Menu


حماس الجمهور الباكستاني والهندي يثري ليالي الرياض العالمية

أنغام وثقافات عالمية تزين ساحات «الرياض بوليفارد»

في ليلة من ليالي الحفلات العالمية التي يقيمها موسم الرياض ضمن فعالياته التي انطلقت بتاريخ 11 أكتوبر، استقبل الموسم حضورًا مبهرًا للفنانَيْن الباكستانيَيْن عاطف
حماس الجمهور الباكستاني والهندي يثري ليالي الرياض العالمية
  • 1352
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

في ليلة من ليالي الحفلات العالمية التي يقيمها موسم الرياض ضمن فعالياته التي انطلقت بتاريخ 11 أكتوبر، استقبل الموسم حضورًا مبهرًا للفنانَيْن الباكستانيَيْن عاطف أسلم وراحت فاتح علي خان.

الحفلة التي بدأ الإعلان عنها مبكرًا نفدت تذاكرها قبل 3 أيام من موعد إقامتها، نظرًا للمكانة الكبيرة التي يتمتع بها النجمان لدى الجمهور الباكستاني والهندي على حدٍّ سواء. لذلك، كان تفاعل مواقع التواصل الاجتماعي في البلدين -وكذلك في الصحف- كبيرًا، ما جعل الفنان عاطف أسلم يرسل تقديرًا لجماهيره في المملكة العربية السعودية بعد وصوله إلى الرياض، يُعبِّر فيها عن سعادته بتواجده للمرة الأولى في المملكة وحجم التفاعل مع الحفلة.

 عاطف أسلم.. أصغر من مُنِح وسام التميز في باكستان

 أتي اختيار الفنانين نظرًا لتاريخهم الفني الناجح وجماهيريتهما الواسعة، حيث بدأ الفنان عاطف أسلم -وهو مغنّ وممثل سينمائي باكستاني- مشواره التمثيلي عام 2011م، في فيلم «بول» الباكستاني، وقام بعدها بتسجيل عديد من الأغاني التي حققت أرقامًا عالية في الاستماع، وهو أصغر شخص تم منحه وسام التميز المدني الباكستاني «تمغة امتياز» في 24 إبريل 2019م، أصدر عاطف أول ألبوماته بعنوان «جال باري» في عام 2004م، وحقق هذا الألبوم نجاحًا فوريًّا، كما أعقبها بألبومين آخرين هما «دورييه» و«ميري كاهاني».

راحت فاتح.. أول باكستاني يغني في حفل جائزة نوبل

ضيف الأمسية الآخر الفنان راحت فاتح علي خان، لا يقلّ جماهيريةً عن عاطف أسلم، وهو أيضًا موسيقي باكستاني ولد في إقليم البنجاب لعائلة من الموسيقيين التقليديين. ويشتهر راحت بغناء فنّ القوالي، وفي عام 2014م، أصبح أول باكستانيّ يغني في حفل جائزة نوبل للسلام، أدّى خلالها عددًا من أغانيه الخاصة مثل «تومهي ديلاجي»، و«ماست قلاندار»، و«آو بار هاو».

وشهد الحفل الذي أقيم على مسرح فنان العرب محمد عبده والذي يتسع لـ22 ألف متفرج، حضورًا كبيرًا وتفاعلًا أكبر، جعل هذه الليلة ليلة ثقافية موسيقية استمتع بها الجمهور الحاضر وزوار منطقة «الرياض بوليفارد» أيضًا، لتعود الصحف الناطقة باللغة الأردية وتنشر تصريحًا مسجلًّا للفنان عاطف أسلم يشكر من خلاله السعودية على حفاوتها الكبيرة بالنجوم العالميين وعلى انفتاحها على كل ثقافات العالم.

يذكر أن موسم الرياض خصص ضمن فعالياته المتنوعة، أمسيات عنونها بالأمسيات العالمية، انطلقت مع حفل ضخم لفرقة البوب الكورية الجنوبية BTS، ثم حفلة الفنانَيْن عاطف أسلم وراحت فاتح علي خان، إضافة إلى أمسيات قادمة ستثري سماء موسم الرياض بالتنوع الموسيقيّ العالميّ، ومنها الليلة الفلبينية، والتي ستكون أيضًا في منطقة "الرياض بوليفارد".

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك