alexametrics


بَحثا عن الكحول والمخدرات..

بدء حملة مطاردة "المشبوهين" في الملاعب السعودية

بدء حملة مطاردة "المشبوهين" في الملاعب السعودية
  • 2083
  • 0
  • 0
migrate reporter

migrate reporter

السبت - 17 جمادى الآخر 1437 - 26 مارس 2016 - 12:27 مساءً

من المقرر أن تبدأ لجنة الصحة والسلوك الرياضي عملها الميداني اعتبارًا من الدورة الحادية والعشرين من دوري عبداللطيف جميل لكرة القدم. وكشف الدكتور فوزي الجاسر -رئيس اللجنة- أن لجنته ستقوم باستهداف اللاعبين المشبوهين عن طريق إخضاعهم لفحص الكحوليات والمخدرات عن طريق عينات البول والدم التي سيتم سحبها منهم.

وشدد الجاسر على أن اللجنة لا تعمل ضد اللاعبين، بل هي لجنة قانونية وطبية تهدف إلى الحفاظ على السلوك الرياضي والصحي، وقال إنها تقوم بالحفاظ على حقوق اللاعب والنادي معًا، وإبعاد المنغصات عن المنافسات الشريفة في الملاعب السعودية، وجعلها خالية من كل السلوكيات التي يرفضها الدين وينبذها المجتمع، وذلك في إطار من السرية التامة حرصًا على أسرار اللاعبين.

وكشف رئيس لجنة الصحة والسلوك الرياضي في حديث لصحيفة "الرياضية"، أن لوائح اللجنة تتضمن العديد من العقوبات التي تصل إلى الغرامة بقيمة 200 ألف ريال، والإيقاف لمدة عام، كما تتضمن أيضًا عقوبات تطال الأندية واتحاد الكرة، مشيرًا إلى أن هناك تدرجًا في العقوبات، حيث تبدأ بالإنذار الشفهي، تليه عقوبة خصم نصف الراتب الشهري، ثم الإيقاف خمس مباريات، وبعدها الإيقاف عشر مباريات، وإذا لم يرتدع اللاعب بعد كل هذه العقوبات يتم إيقافه عامًا كاملا.

وأوضح الدكتور فوزي الجاسر أن هناك فرقًا جوهريًّا بين لجنة الرقابة على المنشطات ولجنة الصحة والسلوك الرياضي، وقال إن لجنة الرقابة على المنشطات تمارس عملها داخل المنافسات الرياضية، بينما تقوم لجنة الصحة والسلوك الرياضي بممارسة عملها خارج المنافسات، بحيث إذا رصدت سلوكًا غير اعتيادي أو مشبوه من أي لاعب، فإنها ستقوم بإخضاعه للفحص فورًا للتأكد من أنه لم تناول أية ممنوعات.

الكلمات المفتاحية

مواضيع قد تعجبك