Menu


792 مستثمرا سعوديا يغادرون سوق دبي في النصف الأول بسبب الخسائر

أظهرت إحصائيات سوق دبي المالي خروج 792 مستثمرا سعوديا من السوق خلال النصف الأول من العام الجاري ليصل إجمالي عدد المستثمرين السعوديين إلى 16173 انخفاضا من 16965
792 مستثمرا سعوديا يغادرون سوق دبي في النصف الأول بسبب الخسائر
  • 624
  • 0
  • 0
migrate reporter
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أظهرت إحصائيات سوق دبي المالي خروج 792 مستثمرا سعوديا من السوق خلال النصف الأول من العام الجاري ليصل إجمالي عدد المستثمرين السعوديين إلى 16173 انخفاضا من 16965 مستثمرا في النصف الأول من العام الماضي، وذلك بسبب الهبوط الحاد الذي مرت به السوق منذ اندلاع الأزمة المالية العالمية . ووفقا للإحصائيات، سجلت الاستثمارات السعودية في النصف الأول من العام الجاري انخفاضا بنسبة 51.8 في المائة لتصل إلى 5.3 مليار درهم شراء وبيعا مقارنة بـ 11 مليار درهم في الفترة ذاتها من العام الماضي، ومع ذلك حافظت الاستثمارات السعودية على ترتيبها في صدارة الاستثمارات الخليجية في سوق دبي والتي تراجعت بنسبة 49.7 في المائة لتصل قيمتها إلى 9.7 مليار درهم مقارنة بـ 19.3 مليار درهم في النصف الأول من العام الماضي. في مايلي مزيد من التفاصيل: أظهرت إحصائيات سوق دبي المالي خروج 792 مستثمرا سعوديا من السوق خلال النصف الأول من العام ليصل إجمالي عدد المستثمرين السعوديين إلى 16173 انخفاضا من 16965 مستثمرا في النصف الأول من العام الماضي وذلك بسبب الهبوط الحاد الذي مرت به السوق منذ اندلاع الأزمة المالية العالمية . ووفقا للإحصائيات التي حصلت عليها \'\' الاقتصادية \'\' من سوق دبي سجلت الاستثمارات السعودية في النصف الأول من العام الجاري انخفاضا بنسبة 51.8 في المائة لتصل إلى 5.3 مليار درهم شراء وبيعا مقارنة بـ 11 مليار درهم في الفترة ذاتها من العام الماضي، ومع ذلك حافظت الاستثمارات السعودية على ترتيبها في صدارة الاستثمارات الخليجية في سوق دبي والتي تراجعت بنسبة 49.7 في المائة لتصل قيمتها إلى 9.7 مليار درهم مقارنة بـ 19.3 مليار درهم في النصف الأول من العام الماضي. وأوضحت الإحصائيات أن المستثمرين السعوديين اشتروا من أسهم دبي خلال النصف الأول ما قيمته 2.7 مليار درهم من خلال 32.960 صفقة شراء اشتملت على 1.9 مليار سهم وذلك مقابل عمليات بيع بقيمة 2.6 مليار درهم من خلال 29.128 صفقة بيع اشتملت على 1.8 مليار سهم وذلك مقارنة بمشتريات في النصف الأول من العام الماضي بقيمة 5.2 مليار درهم لنحو 973.8 مليون سهم مقابل مبيعات بقيمة 5.8 مليار درهم بنحو مليار سهم . وسجلت أعداد المستثمرين الخليجيين انخفاضا ملموسا ليصل العدد إلى 39.226 ألف مستثمر مقارنة بـ 41.534 ألف مستثمر في النصف الأول من العام الماضي، والملاحظ أن الاستثمارات الكويتية ولأول مرة منذ سنوات تتراجع من المرتبة الثانية بعد الاستثمارات السعودية إلى المرتبة الثالثة وذلك لمصلحة الاستثمارات البحرينية التي حلت محلها بقيمة 1.3 مليـــار درهــم مقارنة بـ 2.4 مليار درهم في حين بلغت الاستثمارات الكويتية نحو 1.2 مليار درهم مقارنة بـ 3.9 مليار درهم في النصف الأول من العام الماضي. كما سجلت بقية الاستثمارات الخليجية تراجعات قوية حيث انخفضت الاستثمارات العمانية إلى مليار درهم من 1.3 مليار درهم في النصف الأول من العام الماضي، كما تراجع عدد المستثمرين العمانيين بقوة إلى 11.093 مستثمرا من 12.490 مستثمر, والحال كذلك بالنسبة إلى الاستثمارات القطرية وإن كان معدل تراجعها طفيف للغاية إلى 552.8 مليون درهم مقارنة بـ 548.6 مليون درهم، وبلغ عدد المستثمرين القطريين 1770 مستثمرا. غير أن التراجع القوي كان من نصيب الاستثمارات الإماراتية التي انخفضت بأكثر من 60 في المائة لتصل قيمتها إلــى 105.8 مليـــار درهـــم مقــارنـــة بـ 261 مليار درهم في النصف الأول من العام الماضي، كما تراجع عدد المستثمرين الإماراتيين إلى 308.098 ألف مستثمر من 336.050 ألف مستثمر في النصف الأول من العام الماضي. وأجبرت التراجعات القوية التي مرت بها ولا تزال أسواق الأسهم الخليجية عديدا من المستثمرين على الخروج من الأسواق التي تهاوت مؤشراتها بحدة في الربع الأول من العام خصوصا في شهر آذار (مارس) عندما وصلت إلى أدنى مستوى لها، ووصل سوق دبي إلى 1.433 نقطة أدنى مستوى للمؤشر مقارنة بـ 2.137 نقطة أعلى مستوى للمؤشر في منتصف حزيران (يونيو) الماضي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك