Menu
فيتوريا: تدريب النصر غيّر حياتي.. والفراغ الإداري «عطّل» الفريق

أكد البرتغالي روي فيتوريا، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر، أن قراره بتدريب «العالمي» غيّر حياته، لافتًا إلى أنه قبل العرض لأن المنافسة على اللقب كانت مغرية له.

وقال فيتوريا: «وجدت فريقاً جيداً ويكتنز الكثير من المواهب، وفرضت أسلوبي على الفريق وتحسن المستوى، وهذا حدث بشكل تدريجي وبتجاوب من اللاعبين وأعضاء مجلس الإدارة»، وفق «العربية».

وأضاف: «كنا نتخلف بست نقاط عن الهلال لكننا لم نفقد التركيز وكنا مقتنعين بقدرتنا على الفوز، كانت الجولات الأخيرة من الدوري مثيرة بتنافسنا مع الهلال، لكن تجاربي السابقة في حسم اللقب متأخراً مع بنفيكا ساعدنا بحسم اللقب».

واعترف فيتوريا بأن الفراغ الإداري الذي عانى منه الفريق تسبب في إرباك مخططاته للموسم المقبل، مشيراً إلى أن انضمامه إلى قائمة أعضاء الشرف الذهبيين بناديه رسالة إلى الجماهير.

وأوضح أن تغير الإدارة عطل تطور الفريق بالطريقة التي كان يرغب بها، مُتابعًا: «سنحاول ترتيب الأوضاع بطريقة معينة لأننا لا نمتلك الكثير من الوقت، وندخل إلى سوق الانتقالات بقوة، وعندما أتحدث عن احتياجي لتعاقدات جديدة، فلا بد أن أضع بالحسبان أنني مدرب الفريق البطل، وحاجتنا إلى التعاقدات لا تفرضها حاجة الفريق، بل تعاقدات الفرق المنافسة».

وعن حظوظ فريقه في دوري أبطال آسيا، أشار فيتوريا إلى أن فريقه لم يكن مستعداً لدوري أبطال آسيا، وهذا ما يدفعهم للحذر والعمل على كل مباراة بشكل منفصل لخطف بطاقة التأهل.

وعن انضمامه إلى قائمة أعضاء شرف النصر الذهبيين، أجاب روي فيتوريا: شرف لي بأن أكون عضواً لشرف النصر، إنها طريقة لتعريف الجماهير بأننا فريق واحد، وأنا جزء من منظومة العمل، وأريد أن تكون الجماهير معنا في كافة الظروف.

ويختتم النصر، اليوم الأربعاء، مبارياته الودية في معسكره الإعدادي المقام في البرتغال بمواجهة باكوش دي فيريرا الصاعد حديثاً إلى دوري الدرجة الأولى.

وخاض النصر ثلاث مباريات ودية أمام ساكفنيز وكالداس وإشتوريل برايا، فاز في الأولى والثانية وتعادل 2-2 في المباراة الأخيرة.

وهبط باكوش الموسم قبل الماضي إلى الدرجة الثانية بعد احتلاله المركز 17، إلا أنه عاد سريعاً بعدما تصدر دوري الدرجة الثانية الموسم الماضي.

2020-09-04T21:18:51+03:00 أكد البرتغالي روي فيتوريا، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر، أن قراره بتدريب «العالمي» غيّر حياته، لافتًا إلى أنه قبل العرض لأن المنافسة على الل
فيتوريا: تدريب النصر غيّر حياتي.. والفراغ الإداري «عطّل» الفريق
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

فيتوريا: تدريب النصر غيّر حياتي.. والفراغ الإداري «عطّل» الفريق

انضمامي لقائمة أعضاء الشرف الذهبيين بالنادي رسالة للجماهير

فيتوريا: تدريب النصر غيّر حياتي.. والفراغ الإداري «عطّل» الفريق
  • 1515
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 ذو القعدة 1440 /  30  يوليو  2019   11:51 م

أكد البرتغالي روي فيتوريا، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر، أن قراره بتدريب «العالمي» غيّر حياته، لافتًا إلى أنه قبل العرض لأن المنافسة على اللقب كانت مغرية له.

وقال فيتوريا: «وجدت فريقاً جيداً ويكتنز الكثير من المواهب، وفرضت أسلوبي على الفريق وتحسن المستوى، وهذا حدث بشكل تدريجي وبتجاوب من اللاعبين وأعضاء مجلس الإدارة»، وفق «العربية».

وأضاف: «كنا نتخلف بست نقاط عن الهلال لكننا لم نفقد التركيز وكنا مقتنعين بقدرتنا على الفوز، كانت الجولات الأخيرة من الدوري مثيرة بتنافسنا مع الهلال، لكن تجاربي السابقة في حسم اللقب متأخراً مع بنفيكا ساعدنا بحسم اللقب».

واعترف فيتوريا بأن الفراغ الإداري الذي عانى منه الفريق تسبب في إرباك مخططاته للموسم المقبل، مشيراً إلى أن انضمامه إلى قائمة أعضاء الشرف الذهبيين بناديه رسالة إلى الجماهير.

وأوضح أن تغير الإدارة عطل تطور الفريق بالطريقة التي كان يرغب بها، مُتابعًا: «سنحاول ترتيب الأوضاع بطريقة معينة لأننا لا نمتلك الكثير من الوقت، وندخل إلى سوق الانتقالات بقوة، وعندما أتحدث عن احتياجي لتعاقدات جديدة، فلا بد أن أضع بالحسبان أنني مدرب الفريق البطل، وحاجتنا إلى التعاقدات لا تفرضها حاجة الفريق، بل تعاقدات الفرق المنافسة».

وعن حظوظ فريقه في دوري أبطال آسيا، أشار فيتوريا إلى أن فريقه لم يكن مستعداً لدوري أبطال آسيا، وهذا ما يدفعهم للحذر والعمل على كل مباراة بشكل منفصل لخطف بطاقة التأهل.

وعن انضمامه إلى قائمة أعضاء شرف النصر الذهبيين، أجاب روي فيتوريا: شرف لي بأن أكون عضواً لشرف النصر، إنها طريقة لتعريف الجماهير بأننا فريق واحد، وأنا جزء من منظومة العمل، وأريد أن تكون الجماهير معنا في كافة الظروف.

ويختتم النصر، اليوم الأربعاء، مبارياته الودية في معسكره الإعدادي المقام في البرتغال بمواجهة باكوش دي فيريرا الصاعد حديثاً إلى دوري الدرجة الأولى.

وخاض النصر ثلاث مباريات ودية أمام ساكفنيز وكالداس وإشتوريل برايا، فاز في الأولى والثانية وتعادل 2-2 في المباراة الأخيرة.

وهبط باكوش الموسم قبل الماضي إلى الدرجة الثانية بعد احتلاله المركز 17، إلا أنه عاد سريعاً بعدما تصدر دوري الدرجة الثانية الموسم الماضي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك