alexametrics
Menu


جدل في الصحافة الإسبانية بعد «ديربي الفار» بين الريال وأتلتيكو

برشلونة تنتظره مهمة صعبة في بلباو

جدل في الصحافة الإسبانية بعد «ديربي الفار» بين الريال وأتلتيكو
  • 594
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 جمادى الآخر 1440 /  10  فبراير  2019   10:55 م

انشغلت الصحف المدريدية، الصادرة اليوم الأحد، بفوز ريال مدريد بمعركة «ديربي» العاصمة أمام جاره أتلتيكو بنتيجة (3-1) على ملعب واندا متروبوليتانو، معتبرة أن هذا الانتصار بمثابة عودة للفريق الملكي، في حين ركزت الصحف الكاتالونية على تأهب برشلونة لتحقيق فوز حاسم في ملعب سان ماميس أمام أتلتيك بلباو؛ لتوسيع الفارق مع فريقي العاصمة.

وبصورة لكاسيميرو، وهو يحتفل مع زملائه بأول أهداف الريال في المباراة، التي أقيمت ضمن منافسات الجولة الـ23 من الدوري الإسباني لكرة القدم، افتتحت صحيفة «ماركا» عددها، الصادر اليوم بعنوان «الريال يعود»، مشيرة إلى أن «الميرينجي» يفوز بالديربي، ويستعد للمنافسة على كل الألقاب.

من جانبها، اختارت صحيفة «آس» عنوان «الريال يحلق» لصفحتها الرئيسية، واصفة لقاء الأمس بـ«ديربي الفار»؛ في إشارة للجوء أكثر من مرة لتقنية حكم الفيديو المساعد، بشكل صب في صالح الريال أكثر من منافسه.

وفي هذا الصدد أبرزت الصحيفة تصريحات مدرب أتلتيكو مدريد، الأرجنتيني دييجو سيميوني، الذي اعترف بأن فريقه لم يخسر بسبب تقنية حكم الفيديو المساعد «VAR»، بل لأن المدريد كان الفريق الأفضل.

وفي أعلى الصفحة، أشارت الصحيفة إلى استعدادات برشلونة لمواجهة أتلتيك بلباو، مساء اليوم الأحد، ضمن منافسات نفس الجولة، مبرزة أن «البلوجرانا» يواجه الفريق الباسكي في وجود الأرجنتيني ليونيل ميسي وتحت ضغط كبير؛ لتحقيق فوز حاسم على ملعب سان ماميس؛ لتوسيع الفارق مع غريمه الأزلي ريال مدريد الذي انقض على وصافة ترتيب فرق الدوري على حساب «الروخيبلانكوس».

وكان هذا ما ركزت عليه الصحف الكاتالونية، التي ألمحت أيضًا إلى أن فوز الريال اعتراه الكثير من اللعبات المثيرة للجدل في ديربي كان «الفار» نجمه الأول، بحسب صحيفة «موندو ديبورتيفو».

واختارت الصحيفة صورة لنجم برشلونة ليونيل ميسي مع الفرنسي عثمان ديمبلي على صفحتها الرئيسة، وسلطت الضوء على أهمية معركة سان ماميس، مذكرة قراءها بأن برشلونة يحتل الصدارة بـ50 نقطة قبل خوض مباراة الجولة الـ23، خلفه ريال مدريد الثاني بـ45 نقطة ثم أتلتيكو مدريد وله 44 نقطة، لتؤكد أهمية التحدي، المتمثل في توسيع الفارق مع الملكي لثماني نقاط ومع «الأتلتي» لتسع.

أما صحيفة «سبورت» فذهبت إلى أبعد من ذلك عندما افتتحت عددها بصورة لمدرب برشلونة إرنستو فالفيردي، وهو يعبر بين أذرع لاعبيه المرفوعة، وعنونتها «ممر لليجا»، مشيرة في عنوان فرعي إلى أن نتيجة «الديربي» تمنح «البارسا» فرصة أكبر لتعزيز صدارته بتوجيه ضربة حاسمة في البطولة على ملعب سان ماميس.

ولهذه المعركة، أبرزت الصحيفة أن فالفيردي استعاد ديمبلي عقب تعافيه من الإصابة، كما استدعى ميسي أيضًا في قائمة الفريق لمواجهة الفريق الباسكي، وذلك بعد أن تسببت مشكلات في العضلة الضامة في أن يكون «البرغوث» الأرجنتيني هو الحاضر الغائب في آخر نصف ساعة من مباراة ذهاب نصف نهائي كأس ملك إسبانيا التي انتهت بالتعادل أمام ريال مدريد (1-1) على ملعب كامب نو.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك