alexametrics


بالفيديو.. طفل يحتفي بحفظه 5 أجزاء من القرآن الكريم أمام قبر والده

كسب تحدي معلمه وهرب من وجبة العشاء

بالفيديو.. طفل يحتفي بحفظه 5 أجزاء من القرآن الكريم أمام قبر والده
  • 6521
  • 0
  • 1
نوف العنزي

جدة | نوف العنزي

الأحد - 24 ربيع الأول 1440 - 02 ديسمبر 2018 - 09:12 مساءً

ضرب الطفل فهد عبدالرزاق عطية، واحدة من أروع صور البر بالوالدين بعد وفاتهم، عندما سارع لقبر والده بعد إتمامه اختبارات جمعية "خيركم" لتحفيظ القرآن الكريم بجدة.

وذهب الطفل الحافظ خمسة أجزاء من القرآن الكريم، ليحتفي على طريقته بالأجزاء التي حفظها؛ حيث كان والده الراحل يتطلع ليحفظ ابنه القرآن الكريم على خطى أخيه الأكبر .

وقال وكيل الحلقات بجامع الحمودي باسم عبدالهادي، إن الطفل فهد صاحب العشرة أعوام من المتميزين في حلقات الجامع ومدرسة الأقصى الابتدائية، مشيرًا إلى أن الطفل وعده قبل موعد اختباره في جمعية "خيركم"، بتحقيق نسبة عالية في اختبار الحفظ .

وأضاف عبدالهادي: "قلت له إذا حققت نسبة أعلى من 95 % ستحصل على هدية خاصة، وإن لم تستطع ستتكفل بوجبة عشاء لمعلميك بالحلقات، فوافق على الفور وخرج من المسجد وهو سعيد بهذا التحدي".

وتابع: "في اليوم التالي ونحن في طريقنا للاختبار قلت له مازحًا ما أخبار التحدي فقال بنبرة الواثق المتفائل سأحصل على نسبة تفوق 95 % بإذن الله وكان له ذلك".

وأشار عبدالهادي، إلى أن "فهد حصل على 98% بفضل والدته التي بذلت كل جهدها ليكون ابنها من حفظة كتاب الله، وفي طريق العودة للمسجد أخبرني أنه يتمنى لو كان أباه الآن حيًا ليريه شهادة نجاحه".

وأضاف: "طلب منّا الذهاب به لقبر والده ليدعو له ويشاركه فرحة حصوله على شهادة حفظ خمسة أجزاء من القرآن الكريم، مما أثر فينّا بشكل كبير متعجبين من برّ هذا الطفل الذي أحسن والداه تربيته متمنين له أن يتم حفظ كتاب الله كاملًا في القريب العاجل".

يُذكر أن والد فهد كان عضو هيئة التدريس بكلية الاقتصاد والإدارة بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرزاق عطية و تُوفي بعد تعرضه لحادث دهس بينما كان يوزع الإفطار على الصائمين بعد أن قضى ليلته الأخيرة في الحرم المكي وبعد يوم واحد من ختم ابنه عبدالله حفظ القرآن الكريم كاملًا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك