذين نحتاج إليهم لنتحسن، نحن بحاجة إلى محترفين ذوي خبرة، كي يمنحونا مزيدًا من الاستقرار».

وكرر فولر، المهاجم والمدرب السابق للمنتخب الألماني، والذي انضم إلى صفوف ليفركوزن في عام 1994، وتولى بعدها مناصب إدارية مختلفة في النادي، التأكيد على أنه سيرحل عن منصبه، في العام المقبل.

اقرأ أيضًا:

بعد السقوط في الفخ.. باير ليفركوزن يفك الارتباط مع بوس

«يويفا» يكشف موقف تصنيف أندية ألمانيا في المسابقات القارية

2021-04-08T19:05:32+03:00 أكد نجم الكرة الألماني رودي فولر، المدير الإداري لنادي باير ليفركوزن، أن الأحمر والأسود قد يضطر إلى بيع العديد من عناصر الفريق في ختام الموسم المتقلب، في حال ال
الانحراف عن المسار الأوروبي.. فولر يحذر من «تفكيك ليفركوزن»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الانحراف عن المسار الأوروبي.. فولر يحذر من «تفكيك ليفركوزن»

شدد على أهمية تحقيق بداية ناجحة

الانحراف عن المسار الأوروبي.. فولر يحذر من «تفكيك ليفركوزن»
  • 143
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 شعبان 1442 /  31  مارس  2021   03:50 م

أكد نجم الكرة الألماني رودي فولر، المدير الإداري لنادي باير ليفركوزن، أن الأحمر والأسود قد يضطر إلى بيع العديد من عناصر الفريق في ختام الموسم المتقلب، في حال الإخفاق في حجز أحد مقاعد المسابقات الأوروبية.

وأهدر ليفركوزن 19 نقطة دفعة واحدة في الجولات العشر الماضية، ليخرج من حسابات المنافسة على لقب بوندسليجا، على الرغم من القبض على صدارة ترتيب الدوري الأولي في منتصف ديسمبر الماضي.

وتراجع ليفركوزن على نحو حاد ليقبع في المركز السادس، برصيد 40 نقطة، آخر المراكز المؤهلة إلى الدوري الأوروبي، بفارق 7 نقاط، خلف أقرب مقاعد دوري الأبطال، قبل 8 جولات من ختام الموسم.

وقرر أسود ليفركوزن فك الارتباط مع المدرب بيتر بوس، في 23 مارس الجاري، على خلفية تراجع نتائج الفريق على نحو لافت والاقتراب من موسم صفري جديد، وأسند مهمة تدريب الأسود إلى هانز وولف.

وحقق ليفركوزن تحت إمرة بوس، بداية جيدة في الموسم الحالي، وتصدر ترتيب بوندسليجا، في منتصف ديسمبر الماضي؛ لكن الأوضاع تغيرت بعدها؛ حيث حقق الفريق 4 انتصارات فقط خلال 17 مباراة في العام الجاري، وتراجع إلى المركز السادس بجدول بوندسليجا، كما خسر أمام فريق الدرجة الرابعة روت-فايس إيسن في كأس ألمانيا، وخسر أمام يانج بويز السويسري ليودع منافسات الدوري الأوروبي من دور الــ32.

ويترقب الأحمر والأسود أول اختبار تحت قيادة فولف، في المباراة التي تُقام يوم السبت المقبل، أمام ضيفه شالكه «المترنح»، على ملعب باي إرينا، لحساب منافسات الجولة الـ27 من عمر الدوري الألماني.

وشدد فولر، في تصريحات لمجلة «شبورت بيلد»، نشرتها اليوم الأربعاء، على ضرورة تحقيق بداية ناجحة أمام الأزرق الملكي، معقبًا: «لو لم نحقق التأهل للمشاركة الأوروبية، لن يكون مضمونًا أن نحتفظ بجميع لاعبينا».

وأضاف بطل العالم رفقة المانشافت في مونديال 1990: «الأهم من ذلك، هو أننا ربما لا نستطيع ضم لاعبين مميزين، الذين نحتاج إليهم لنتحسن، نحن بحاجة إلى محترفين ذوي خبرة، كي يمنحونا مزيدًا من الاستقرار».

وكرر فولر، المهاجم والمدرب السابق للمنتخب الألماني، والذي انضم إلى صفوف ليفركوزن في عام 1994، وتولى بعدها مناصب إدارية مختلفة في النادي، التأكيد على أنه سيرحل عن منصبه، في العام المقبل.

اقرأ أيضًا:

بعد السقوط في الفخ.. باير ليفركوزن يفك الارتباط مع بوس

«يويفا» يكشف موقف تصنيف أندية ألمانيا في المسابقات القارية

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك