Menu


«السياحة» تكثِّف جولاتها الرقابية على مرافق الإيواء بمكة والمدينة

تعهّدت بإيجاد «حلول فورية» للشكاوى

كثَّفت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني -ممثلةً بفرعيها في العاصمة المقدسة والمدينة المنورة- الجولات الرقابية على مرافق الإيواء السياحي في المنطقتين خلال شه
«السياحة» تكثِّف جولاتها الرقابية على مرافق الإيواء بمكة والمدينة
  • 30
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

كثَّفت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني -ممثلةً بفرعيها في العاصمة المقدسة والمدينة المنورة- الجولات الرقابية على مرافق الإيواء السياحي في المنطقتين خلال شهر رمضان المبارك، وبخاصةً في المنطقة المركزية للحرمين الشريفين.

وقالت الهيئة -في بيانٍ لها أوردته وكالة الأنباء السعودية، اليوم الثلاثاء- إنّها تحرص -في كل عام- على رفع وتيرة الرقابة في مواسم الإجازات وشهر رمضان المبارك والعيدين، على جميع مرافق الإيواء السياحي، إضافةً إلى متابعة الشكاوى على مدار الساعة، سواء عن طريق رقم الهاتف السياحي المجاني ‏‏19988، أو وسائل التواصل الأخرى، وذلك بعد التأكد منها؛ سعيًا لإيجاد حلول فورية للشكاوى بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية بالرقابة على قطاع الإيواء.

وأضاف البيان أنّ جهود هيئة السياحة في هذا الشأن، تواكب جهود مختلف قطاعات الدولة الحريصة على تذليل جميع العقبات التي تواجه الزوار والمعتمرين أثناء إقامتهم في مكة المكرمة لأداء مناسك العمرة، أو اختيارهم الإقامة بمكة المكرمة لأداء الصلوات في المسجد الحرام، وكذلك الحال عند زيارتهم المدينة المنورة والإقامة فيها.

وبيَّنت الهيئة أنَّ الفرق الرقابية الميدانية في مكة المكرمة والمدينة المنورة، تتابع التزام مرافق الإيواء السياحي بمتطلبات الجودة التي تشمل النظافة، ووضع ‏لوحات التراخيص، والأسعار، ودرجة التصنيف، ولوحة تلقّي الشكاوى في مداخل كل فندق أو وحدة ‏إيواء سياحي مرخصة، وضبط أية مخالفات؛ حرصًا على جودة خدمات الإيواء المقدمة للزوار وللمعتمرين.

وكانت الهيئة قد حذّرت في وقتٍ سابق من مايو الجاري، مشغلي مرافق الإيواء السياحي في جميع مناطق المملكة، وعلى وجه الخصوص مكة المكرمة والمدنية المنورة، من الامتناع عن حجز الوحدات السكنية الخالية في مرفق الإيواء السياحي إلا إذا امتنع طالب الحجز عن تقديم الضمان المطلوب لتأكيد حجزه.

وقالت الهيئة في تعميمٍ تمّ توجيهه للمشغلين والقائمين على مرافق الإيواء في المملكة: «لوحظ كثرة الشكاوى الواردة للهيئة عبر هاتف الاتصال السياحي ومختلف وسائل التواصل الرسمية للهيئة، حول إجبار بعض مشغلي مرافق الإيواء السياحي للنزلاء بحجز أكثر من المدة التي يرغبها عند الإقامة في المرفق، خاصة خلال المواسم، مثل فترة شهر رمضان المبارك للمناطق التي تشهد إقبالًا من ضيوف الرحمن من داخل وخارج المملكة، وخاصة مكة المكرمة، ويحدث أحيانًا الامتناع عن تقديم خدمة السكن للنزيل، بحجة ضرورة حجز أكثر من ليلة كمدد محددة، ما قد يؤدي لشراء بعض النزلاء ليالي فندقية لا يحتاجونها، وهذا مخالف لنصّ المادّة الواحدة والعشرين من لائحة مرافق الإيواء السياحي الصادرة عن الهيئة».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك