alexametrics
Menu


وزير العمل يتصل بوالدة أصيل الأنصاري ويمنحها إجازة لمرافقته خلال فترة العلاج

هنأها بسلامته من الهجوم الإرهابي بنيوزيلندا

وزير العمل يتصل بوالدة أصيل الأنصاري ويمنحها إجازة لمرافقته خلال فترة العلاج
  • 10076
  • 0
  • 1
نوف العنزي
9 رجب 1440 /  16  مارس  2019   02:26 م

أجرى زير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد الراجحي، اليوم السبت، اتصالًا هاتفيًّا بوالدة المواطن أصيل الأنصاري؛ للاطمئنان على صحة ابنها الناجي من العمل الإرهابي بنيوزيلندا، وهنأها بسلامته، موجهًا بمنحها إجازة لمرافقة ابنها.

وأوضحت الوزارة، عبر موقعها الإلكتروني، أن الوزير الراجحي أجرى اتصالًا هاتفيًّا بالموظفة في مؤسسة رعاية الفتيات في منطقة مكة المكرمة فاطمة الأنصاري، ليهنئها بسلامة ابنها أصيل الأنصاري الذي نجا من العمل الإرهابي المشين الذي استهدف مسجدين في نيوزيلندا.

واطمأن الوزير على سلامة ابنها أصيل، داعيًا الله -عز وجل- أن يحفظه وأن يعيده إلى أسرته سالمًا مُعافًى.

كما وجَّه وزير العمل بمنح الموظفة إجازة لمرافقة ابنها للاطمئنان على وضعه الصحي، بعد خضوعه اليوم لعملية جراحية إثر تعرُّضه للإصابة.

وكان موظفو السفارة السعودية في نيوزيلندا، زاروا، اليوم السبت، أصيل الأنصاري بالمستشفى الذي يتلقى به العلاج عقب إصابته في الحادث الإرهابي، الذي أسفر عن مقتل 51 شخصًا وفقًا لآخر إحصائية.

وأوضحت سفارة المملكة -عبر حسابها بموقع التواصل (تويتر)- أن موظفي السفارة زاروا المواطن أصيل الأنصاري في المستشفى، واطمأنوا على صحته؛ حيث خضع لعملية جراحية صباح هذا اليوم، وحالته مستقرة الآن، ومن المتوقع خروجه من المستشفى غدًا الأحد بفضل من الله.

وأضافت السفارة أن ذلك يأتي انطلاقًا من حرصها على متابعة أوضاع المواطنين في مدينة كرايست تشيرش، وتقديم كامل الرعاية لهم بعد الحادث الإرهابي الشنيع.

وأصيب الطالب المبتعث أصيل الأنصاري برصاصة في قدمه، أثناء أدائه صلاة الجمعة بمسجد النور الذي استهدفه الهجوم الإرهابي.

من جانبه، قال السفير عبدالرحمن السحيباني، امس الجمعة، إن السفارة تتابع الحالات الصحية للمواطنين السعوديين المصابين في حادث نيوزيلندا الإرهابي.

كما نعت السفارة المواطن محسن محمد الحربي، الذي وافته المنية فجر اليوم السبت (بتوقيت نيوزيلندا)، متأثرًا بإصابته إثر الاعتداء الإرهابي الآثم في مدينة كرايست تشيرش.

وأسفر الحادث الإرهابي على المسجدين عن مقتل 51 شخصًا وإصابة 48 آخرين وفقًا لآخر إحصائية، في هجومٍ نفَّذه أسترالي على مسجدَين بنيوزيلندا، وأعلنت الشرطة توجيه تهمة القتل إلى منفذ الهجوم الإرهابي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك