Menu

ترامب ينشر نص «مكالمة الأزمة» مع الرئيس الأوكراني

البيت الأبيض كشف عنها..

أصدر البيت الأبيض نسخة منقحة لـ«مكالمة الأزمة» هاتفية بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الأوكراني المنتخب آنذاك فولوديمير زيلينسكي في أبريل. ويشار إلى أ
ترامب ينشر نص «مكالمة الأزمة» مع الرئيس الأوكراني
  • 1193
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أصدر البيت الأبيض نسخة منقحة لـ«مكالمة الأزمة» هاتفية بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الأوكراني المنتخب آنذاك فولوديمير زيلينسكي في أبريل.

ويشار إلى أن زيلينسكي يعد شخصية محورية في التحقيق الخاص باتهام ترامب بالتقصير في واشنطن.

وكانت ماشا يوفانوفيتش، السفيرة المعزولة للولايات المتحدة لدى أوكرانيا، تدلي بشهادتها أمام لجنة الاستخبارات في مجلس النواب في إطار هذا التحقيق عندما أصدر البيت الأبيض مسودة النص.

وكان البيت الأبيض أصدر، في وقت سابق، مكالمة هاتفية مع زيلينسكي قال فيها ترامب إنها لم تظهر أي مخالفات.

ويقول خصومه: إنها تظهر دليلًا على أن الرئيس كان يضغط على أوكرانيا؛ لكشف معلومات سلبية عن منافسه السياسي المحلي جو بايدن.

ويزعم الديمقراطيون أن الرئيس الجمهوري أساء استخدام سلطة منصبه لصالح حملته الرئاسية الأمريكية.

وذكر بيان للبيت الأبيض، أن محادثة ترامب وزيلينسكي جرت من على متن الطائرة الرئاسية الأمريكية.. ولم يتطرق ترامب إلى القضايا السياسية في المكالمة مع زيلينسكي، مشيرًا إلى أن ترامب هنأ زيلينسكي على فوزه في الانتخابات، وناقش معه إمكانية حضوره مراسم تنصيبه، كما دعاه لزيارة البيت الأبيض. حسبما ذكرت سبوتنيك الروسية.

وأوضح البيت الأبيض أن هذه المذكرة ليست إعادة سرد حرفي للمحادثة، لكنها تمثل مجرد سجلات وذكريات موظفي مجلس الأمن القومي المسؤول عن تسجيل المحادثة.

وكان موظف في الاستخبارات الأمريكية كشف عن مكالمة هاتفية جرت بين الرئيس الأمريكي ونظيره الأوكراني، ودفعت هذه المسألة الديمقراطيين، الذين يسيطرون على مجلس النواب إلى فتح تحقيق في 25 سبتمبر بشبهة إساءة الرئيس استخدام سلطته بطلب المساعدة من دولة أجنبية للتدخل في الانتخابات في محاولة لتشويه سمعة خصمه السياسي جو بايدن.

وسيتقرر بنتيجة هذا التحقيق ما إذا كان المجلس سيصوت على توجيه اتهام رسمي للرئيس، وبالتالي ترك مصيره لمجلس الشيوخ الذي يعود إليه أمر إدانة ترامب وعزله، أو تبرئته، وبالتالي استمراره في منصبه.

وأعلنت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، في وقت سابق، أن التحقيقات بشأن عزل الرئيس الأمريكي ستركز على سلوكه حيال أوكرانيا، والادعاءات المتعلقة به.

ووجهت لجنة الاستخبارات بمجلس النواب الأمريكي، استدعاء إلى مايك بومبيو، وزير الخارجية، على خلفية امتناعه عن تقديم وثائق تتعلق بأوكرانيا، فيما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في الـ2 من أكتوبر الماضي، أن التحقيق الذي أطلقه الديمقراطيون في مجلس النواب بهدف عزله، هو انقلاب ومحاولة للاستيلاء على السلطة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك