alexametrics


توصلت إليه المملكة التزامًا بالقوانين..

اتفاق لتقليص أعداد العمالة "غير المؤهلة" من النيجر وجيبوتي

اتفاق لتقليص أعداد العمالة "غير المؤهلة" من النيجر وجيبوتي
  • 888
  • 0
  • 0
migrate reporter

migrate reporter

السبت - 17 جمادى الآخر 1437 - 26 مارس 2016 - 10:21 صباحًا

كشفت الاتفاقات التي أجرتها وزارة العمل لاستقدام العمالة المنزلية من دولتي جيبوتي والنيجر، عن رغبة الأطراف الثلاثة في تقليص أعداد العمالة المخالفة وغير المؤهلة، وتنظيم توظيف العمالة المنزلية واستقدامها وفقًا للقوانين والأنظمة المعمول بها.

ونصت الاتفاقات على ضرورة العمل على وضع عقد عمل موحد، تكون نصوصه مقبولة من قبل الجهات المختصة في البلدان الثلاثة، وملزمة للأطراف المتعاقدة (صاحب العمل ومكاتب ووكالات الاستقدام) حسب صحيفة "الرياض"، السبت (26 مارس 2016).

وشدد على أن يكون الاستقدام من خلال مكاتب وشركات الاستقدام المرخص لها في البلدان المتفقة مع العمل على تنظيم وضبط تكاليف الاستقدام وتأكيد عدم قيام صاحب العمل أو مكتب الاستقدام بفرض رسوم أو استقطاع من راتب العامل المنزلي مقابل تكاليف الاستقدام أو التوظيف، وعدم فرض أي استقطاعات أخرى غير نظامية، مع تمكين أطراف العمل من اللجوء إلى السلطات المختصة في حالة أي خلاف تعاقدي وفقًا للقوانين المعمول بها.

وكشفت الاتفاقيات التزام الجهات المعنية في المملكة بتسهيل إصدار تأشيرات الخروج للعمالة المنزلية عند انتهاء العقد أو الحالات الطارئة، وتسهيل عملية تسوية قضايا خرق عقد العمل مع تقديم مساعدة للعاملين على مدار الساعة، مع تنفيذ بنود الاتفاق العمالي.

وألزمت الجهات المعنية في جيبوتي والنيجر بتأمين العمالة المؤهلة والمدربة واللائقة طبيًّا وفقًا لمتطلبات مواصفات الوظيفة العمالية المنزلية، على ألا تكون من أصحاب السوابق، وأن تكون مدربة في معاهد ومراكز متخصصة بالأعمال المنزلية، ومطلعة على عادات وتقاليد المجتمع السعودي، مع التزامها بأنظمة وتعاليم الآداب وقواعد السلوك والعادات المرعية خلال إقامتها في المملكة، مع إعادة العمالة المخالفة للعقود.

وأوضحت الاتفاقية تشكيل لجنة مشتركة بين المملكة وكل بلد للمراجعة الدورية للاتفاقية ومراقبة تنفيذ بنود الاتفاقية وعقد اجتماعات تشاورية لوضع التوصيات والتعديلات اللازمة، على أن تكون مدة الاتفاقية خمس سنوات من حيز التنفيذ.

الكلمات المفتاحية

مواضيع قد تعجبك