alexametrics
Menu


السجن مدى الحياة لأمريكية جلست على ابنة عمها

الفقيدة تعرضت لإصابات هي الأسوأ

السجن مدى الحياة لأمريكية جلست على ابنة عمها
  • 633
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 رجب 1440 /  16  مارس  2019   06:06 م

قضت محكمة أمريكية، بالسجن مدى الحياة بحق امرأة متقاعدة، تزن أكثر من 140 كيلوجرامًا؛ لقتلها ابنة عمها صاحبة الـ 9 سنوات بولاية فلوريدا الأمريكية؛ نتيجة جلوسها عليها، لمدة تصل إلى 6 دقائق.

ويصل وزن المحكوم عليها فيرونيكا بوزي، صاحبة الـ 66 عاما، إلى 146 كيلو جرامًا، بينما لا يزيد وزن ديريكا على 31 كيلو جرامًا، وفق «سكاي نيوز».

وأشار الأطباء، إلى أن الإصابات التي تعرضت إليها ديريكا هي أسوأ ما شهدته عيونهم طوال 20 عامًا.
أ

ما محامية الادعاء العام، آمي شيا، فقالت خلال المحاكمة التي استمرت يومين: «إن ديريكا توفيت بينما كانت في غرفة المعيشة متمددة على مقعد ووجهها إلى الأسفل، فيما تدلت ركبتيها على الأرض، وكانت المتهمة قد جلست عليها أثناء ذلك».

وأشارت، إلى أن المتهمة اعترفت بأنها تزن أكثر من 146 كيلو جرامًا، وأن ديريكا فتاة صغيرة في التاسعة من عمرها.

بالإضافة إلى ذلك، كانت الطفلة ديريكا تعاني آثار ضرب مبرِّح تعرضت له عندما كانت في حضانة غريس وجيمس سميث، اللذين تبنياها سابقا، كما كانت تتعرض للضرب على يد فيرونيكا عندما كانت تسيء التصرف.

وفي أكتوبر 2017، استيقظت فيرونيكا على اتصال هاتفي من غريس، البالغة من العمر 71 عامًا، تطلب منها «تأديب» ديركا وضبط سلوكها، بعدما أساءت الأخيرة لشقيقتها الصغيرة، البالغة من العمر 8 أعوام.

وقالت آمي شيا، إن فيرونيكا كانت تقرر ضرب الأطفال ما إن تطأ قدميها الأرض، بعد أن تنهض من فراشها؛ حيث كانت تتناول مسطرة وأنبوبا نحيفا لتساعد غريس سميث بتأديب ديريكا.

وفي يوم وفاتها، أجبرت ديريكا على الاستلقاء على المقعد ووجهها إلى الأسفل وقدميها متدليتان عن المقعد.

وبعد أن أجبرت على هذه الوضعية، جلست فيرونيكا على ظهر ديريكا، وتوفيت الأخيرة لعدم قدرتها على التنفس.

وسمع صراخ ديريكا مرتين، لكنها لم تعد تتنفس، فاتصلت فيرونيكا بشرطة النجدة في مقاطعة إسكامبيا، في ولاية فلوريدا الأمريكية.

وفي المستشفى، وبعد تشريح جثتها، تبين أن ديريكا كانت تعاني أيضًا من كدمات عديدة على مؤخرتها، وصفها الطبيب الشرعي بأنها كدمات فوق كدمات فوق كدمات.

وقال محامي فيرونيكا إن الأخيرة كانت تحاول مساعدة آل سميث على ضبط سلوك الطفلة، و «أنها لم تقصد إيذاءها«.

وأصدر القاضي حكما بالسجن على جيمس سميث (64 عاما) لمدة 10 سنوات في ديسمبر الماضي لدوره  في وفاة ديريكا، بينما لم يصدر حكمًا على جريس، بسبب معاناتها من أمراض عقلية وجسدية؛ لكنها ستواجه باتهامات جنائية بعد شفائها من أمراضها.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك