Menu
هدف يتيح وسيلة نقل للموظفات السعوديات في القطاع الخاص عبر التطبيقات الذكية

أتاح صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، وسيلة نقل للموظفات السعوديات في القطاع الخاص من خلال التطبيقات الذكية المرخصة؛ لتأمين خدمة المواصلات بشكل آمن وجودة وسلامة عالية للمرأة العاملة، بالشراكة مع شركات توجيه مركبات الأجرة الخاصة.

وتأتي هذه الخطوة ضمن جهود الصندوق لتمكين عمل المرأة، ودعم استقرارها الوظيفي، ضمن برنامج دعم نقل المرأة العاملة (وصول)، حيث يمكن للمرأة العاملة في القطاع الخاص التسجيل في برنامج «وصول» من خلال الرابط http://wusool.sa.

وأجرى الصندوق تعديلات وتحديثات على برنامج (وصول)، سعيًا إلى استفادة أكبر عدد من المتقدمات للبرنامج، وتيسير وتسهيل إجراءات تسجيل العاملات السعوديات، في ظل دعم الصندوق لتمكين المرأة العاملة.

وتضمنت تعديلات شروط الالتحاق في البرنامج، تعديل شرط التسجيل في التأمينات الاجتماعية، بحيث تكون فترة تسجيل الموظفة أقل من 36 شهرًا، وألا يتجاوز الأجر الشهري المُسجل ثمانية آلاف ريال، كما شملت التعديلات مقدار الدعم المالي الشهري المقدم من الصندوق ثابتًا بواقع 80% من التكلفة وبحد أقصى 800 ريال شهريًا، وإلغاء المشاركة المالية الشهرية المقررة سابقًا بواقع 200 ريال، وامتداد فترة الدعم لتصل إلى 12 شهرًا.

ويهدف البرنامج، إلى التخفف من عبء تكاليف النقل عن السعوديات العاملات في القطاع الخاص، وتحسين وتطوير بيئة نقل المرأة من وإلى مقر العمل، وذلك بتأمين خدمة المواصلات بشكل آمن وذي جودة وسلامة عاليتين للمرأة العاملة، من وإلى مقر العمل، بالشراكة مع شركات توجيه مركبات الأجرة الخاصة من خلال التطبيقات الذكية المرخصة.

كان المتحدث باسم وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وصندوق تنمية الموارد البشرية «هدف» خالد أبا الخيل، كشف أن 8.568 سعودية تقدمن على برنامجي دعم ضيافات الأطفال «قرة»، ودعم نقل المرأة العاملة «وصول»، وذلك خلال ستة أسابيع من إطلاقهما، اللذين يهدفان إلى دعم السعوديات العاملات في القطاع الخاص، وتذليل التحديات التي تواجههن.

يشار إلى أن تلك الجهود تأتي اتساقًا مع توجيهات القيادة الرشيدة بدعم تمكين المرأة بمختلف القطاعات والمجالات في أنحاء المملكة كافة، واتخاذ السبل الضامنة لتجاوز أي عقبات محتملة أمامها اتساقًا مع رؤية المملكة 2030، وذلك من خلال خطوات وإجراءات عملية فاعلة.

2019-03-26T19:05:35+03:00 أتاح صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، وسيلة نقل للموظفات السعوديات في القطاع الخاص من خلال التطبيقات الذكية المرخصة؛ لتأمين خدمة المواصلات بشكل آمن وجودة وسلا
هدف يتيح وسيلة نقل للموظفات السعوديات في القطاع الخاص عبر التطبيقات الذكية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

هدف يتيح وسيلة نقل للموظفات السعوديات في القطاع الخاص عبر التطبيقات الذكية

الصندوق أجرى تعديلات وتحديثات على برنامج وصول..

هدف يتيح وسيلة نقل للموظفات السعوديات في القطاع الخاص عبر التطبيقات الذكية
  • 472
  • 0
  • 1
فريق التحرير
19 رجب 1440 /  26  مارس  2019   07:05 م

أتاح صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، وسيلة نقل للموظفات السعوديات في القطاع الخاص من خلال التطبيقات الذكية المرخصة؛ لتأمين خدمة المواصلات بشكل آمن وجودة وسلامة عالية للمرأة العاملة، بالشراكة مع شركات توجيه مركبات الأجرة الخاصة.

وتأتي هذه الخطوة ضمن جهود الصندوق لتمكين عمل المرأة، ودعم استقرارها الوظيفي، ضمن برنامج دعم نقل المرأة العاملة (وصول)، حيث يمكن للمرأة العاملة في القطاع الخاص التسجيل في برنامج «وصول» من خلال الرابط http://wusool.sa.

وأجرى الصندوق تعديلات وتحديثات على برنامج (وصول)، سعيًا إلى استفادة أكبر عدد من المتقدمات للبرنامج، وتيسير وتسهيل إجراءات تسجيل العاملات السعوديات، في ظل دعم الصندوق لتمكين المرأة العاملة.

وتضمنت تعديلات شروط الالتحاق في البرنامج، تعديل شرط التسجيل في التأمينات الاجتماعية، بحيث تكون فترة تسجيل الموظفة أقل من 36 شهرًا، وألا يتجاوز الأجر الشهري المُسجل ثمانية آلاف ريال، كما شملت التعديلات مقدار الدعم المالي الشهري المقدم من الصندوق ثابتًا بواقع 80% من التكلفة وبحد أقصى 800 ريال شهريًا، وإلغاء المشاركة المالية الشهرية المقررة سابقًا بواقع 200 ريال، وامتداد فترة الدعم لتصل إلى 12 شهرًا.

ويهدف البرنامج، إلى التخفف من عبء تكاليف النقل عن السعوديات العاملات في القطاع الخاص، وتحسين وتطوير بيئة نقل المرأة من وإلى مقر العمل، وذلك بتأمين خدمة المواصلات بشكل آمن وذي جودة وسلامة عاليتين للمرأة العاملة، من وإلى مقر العمل، بالشراكة مع شركات توجيه مركبات الأجرة الخاصة من خلال التطبيقات الذكية المرخصة.

كان المتحدث باسم وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وصندوق تنمية الموارد البشرية «هدف» خالد أبا الخيل، كشف أن 8.568 سعودية تقدمن على برنامجي دعم ضيافات الأطفال «قرة»، ودعم نقل المرأة العاملة «وصول»، وذلك خلال ستة أسابيع من إطلاقهما، اللذين يهدفان إلى دعم السعوديات العاملات في القطاع الخاص، وتذليل التحديات التي تواجههن.

يشار إلى أن تلك الجهود تأتي اتساقًا مع توجيهات القيادة الرشيدة بدعم تمكين المرأة بمختلف القطاعات والمجالات في أنحاء المملكة كافة، واتخاذ السبل الضامنة لتجاوز أي عقبات محتملة أمامها اتساقًا مع رؤية المملكة 2030، وذلك من خلال خطوات وإجراءات عملية فاعلة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك