alexametrics
Menu


تقليل متوسط مدة بقاء المريض في قسم العناية بتخصصي الطائف

اتساع دائرة المستفيدين من الخدمة الطبية المقدمة

تقليل متوسط مدة بقاء المريض في قسم العناية بتخصصي الطائف
  • 341
  • 0
  • 0
نايف السعدي
8 جمادى الآخر 1440 /  13  فبراير  2019   12:33 م

ساهم مشروع تقليل بقاء المريض في قسم العناية المركزة بمستشفى الملك عبدالعزيز التخصُّصي بالطائف في زيادة أسرة العناية، واتساع دائرة المستفيدين من الخدمة الطبية المقدَّمة بالقسم وسهولة حصولهم عليها من خلال زيادة عدد دخول الحالات شهريًا، وتقليل عدد الحالات المحوَّلة إلى المستشفيات الأخرى، كما أنَّ المشروع نجح في تقليل متوسط مدة بقاء المريض في القسم من 5.7 – 5 أيام.

وعمل المشروع على تنشيط سياسة مكافحة العدوى وإنشاء عيادة لإعطاء الأدوية الوريدية للمرضى دون الحاجة لتنويمهم، وأيضًا يتم عمل الفحوصات للمرضى.  

وشهد القسم تحسينًا وتطويرًا في جوانب عديدة من خلال توفير أجهزة جديدة تشتمل على أجهزة التنظير الشعبي الرئوي، وأجهزة الغسيل الكلوي، وأجهزة الأشعة بالموجات فوق الصوتية.

وفي وقت سابق، نجح قسم الأشعة بمستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالطائف، في تقليل مواعيد انتظار الفحوصات الإشعاعية، لتصبح يومًا واحدًا في وحدات الرنين المغناطيسي والأشعة المقطعية وأشعة الموجات الصوتية.

كما نَجَح في رفع إجمالي عدد الفحوصات المنفذة خلال العام ذاته، إلى أكثر من 6000 فحص رنين مغناطيسي، و15000 فحص أشعة مقطعية، و16000 فحص موجات صوتية، و70357 أشعة سينية، و1687 أشعة متنوعة بين أشعة تداخلية وأشعة فحص الثدي وأشعة قياس كثافة العظام وأشعة فلورو.

وشهد عام 2017، زيادة تتراوح بين 30% إلى 35% عن العام السابق 2016م بإجمالي عدد فحوصات إشعاعية تجاوز 109 آلاف فحص، شمل كل التخصصات، كما شهد مشاريع تطوير وتجهيز القسم بأحدث التجهيزات والمعدات الطبية المتقدمة لمواكبة التطور الحاصل في علم الأشعة، إضافة إلى تأهيل وإعداد الكوادر السعودية المتخصصة في رفع كفاءة وجودة الأداء والتجهيز للخدمات الصحية المقدمة بالقسم والمستشفى.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك