alexametrics
Menu


بالصور.. إهداء «تحفة» باب العوامية للأمير سعود بن نايف

صنعته مجموعة التراث في القطيف..

بالصور.. إهداء «تحفة» باب العوامية للأمير سعود بن نايف
  • 59
  • 0
  • 0
فريق التحرير
26 جمادى الأول 1440 /  01  فبراير  2019   12:19 م

تم إهداء باب خشبي مستلهم من التراث التقليدي في القطيف، إلى أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف، وذلك خلال افتتاحه مشروع وسط العوامية.

وباب العوامية قامت بصناعته مجموعة التراث في القطيف، وهو يحاكي الأبواب التراثية  القديمة التي كانت منتشرة في منطقة المسورة، وبمختلف البيوت في القطيف التي تتميز بمعمار خاص بها، يجمع بين ثقافة وطبيعة الواحة والبحر والنخيل، وفقًا لـ«العربية».

وقال رئيس مجموعة التراث محمد التركي، إن الباب يعتبر تحفة فنية، وعمل على صنعها حرفيان سعوديان من مدينة القطيف، هما حبيب آل سليس وعباس العبد الغني.

وأضاف أن الباب مزيّن بنقوش ورسومات مستوحاة من البيئة المحلية للقطيف والعوامية، كما نقشت عليه آيات من القرآن الكريم، مشيرًا إلى أن مدة العمل به استغرقت شهرين متتاليين.

وأوضح التركي، أنه تم تقديم الباب كهدية لأمير المنطقة الشرقية، تجسيدًا لشخصيته، حيث إنه الباب الأول لكل خير في المنطقة الشرقية، كما أنه بمثابة شكر للأمير سعود بن نايف؛ لحرصه الدائم وتوجيهاته بأن يكون أبناء القطيف شركاء في تنفيذ مشروع وسط العوامية.

يذكر أن مشروع وسط العوامية تم تنفيذه من قبل أمانة المنطقة الشرقية، خلال فترة 8 أشهر، وشارك فيه 1200 عامل، بتكلفة قدرت بـ230 مليون ريال، وتم تشييده على مساحة 180 ألف متر مربع، ويتضمن مرافق ثقافية واجتماعية وتجارية، ستكون مساحة للترفيه والنشاطات العامة لأهالي منطقة العوامية، ومحافظة القطيف وزوارها.

وافتتح أمير الشرقية مشروع  تطوير وسط العوامية، أمس الأول الأربعاء، بحضور أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، ومحافظ القطيف خالد بن عبدالعزيز الصفيان، وكبار القيادات والمسؤولين.

وعبَّر الأمير سعود بن نايف عن سعادته بافتتاح المشروع، مشيرًا إلى أن الحلم تحول إلى واقع، مضيفًا أن هذا المشروع جاء بتوجيه من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، مضيفًا أنه تم تكوين فريق عمل متكامل لمشروع تطوير وسط العوامية، وتحويلها إلى منطقة حضارية تراثية تمتلك جميع المقومات.

وأكد أمير الشرقية أن جميع ملاك العقارات تسلموا تعويضاتهم الكاملة عن عقاراتهم، وأن محافظة القطيف سلمت أوراق جميع ملاك العقارات، مشيرًا إلى أن خادم الحرمين الشريفين وجّه باستضافة ملاك العقارات، وهو ما حدث بالفعل؛ حيث تمت استضافتهم طيلة فترة الصيف الماضي، لتبدأ بعدها أمانة المنطقة الشرقية بمرحلة البناء.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك