Menu
وفاة 3 أطفال إثر اندلاع حريق في منزل شعبي بمكة المكرمة

توفي ثلاثة أطفال من إحدى الجنسيات الإفريقية اثر اشتعال النيران في منزلهم الشعبي بحي المنصور بمكة المكرمة.

وكانت الجهات المختصة تبلغت في الثانية والنصف ظهر اليوم عن وقوع الحريق بمنزل الضحايا.

وعلي الفور باشرت فرق الإطفاء والإنقاذ بإدارة الدفاع المدني السيطرة على الحريق والذي كان عبارة عن اشتعال النيران في ملحق منزل شعبي مكون من دورين وجرى إخماده ومنع امتداد الحريق للمنازل المجاورة بالحي.

وتم تشكيل فريق تحقيق بالحالة ومعرفة أسباب الحريق والتنسيق مع الجهات الأمنية ذات الاختصاص.

 وأوضح المتحدث الرسمي للإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة الرائد نايف الشريف، أنه في الرابعة عشرة و35 دقيقة مساء، ورد بلاغ مفاده وقوع حادث حريق في منزل بشارع المنصور عبارة عن اشتعال النار في ملحق بسطح منزل شعبي مكون من دورين، مشيرًا إلى أنه جرى إخماد الحادث والحيلولة دون امتداد النار للمنازل المجاورة.

وأكد الشريف، أن الحادث نجم عنه وفاة ٣ أطفال من إحدى الجنسيات الإفريقية، حيث أشارت المعلومات إلى أن الأطفال كانوا بمفردهم.
وباشر فريق التحقيق بالإدارة التعرف على مسببات الحادث تنسيقا مع الجهات المعنية.

يُذكر أن المتطلبات العامة للخدمات الهندسية، التي وضعتها المديرية العامة للدفاع المدني بشأن سلامة المنازل من الحرائق تشمل، إنشاء غرفة جمع القمامة من مواد غير قابلة للاحتراق وذات مقاومة لزمن لا يقل عن أربع ساعات ويشترط أن يكون بابها مقاومًا للحريق بنفس الدرجة ويغلق تلقائيا، مع التأكيد على  وجود أنبوب مصنوع من مادة غير قابلة للاحتراق وذي مقاومة لفعل الحريق لمدة ساعتين على الأقل.

وتشترط المتطلبات العامة للخدمات الهندسية للحماية من الحرائق تخصيص مصعد أو أكثر لخدمة رجال الدفاع المدني دعمًا لعمليات الإطفاء، وذلك عندما يزيد ارتفاع المبنى على 28 مترًا، على أن يتم تجهيز مفتاح خاص لمصعد الحريق للسيطرة على المصعد في حالة الحوادث ويحفظ في علبة مقفلة مثبتة على الجدار ذات غطاء زجاجي وعليها إشارة واضحة، ويوضع في مكان مناسب بالطابق الأرضي، على أن يمد مصعد الحريق بالتيار من مصدر مغاير لمصدر إمداد البناء بالتيار؛ ليعمل مصعد الحريق حتى مع انقطاع التيار أثناء الحوادث.

كما تُلزم اشتراطات الدفاع المدني بشأن سلامة المنشآت من الحرائق، بتوفير معدات السلامة اللازمة، مع وضع المفاتيح ولوحات التوزيع الفرعية في أماكن بارزة متيسرة الوصول، والحرص على وضع المفتاح الرئيس، وضمان وضع لوحة التوزيع الرئيسة في مكان مناسب يوافق عليه الدفاع المدني، بالإضافة إلى توفير الإجراءات اللازمة من أخطار الكهرباء الساكنة.

ويأتي الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني في أول مارس كل عام، بعد أن حددته الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1990م، وذلك بهدف التأكيد على أهمية الحماية المدنية، ونشر الوعي بالتأهب، واتخاذ الوسائل الوقائية وتدابير الحماية الذاتية في حال وقوع حوادث أو كوارث، والتأكيد على أهمية  الخدمات الوطنية المكافحة للكوارث، والإشادة بتضحيات وإنجازات أفراد الدفاع المدني.

2021-10-09T04:49:02+03:00 توفي ثلاثة أطفال من إحدى الجنسيات الإفريقية اثر اشتعال النيران في منزلهم الشعبي بحي المنصور بمكة المكرمة. وكانت الجهات المختصة تبلغت في الثانية والنصف ظهر اليو
وفاة 3 أطفال إثر اندلاع حريق في منزل شعبي بمكة المكرمة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

وفاة 3 أطفال إثر اندلاع حريق في منزل شعبي بمكة المكرمة

الدفاع المدني سيّطر على الواقعة..

وفاة 3 أطفال إثر اندلاع حريق في منزل شعبي بمكة المكرمة
  • 6222
  • 1
  • 0
فهد المنجومي
28 جمادى الآخر 1440 /  05  مارس  2019   06:56 م

توفي ثلاثة أطفال من إحدى الجنسيات الإفريقية اثر اشتعال النيران في منزلهم الشعبي بحي المنصور بمكة المكرمة.

وكانت الجهات المختصة تبلغت في الثانية والنصف ظهر اليوم عن وقوع الحريق بمنزل الضحايا.

وعلي الفور باشرت فرق الإطفاء والإنقاذ بإدارة الدفاع المدني السيطرة على الحريق والذي كان عبارة عن اشتعال النيران في ملحق منزل شعبي مكون من دورين وجرى إخماده ومنع امتداد الحريق للمنازل المجاورة بالحي.

وتم تشكيل فريق تحقيق بالحالة ومعرفة أسباب الحريق والتنسيق مع الجهات الأمنية ذات الاختصاص.

 وأوضح المتحدث الرسمي للإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة الرائد نايف الشريف، أنه في الرابعة عشرة و35 دقيقة مساء، ورد بلاغ مفاده وقوع حادث حريق في منزل بشارع المنصور عبارة عن اشتعال النار في ملحق بسطح منزل شعبي مكون من دورين، مشيرًا إلى أنه جرى إخماد الحادث والحيلولة دون امتداد النار للمنازل المجاورة.

وأكد الشريف، أن الحادث نجم عنه وفاة ٣ أطفال من إحدى الجنسيات الإفريقية، حيث أشارت المعلومات إلى أن الأطفال كانوا بمفردهم.
وباشر فريق التحقيق بالإدارة التعرف على مسببات الحادث تنسيقا مع الجهات المعنية.

يُذكر أن المتطلبات العامة للخدمات الهندسية، التي وضعتها المديرية العامة للدفاع المدني بشأن سلامة المنازل من الحرائق تشمل، إنشاء غرفة جمع القمامة من مواد غير قابلة للاحتراق وذات مقاومة لزمن لا يقل عن أربع ساعات ويشترط أن يكون بابها مقاومًا للحريق بنفس الدرجة ويغلق تلقائيا، مع التأكيد على  وجود أنبوب مصنوع من مادة غير قابلة للاحتراق وذي مقاومة لفعل الحريق لمدة ساعتين على الأقل.

وتشترط المتطلبات العامة للخدمات الهندسية للحماية من الحرائق تخصيص مصعد أو أكثر لخدمة رجال الدفاع المدني دعمًا لعمليات الإطفاء، وذلك عندما يزيد ارتفاع المبنى على 28 مترًا، على أن يتم تجهيز مفتاح خاص لمصعد الحريق للسيطرة على المصعد في حالة الحوادث ويحفظ في علبة مقفلة مثبتة على الجدار ذات غطاء زجاجي وعليها إشارة واضحة، ويوضع في مكان مناسب بالطابق الأرضي، على أن يمد مصعد الحريق بالتيار من مصدر مغاير لمصدر إمداد البناء بالتيار؛ ليعمل مصعد الحريق حتى مع انقطاع التيار أثناء الحوادث.

كما تُلزم اشتراطات الدفاع المدني بشأن سلامة المنشآت من الحرائق، بتوفير معدات السلامة اللازمة، مع وضع المفاتيح ولوحات التوزيع الفرعية في أماكن بارزة متيسرة الوصول، والحرص على وضع المفتاح الرئيس، وضمان وضع لوحة التوزيع الرئيسة في مكان مناسب يوافق عليه الدفاع المدني، بالإضافة إلى توفير الإجراءات اللازمة من أخطار الكهرباء الساكنة.

ويأتي الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني في أول مارس كل عام، بعد أن حددته الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1990م، وذلك بهدف التأكيد على أهمية الحماية المدنية، ونشر الوعي بالتأهب، واتخاذ الوسائل الوقائية وتدابير الحماية الذاتية في حال وقوع حوادث أو كوارث، والتأكيد على أهمية  الخدمات الوطنية المكافحة للكوارث، والإشادة بتضحيات وإنجازات أفراد الدفاع المدني.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك