alexametrics


بعد وقف أطباء الحادثة عن العمل ومنعهم من السفر

صورة مؤثرة لوالد "رضيع الطائف" تحوز تعاطف المغردين

صورة مؤثرة لوالد "رضيع الطائف" تحوز تعاطف المغردين
  • 17344
  • 0
  • 0
migrate reporter

migrate reporter

الأحد - 18 جمادى الآخر 1437 - 27 مارس 2016 - 07:26 مساءً

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الأحد (27 مارس 2016)، صورة مؤثرة لوالد رضيع الطائف وهو يحمل جثمانه بين ذراعيه لدفنه والحزن يكسو وجهه.

وأبدى المغردون عبر تويتر تعاطفهم مع الأب المكلوم، داعين إلى توقيع أقصى العقوبة على المقصرين في واقعة إثبات وفاة الطفل فور ولادته عن طريق الخطأ.

وكانت لجنة التحقيق قد أوقفت سفر الأطباء وذوي العلاقة بالقضية حتى صدور النتائج النهائية.

وأوضح مدير العلاقات والإعلام، والمتحدث الرسمي بصحة الطائف، عبدالهادي الربيعي لـ"عاجل"، أن مستشفى الأطفال بلغه وصول جنين بعمر ٥ أشهر عند الساعة 6:28 مساء السبت، فتم استقبال الحالة بقسم الطوارئ، وكانت تعاني نبضا ضعيفا، وقد تم عمل الإجراء الطبي والإسعافي بشكل عاجل، وتمت محاولة السيطرة على الحالة حتى الساعة 7:15 حين أعلنت الوفاه رسميًّا.

وبيَّن الربيعي أنه في هذه الأثناء، وجه مدير الشؤون الصحية بالطائف الصيدلي صالح المونس بتشكيل لجنة تحقيق عاجلة وقفت على حيثيات الحالة ميدانيًّا داخل المستشفى الأهلي الذي لا تزال الأم منومة به، وفي أقل من ساعة من وصول الجنين؛ حيث بدأت اللجنة تغلق ملف الحالة وبدأت تراجع الإجراءات الطبية والإدارية التي واكبت الحالة منذ دخول الأم المستشفى حتى تسليم الطفلين.

وأضاف: "اتضح أن المريضة تم تنويمها صباح يوم السبت الموافق 17/6/1437هـ، وكانت تعاني آلاما وتقلصات ولادة؛ حيث كانت حاملًا في 20 أسبوعًا، وتم تشخيص حالتها على أنها إجهاض محتمل".

وتابع أنه تم إجهاض الجنينين في تمام الساعة 3:50 عصرًا من ذات اليوم، وباشر الحالة منذ دخولها استشاري النساء المناوب بالمستشفى؛ حيث تبين عند الولادة عدم وجود علامات حياة فيهما، وتم إصدار شهادة وفاة الجنينين، وعليه جرى استدعاء طبيب الأطفال بالمستشفى بعد 40 دقيقة من الولادة، الذي أكد عدم وجود حياة بالجنينين وتم تسليمهما لذويهما لاستكمال إجراءات الدفن.

وعند الغُسل، لوحظ وجود حركات غير طبيعية لأحد الطفلين، وتم استدعاء الهلال الأحمر ونقله إلى مستشفى الأطفال بالطائف؛ حيث جرت محاولة إنعاش الطفل دون استجابة تذكر، وتم تدوين إعلان الوفاة من مستشفى الأطفال آنذاك.

وأكد الربيعي أن التحقيقات مستمرة لاستدعاء ذوي العلاقة من الأطباء وسماع أقوالهم وإعلان النتائج النهائية بما يضمن سلامة الإجراء الطبي والصحي والإداري في مثل هذه الحالات

الكلمات المفتاحية

مواضيع قد تعجبك