Menu

مانشستر سيتي يستأنف الصراع مع ليفربول في الدوري الإنجليزي

تشلسي يستضيف توتنهام في قمة الجولة 28

بعد فوزه بلقب كأس رابطة الأندية المحترفة بإنجلترا ، يتطلع مانشستر سيتي إلى الاستفادة من الروح العالية داخل الفريق للضغط بقوة على ليفربول في صراعهما المحتدم بمسا
مانشستر سيتي يستأنف الصراع مع ليفربول في الدوري الإنجليزي
  • 288
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

بعد فوزه بلقب كأس رابطة الأندية المحترفة بإنجلترا ، يتطلع مانشستر سيتي إلى الاستفادة من الروح العالية داخل الفريق للضغط بقوة على ليفربول في صراعهما المحتدم بمسابقة الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وسقط ليفربول في فخّ التعادل السلبي، أمس الأحد، مع مضيفه مانشستر يونايتد ليتقلص الفارق الذي يتفوق به الفريق في صدارة جدول المسابقة على مانشستر سيتي إلى نقطة واحدة فقط.

ويطمح مانشستر سيتي إلى استغلال الدفعة المعنوية التي نالها من فوزه بأول ألقاب الموسم ليشدّد الخناق على ليفربول من خلال مباريات المرحلة الثامنة والعشرين التي تقام خلال اليومين المقبلين، ويستضيف مانشستر سيتي فريق ويستهام بعد غد الأربعاء، كما يستضيف ليفربول فريق واتفورد في اليوم نفسه.

وبرغم الفوز بركلات الترجيح على تشيلسي في نهائي كأس رابطة المحترفين أمس الأحد على استاد «ويمبلي» العريق في لندن، يعاني مانشستر سيتي بقيادة مديره الفني الإسباني جوسيب جوارديولا من الإصابات في صفوف الفريق التي قد تلعب دورًا في مسيرته برحلة الدفاع عن لقب الدوري.

وينتظر أن يفتقد الفريق في مباراة ويستهام جهود لاعبيه فيرناندينيو وإيمريك لابورت بعد إصابتهما في مباراة الأمس.

وقال جوارديولا: «فيرناندينيو ولابورت سيغيبان عن صفوف الفريق لعدة أسابيع.. الفوز في مباراة تشيلسي كان جيدًا لتحفيز الفريق في المباريات المقبلة، لكننا سنعاني في البطولات التالية خاصة دوري أبطال أوروبا والدوري الإنجليزي».

ويثير غياب فيرناندينيو بشكلٍ خاص القلق في صفوف مانشستر سيتي، حيث مُنِي الفريق بهزيمتيه الوحيدتين هذا الموسم في غياب اللاعب البرازيلي.

وبرغم انفراده بالصدارة حتى الآن، يحتاج ليفربول إلى استعادة مستواه العالي في المباريات المقبلة إذا أراد استعادة لقب الدوري الغائب عنه منذ سنوات طويلة؛ حيث تقلص الفارق الذي يتفوَّق به على مانشستر سيتي أقرب منافسيه من عشر نقاط إلى نقطة واحدة، بعدما سقط ليفربول في فخّ التعادل ثلاث مرات في آخر أربع مباريات خاضها بالبطولة.

ويحتاج الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لليفربول، من لاعبيه استعادة الأداء القوي، خاصة في الهجوم حتى يحقق الفريق الفوز على واتفورد بعد غد باستاد «آنفيلد» قبل الدخول في المراحل العشرة الأخيرة من المسابقة.

ويترقب كلوب الحالة البدنية للاعب البرازيلي روبرتو فيرمينو الذي خرج مصابًا في كاحل القدم خلال مباراة الأمس، علمًا بأنَّ الفريق سيستعيد إلى صفوفه ترينت ألكسندر أرنولد في خط الدفاع.

وكان ليفربول هو الأكثر استحواذًا على الكرة في مباراة الأمس لكنَّه فشل في ترجمة هذا إلى أهداف. وأوضح كلوب: «سنخوض مباراة الأربعاء مجددًا أمام فريق يتمتع بالثقة حيث هزَّ شباك كارديف سيتي في عقر داره خمس مرات، ما يعني أنه سيواجه ليفربول بمعنويات عالية. علينا الاستعداد مجددا».

ويأمل توتنهام، الذي خسر مباراته أمام بيرنلي مطلع هذا الأسبوع ويحتل المركز الثالث بفارق ست نقاط خلف ليفربول المتصدر، في استعادة اتِّزانه من خلال مباراته المرتقبة بعد غد أمام جاره ومضيفه تشلسي.

واقترب ديلي آلي من استعادة لياقته البدنية العالية فيما ينتظر أن يكون المهاجم هاري كين في التشكيلة الأساسية لتوتنهام مجددًا بعدما هزَّ الشباك في مباراة بيرنلي في أول مشاركة له بعد تعافيه من الإصابة.

ويواجه الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لتشيلسي ضغوطًا هائلة بعدما رفض كيبا أريزابالاجا حارس مرمى الفريق الانصياع لأوامر المدرِّب والخروج من الملعب لاستبداله بالحارس ويلي كاباييرو، قبل بدء ركلات الترجيح في مباراة الأمس بنهائي كأس رابطة الأندية المحترفة.

ويستضيف أرسنال، الذي يحتلّ المركز الرابع متفوقًا على مانشستر يونايتد وتشيلسي، فريق بورنموث بعد غد الأربعاء فيما يحلّ مانشستر يونايتد ضيفًا على كريستال بالاس.

وفي بقية مباريات المرحلة، يلتقي ليستر سيتي مع برايتون وهيدرسفيلد تاون مع وولفرهامبتون وكارديف سيتي مع إيفرتون ونيوكاسل مع بيرنلي غدًا الثلاثاء وساوثهمبتون مع فولهام بعد غدٍ الأربعاء.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك