Menu
«ذبابة الجندي الأسود»... كلمة السر في تحويل مخلفات الطعام إلى ثروة زراعية

ابتكرت شركة ناشئة في سنغافورة وسيلة جديدة للتخلص من أطنان المخلفات الغذائية المتراكمة سنويًا، عبر استخدام نوع معين من الحشرات يطلق عليه «ذبابة الجندي الأسود»، تعمل على هضم هذه المخلفات والتخلص منها، وإنتاج مواد حيوية يمكن استخدامها في بعض الصناعات الأخرى.

وأنشأت تشوا كاي نينغ وشريكتها، فو جون وي، شركة «إنسكتا» بالعام 2017، بغرض التخلص من أزمة مخلفات الطعام في سنغافورة. وقالت نينغ: «المفهوم الذي تقوم عليه إنسكتا هو منع الإهدار. يمكن إعادة تدوير المخلفات باعتبارها مورد».

وبلغت مخلفات الطعام في سنغافورة، في عام 2020، ما يقرب من 665 ألف طن متري من المخلفات، تم إعادة تدوير 19% فقط منها.

وتعتمد «إنسكتا» على استخدام يرقات «ذبابة الجندي الأسود» التي تستطيع هضم ما يصل إلى ثمانية أطنان من مخلفات الغذاء شهريًا، بما في ذلك المنتجات الثانوية الواردة من مصانع فول الصويا، والحبوب المستهلكة.

ويمكن بعدها تجفيف اليرقات لاستخدامها علف للحيوانات، وتحويل براز الحشرات إلى سماد عضوي للتربة. وتحرص «إنسكتا» على استخراج المواد الحيوية عالية القيمة من المخلفات الثانوية.

وفيما تنمو اليرقات لتشكل شرنقة، وتتحول بعدها إلى ذبابة كاملة النمو خلال 14 يومًا، طورت «إنسكتا» تكنولوجيا تمكنها من استخلاص المواد الحيوية من الهيكل الخارجي الذي تخلفه الذبابة وراءها أثناء مراحل النمو.

وأحد هذه المواد الحيوية هو الشيتوزان، وهي مادة مضادة للميكروبات لها خصائص مضادة للأكسدة تستخدم أحيانًا في بعض مستحضرات التجميل والمستحضرات الصيدلانية. وتهدف الشركة بالنهاية إلى إنتاج 500 كيلوغرام من الشيتوزان يوميًا لاستخدامه في أغراض صناعية أخرى.

2021-10-08T07:31:07+03:00 ابتكرت شركة ناشئة في سنغافورة وسيلة جديدة للتخلص من أطنان المخلفات الغذائية المتراكمة سنويًا، عبر استخدام نوع معين من الحشرات يطلق عليه «ذبابة الجندي الأسود»، ت
«ذبابة الجندي الأسود»... كلمة السر في تحويل مخلفات الطعام إلى ثروة زراعية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«ذبابة الجندي الأسود»... كلمة السر في تحويل مخلفات الطعام إلى ثروة زراعية

«ذبابة الجندي الأسود»... كلمة السر في تحويل مخلفات الطعام إلى ثروة زراعية
  • 92
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 محرّم 1443 /  31  أغسطس  2021   03:47 م

ابتكرت شركة ناشئة في سنغافورة وسيلة جديدة للتخلص من أطنان المخلفات الغذائية المتراكمة سنويًا، عبر استخدام نوع معين من الحشرات يطلق عليه «ذبابة الجندي الأسود»، تعمل على هضم هذه المخلفات والتخلص منها، وإنتاج مواد حيوية يمكن استخدامها في بعض الصناعات الأخرى.

وأنشأت تشوا كاي نينغ وشريكتها، فو جون وي، شركة «إنسكتا» بالعام 2017، بغرض التخلص من أزمة مخلفات الطعام في سنغافورة. وقالت نينغ: «المفهوم الذي تقوم عليه إنسكتا هو منع الإهدار. يمكن إعادة تدوير المخلفات باعتبارها مورد».

وبلغت مخلفات الطعام في سنغافورة، في عام 2020، ما يقرب من 665 ألف طن متري من المخلفات، تم إعادة تدوير 19% فقط منها.

وتعتمد «إنسكتا» على استخدام يرقات «ذبابة الجندي الأسود» التي تستطيع هضم ما يصل إلى ثمانية أطنان من مخلفات الغذاء شهريًا، بما في ذلك المنتجات الثانوية الواردة من مصانع فول الصويا، والحبوب المستهلكة.

ويمكن بعدها تجفيف اليرقات لاستخدامها علف للحيوانات، وتحويل براز الحشرات إلى سماد عضوي للتربة. وتحرص «إنسكتا» على استخراج المواد الحيوية عالية القيمة من المخلفات الثانوية.

وفيما تنمو اليرقات لتشكل شرنقة، وتتحول بعدها إلى ذبابة كاملة النمو خلال 14 يومًا، طورت «إنسكتا» تكنولوجيا تمكنها من استخلاص المواد الحيوية من الهيكل الخارجي الذي تخلفه الذبابة وراءها أثناء مراحل النمو.

وأحد هذه المواد الحيوية هو الشيتوزان، وهي مادة مضادة للميكروبات لها خصائص مضادة للأكسدة تستخدم أحيانًا في بعض مستحضرات التجميل والمستحضرات الصيدلانية. وتهدف الشركة بالنهاية إلى إنتاج 500 كيلوغرام من الشيتوزان يوميًا لاستخدامه في أغراض صناعية أخرى.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك