Menu
العراق يفرض حظر التجول جنوب الموصل بسبب تسلل عناصر داعش

أعلنت قيادة عمليات محافظة نينوى العراقية اليوم الإثنين فرض حظر التجول جنوب الموصل (400 كم شمال بغداد).

وقال اللواء الركن نومان الزوبعي قائد عمليات نينوى، إن «القوات الأمنية والاستخباراتية في قيادة عمليات نينوى، بدأت بتنفيذ عملية تفتيش طالت كل القرى والمناطق في ناحية حمام العليل (20 كم جنوب الموصل) على خلفية ورود معلومات استخباراتية أفادت بتسلل عناصر من تنظيم داعش إلى داخل الناحية».

وأضاف الزوبعي أن «القوات فرضت حظرًا للتجوال لحين انتهاء عملية التفتيش والتدقيق في عموم الناحية».

وفي سياق آخر ذكر النقيب جاسم محمد من شرطة نينوى أن «جنديا عراقيا قُتل اليوم، عندما فتح مسلحون مجهولون النار عليه قرب منزله في ناحية الشورى (60 كم جنوب الموصل) ولاذوا بالفرار إلى جهة مجهولة».

وما زالت مناطق عديدة من محافظة نينوى، وخاصة القريبة من الحدود السورية شمال غرب الموصل، تشهد أعمال عنف واختطاف وقتل وتفجيرات تنفذها عناصر «داعش» ضد القوات الأمنية العراقية والمدنيين، رغم إعلان عن القضاء على تنظيم داعش عسكريًا في البلاد نهاية عام 2017.

2019-12-16T11:50:23+03:00 أعلنت قيادة عمليات محافظة نينوى العراقية اليوم الإثنين فرض حظر التجول جنوب الموصل (400 كم شمال بغداد). وقال اللواء الركن نومان الزوبعي قائد عمليات نينوى، إن «ا
العراق يفرض حظر التجول جنوب الموصل بسبب تسلل عناصر داعش
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


العراق يفرض حظر التجول جنوب الموصل بسبب تسلل عناصر «داعش»

القوات الأمنية بدأت تنفيذ عملية تفتيش طالت كل القرى

العراق يفرض حظر التجول جنوب الموصل بسبب تسلل عناصر «داعش»
  • 77
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 ربيع الآخر 1441 /  16  ديسمبر  2019   11:50 ص

أعلنت قيادة عمليات محافظة نينوى العراقية اليوم الإثنين فرض حظر التجول جنوب الموصل (400 كم شمال بغداد).

وقال اللواء الركن نومان الزوبعي قائد عمليات نينوى، إن «القوات الأمنية والاستخباراتية في قيادة عمليات نينوى، بدأت بتنفيذ عملية تفتيش طالت كل القرى والمناطق في ناحية حمام العليل (20 كم جنوب الموصل) على خلفية ورود معلومات استخباراتية أفادت بتسلل عناصر من تنظيم داعش إلى داخل الناحية».

وأضاف الزوبعي أن «القوات فرضت حظرًا للتجوال لحين انتهاء عملية التفتيش والتدقيق في عموم الناحية».

وفي سياق آخر ذكر النقيب جاسم محمد من شرطة نينوى أن «جنديا عراقيا قُتل اليوم، عندما فتح مسلحون مجهولون النار عليه قرب منزله في ناحية الشورى (60 كم جنوب الموصل) ولاذوا بالفرار إلى جهة مجهولة».

وما زالت مناطق عديدة من محافظة نينوى، وخاصة القريبة من الحدود السورية شمال غرب الموصل، تشهد أعمال عنف واختطاف وقتل وتفجيرات تنفذها عناصر «داعش» ضد القوات الأمنية العراقية والمدنيين، رغم إعلان عن القضاء على تنظيم داعش عسكريًا في البلاد نهاية عام 2017.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك