Menu


ليفربول يمطر شباك أرسنال بخماسية ويعزز صدارته للدوري الإنجليزي

لقن منافسه درسًا قاسيًا ورفع رصيده إلى 54 نقطة

لقن فريق ليفربول درسًا قاسيًا لضيفه أرسنال وفاز عليه 5 / 1 اليوم السبت، في المرحلة العشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. وفي وقت سابق اليوم، قلَب فري
ليفربول يمطر شباك أرسنال بخماسية ويعزز صدارته للدوري الإنجليزي
  • 1247
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

لقن فريق ليفربول درسًا قاسيًا لضيفه أرسنال وفاز عليه 5 / 1 اليوم السبت، في المرحلة العشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وفي وقت سابق اليوم، قلَب فريق وولفرهامبتون تأخره بهدف أمام مضيفه توتنهام إلى الفوز 3 / 1.

وفي باقي المباريات فاز برايتون على إيفرتون 1 / صفر وفاز فولهام على هيديرسفيلد 1 / صفر، وكارديف سيتي على مضيفه ليستر سيتي 1 / صفر، وتعادل واتفورد مع نيوكاسل يونايتد 1 / 1.

وعلى ملعب أنفيلد اكتسح ليفربول ضيفه أرسنال بخمسة أهداف مقابل هدف؛ حيث شهد الشوط الأول تسجيل خمسة أهداف مقابل هدف وحيد في الشوط الثاني.

وعزز ليفربول موقعه في الصدارة ورفع رصيده إلى 54 نقطة بفارق تسع نقاط عن توتنهام الوصيف، وعشر نقاط عن صاحب المركز الثالث مانشستر سيتي الذي يلتقي غدًا الأحد، مع مضيفه ساوثهامبتون.

وقلب ليفربول تأخره بهدف مبكر أمام أرسنال إلى فوز تاريخي بفضل تألق النجم البرازيلي روبرتو فيرمينو صاحب الثلاثة أهداف (هاتريك).

وتقدم أرسنال بهدف عن طريق النجم الصاعد أينسلي ميتلاند-نيلس في الدقيقة 11، ولكن فيرمينو رد بهدفين لليفربول في الدقيقتين 14 و16.

وأضاف السنغالي ساديو ماني الهدف الثالث لليفربول في الدقيقة 32، وتبعه النجم المصري محمد صلاح بتسجيل الهدف الرابع في الوقت بدل الضائع للشوط الأول، عبر ضربة جزاء حصل عليها بنفسه.

واقتسم صلاح صدارة قائمة الهدافين برصيد 13 هدفًا متساويًا مع الجابوني بيير إيمريك اوباميانج مهاجم أرسنال وهاري كين هداف توتنهام.

وفي الشوط الثاني نال فيرمينو لقب هاتريك عبر تسجيله الهدف الثالث له والخامس لليفربول في الدقيقة 64 من ضربة جزاء جديدة.

وحقق ليفربول فوزه التاسع على التوالي منذ التعادل مع أرسنال 1 / 1 في الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وسجل ليفربول فوزه السابع عشر هذا الموسم مقابل ثلاثة تعادلات، ويبقى هو الوحيد الذي لم يتعرض لأي هزيمة حتى الآن.

وتقدم أرسنال بهدف في الدقيقة 11 بواسطة أينسلي ميتلاند-نيلس الذي تلقى تمريرة ذكية من اليكس ايوبي أمام المرمى مباشرة؛ ليلمس الكرة بكل سهولة في الشباك.

وجاء الرد سريعًا من ليفربول؛ حيث تمكن روبرتو فيرمينو من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 14 إثر محاولة اختراق من صلاح سببت حالة من الارتباك وسط دفاع أرسنال؛ لتصل الكرة إلى فيرمينو أمام المرمى مباشرة ليسدد من لمسة واحدة في الشباك.

وعاد فيرمينو وسجل الهدف الثاني له ولليفربول في الدقيقة 16، بعد أن قطع ساديو ماني الكرة من لاعبي أرسنال في وسط الملعب قبل أن يمرر إلى فيرمينو الذي انطلق بالكرة في مشوار ماراثوني، وراوغ ثلاثة من مدافعي الفريق الضيف قبل أن يسدد في المرمى دون عناء.

وكاد ساديو ماني أن يحرز الهدف الثالث لليفربول في الدقيقة 22 بعدما توغل بالكرة في الناحية اليسرى وسدد كرة قوية، لكن بيرند لينو حارس أرسنال أمسك الكرة بثبات.

ونجح ساديو ماني في تسجيل الهدف الثالث لليفربول في الدقيقة 32 بعدما تلقى تمريرة رائعة من محمد صلاح قابلها بتسديدة من لمسة واحدة بقدمه اليمنى في الشباك.

وحصل صلاح على ضربة جزاء لليفربول في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع بعد تعرضه للعرقلة من قبل سوكراتيس باباستاثوبولوس؛ ليحرز منها صلاح الهدف الرابع لليفربول.

وبدأت أحداث الشوط الثاني بفرصة خطيرة لليفربول عندما أرسل شيردان شاكيري تمريرة ذكية إلى صلاح داخل منطقة الجزاء، لكن بيرند لينو خرج من مرماه في الوقت المناسب وأنقذ الموقف.

وأهدر بيير ايميريك اوباميانج هدفًا لا يضيع لأرسنال في الدقيقة 54 بعدما تلقى تمريرة رائعة من إرون رامسي على خط المرمى، لكنه سدد بغرابة شديدة فوق الشباك.

وأنقذ بيرند لينو فرصة محققة لليفربول وتصدى لانفراد كامل من فابينيو الذي تلقى تمريرة رائعة بالكعب من صلاح وضعته في مواجهة المرمى تمامًا.

وحصل ليفربول على ضربة جزاء جديدة في الدقيقة 64 نتيجة دفعة، وجهها سياد كولاسينيتش إلى ديان لوفرين؛ ليحرز منها فيرمينو الهدف الثالث له (هاتريك) والخامس لفريقه.

وعلى ملعب ويمبلي، أنهى توتنهام الشوط الأول من مباراته أمام وولفرهامبتون بالتقدم بهدف سجله هاري كين في الدقيقة 22.

ولكن الأوضاع انقلبت رأسًا على عقب في آخر عشرين دقيقة من المباراة، بداية من هدف التعادل الذي سجله الإيفواري ويلي بولي لوولفرهامبتون في الدقيقة 72.

وأضاف المكسيكي راؤول خيمينيز الهدف الثاني لوولفرهامبتون في الدقيقة 83 وتكفل البرتغالي هيلدر كوستا بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 87.

الفوز رفع رصيد وولفرهامبتون إلى 29 نقطة في المركز الثامن، وتوقف رصيد توتنهام عند 45 نقطة في المركز الثاني مؤقتًا.
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك