Menu


مأساة عمال مقاولات دون رواتب أو إقامة منذ عام

رفعوا شكواهم لإمارة جازان دون جدوى..

تُعاني عمالة إحدى مؤسسات المقاولات العامة في منطقة جازان عدم حصولهم على رواتبهم الشهرية منذ 11 شهرًا، وانتهاء إقامات عدد منهم منذ عام تقريبًا دون أن تُبادر المؤ
مأساة عمال مقاولات دون رواتب أو إقامة منذ عام
  • 1977
  • 0
  • 0
migrate reporter
migrate reporter
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

تُعاني عمالة إحدى مؤسسات المقاولات العامة في منطقة جازان عدم حصولهم على رواتبهم الشهرية منذ 11 شهرًا، وانتهاء إقامات عدد منهم منذ عام تقريبًا دون أن تُبادر المؤسسة لتجديدها.

وقال ممثلو العمالة لـ"عاجل"، إن عدم حصولهم على مستحقاتهم المالية لهذه المدة الطويلة أدى إلى عدم تمكنهم من توفير مستلزماتهم اليومية، وتذمر أسرهم من الأوضاع السيئة التي تزداد يومًا بعد يوم.

وأضافوا أنهم حاولوا إيصال قضيتهم إلى الجهات المختصة بالمملكة لإيجاد الحلول العاجلة والمناسبة لهم، ولجئوا إلى التجمع أمام مبنى إمارة منطقة جازان لرفع شكواهم لها، لكن دون جدوى.

وتابع ممثلو عمالة المؤسسة (تحتفظ "عاجل" باسمها)، أنهم تقدموا بعدة خطابات إلى مكتب العمل بمدينة جازان، عرضوا خلالها تفاصيل أزمتهم، وخشيتهم من انتهاء مهلة تصحيح الأوضاع للمقيمين الأجانب التي حددتها وزارة الداخلية.

وتضمنت الخطابات أن معاناة العمالة بالمؤسسة تشمل كافة فروعها بمناطق المملكة، بما فيها العاصمة الرياض، وأن الظروف المعيشية أجبرت بعضهم على التوافد إلى الجمعيات الخيرية لطلب مدهم بأصناف من الأطعمة والمشروبات لسد جوعهم.

وأبدى ممثلو العمالة دهشتهم من عدم وجود أي تجاوب فعال مع أزمتهم من أي جهة معنية، في إشارة إلى حضور عدة لجان ووقوفها على مشاكلهم وتجولها في مواقع مختلفة من المؤسسة دون اتخاذ أي إجراء.

جدير بالذكر أن المقيمين المتضررين من جنسيات (مصرية وهندية ويمنية وبنغالية)، ويتجاوز عددهم 100 بمنطقة جازان، ويعملون كمهندسين وفنيين ومراقبين وعمال لدى مؤسسة المقاولات التي تتولى مهام تنفيذ مشاريع حكومية في محافظات المنطقة.

 

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك