Menu
وزير البحرية الأمريكي يستقيل بعد إقالة قائد حاملة طائرات

استقال توماس مودلى القائم بأعمال وزير البحرية الأمريكية، أمس الثلاثاء، ليضيف أزمة جديدة إلى ملحمةٍ بدأت مع انتشار فيروس كورونا على متن حاملة طائرات تعمل بالطاقة النووية والتي شهدت إقالة قائد السفينة بشكل مثير للجدل.

كما تمَّ ضبط القائم بأعمال وزير البحرية توماس مودلي في تسجيل وهو ينتقد بشدة قائد السفينة «يو اس اس تيودور روزفلت»، قائلًا: إنَّ القائد بريت كروزر ساذج للغاية أو غبي للغاية، وقد اعتذر مودلي لاحقًا، بعد تسرب التسجيل.

وأقيل كروزر من منصبه بعدما أطلق جرس الإنذار بشأن تفشي فيروس كورونا وطالب بالسماح للآلاف من البحارة تحت قيادته بالنزول من السفينة، لوقف انتشاره. وتسرَّبت رسالته إلى وسائل الإعلام، حيث ألمحت وزارة الدفاع (البنتاجون) إلى أنه كان يعلم أن هذا سيحدث.

وقال وزير الدفاع مارك اسبر، إنَّه تمَّ قبول الاستقالة لكي تتمكن المؤسسة من المضي قدمًا، وقام بتعيين شخصية أخرى في منصب القائم بأعمال الوزارة.

وكانت وزارة الدفاع قد قالت، إنَّ كروزر تصرف خارج سلسلة القيادة، وإنَّ قيادة البحرية فقدت الثقة به.

يذكر أنَّ السفينة ترسو حاليًا في جوام ويتم إنزال بحارتها بشكل منهجي، وقد تأكدت إصابة أكثر من 150 من أفراد طاقم السفينة بفيروس كورونا .

2020-07-03T05:48:49+03:00 استقال توماس مودلى القائم بأعمال وزير البحرية الأمريكية، أمس الثلاثاء، ليضيف أزمة جديدة إلى ملحمةٍ بدأت مع انتشار فيروس كورونا على متن حاملة طائرات تعمل بالطاقة
وزير البحرية الأمريكي يستقيل بعد إقالة قائد حاملة طائرات
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

وزير البحرية الأمريكي يستقيل بعد إقالة قائد حاملة طائرات

على خلفية إصابة 150 من طاقم السفينة بكورونا..

وزير البحرية الأمريكي يستقيل بعد إقالة قائد حاملة طائرات
  • 1094
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
15 شعبان 1441 /  08  أبريل  2020   01:47 ص

استقال توماس مودلى القائم بأعمال وزير البحرية الأمريكية، أمس الثلاثاء، ليضيف أزمة جديدة إلى ملحمةٍ بدأت مع انتشار فيروس كورونا على متن حاملة طائرات تعمل بالطاقة النووية والتي شهدت إقالة قائد السفينة بشكل مثير للجدل.

كما تمَّ ضبط القائم بأعمال وزير البحرية توماس مودلي في تسجيل وهو ينتقد بشدة قائد السفينة «يو اس اس تيودور روزفلت»، قائلًا: إنَّ القائد بريت كروزر ساذج للغاية أو غبي للغاية، وقد اعتذر مودلي لاحقًا، بعد تسرب التسجيل.

وأقيل كروزر من منصبه بعدما أطلق جرس الإنذار بشأن تفشي فيروس كورونا وطالب بالسماح للآلاف من البحارة تحت قيادته بالنزول من السفينة، لوقف انتشاره. وتسرَّبت رسالته إلى وسائل الإعلام، حيث ألمحت وزارة الدفاع (البنتاجون) إلى أنه كان يعلم أن هذا سيحدث.

وقال وزير الدفاع مارك اسبر، إنَّه تمَّ قبول الاستقالة لكي تتمكن المؤسسة من المضي قدمًا، وقام بتعيين شخصية أخرى في منصب القائم بأعمال الوزارة.

وكانت وزارة الدفاع قد قالت، إنَّ كروزر تصرف خارج سلسلة القيادة، وإنَّ قيادة البحرية فقدت الثقة به.

يذكر أنَّ السفينة ترسو حاليًا في جوام ويتم إنزال بحارتها بشكل منهجي، وقد تأكدت إصابة أكثر من 150 من أفراد طاقم السفينة بفيروس كورونا .

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك